الأخبار |
بعد إنجازات الجيش السوري … هل بات المسلحون عبئاً على تركيا؟  في شهر واحد… 1577 تزوجوا… 472 تطلقوا و610 ولدوا في ريف دمشق  آب شهر البنزين؟ … «محروقات»: الطلب على مادة البنزين ينخفض في أيلول ثم يعود للارتفاع في آذار  هزائم «السلطان» وزيارة موسكو.. بقلم: موفق محمد  عبودية التسليم .. بقلم: ميس الكريدي  «غزوة بياريتس» الإيرانية: ترامب يتجاهل مفاجأة ظريف  سليماني قائد "فيلق القدس": عمليات إسرائيل الجنونية ستكون آخر تخبطاتها  مارياني يزور سورية مجدداً غداً مع نواب أوروبيين  "الدفاع" تطالب بعقد جلستين طارئتين للبرلمان والحكومة للرد على القصف الإسرائيلي على العراق  الجيش يصلي إرهابيي معرة النعمان ناراً حامية.. واشتباكات ضارية على محاور التمانعة  النمسا تحذر من مخاطر عودة الإرهابيين إلى أوروبا  كولومبيا: سراب السلام الأميركي يتبخّر  مفاوضات «هادئة» حول الأسرى الأردنيين في إسرائيل: نحو صفقة لنقل السجن؟  ترامب نجم «قمة السبع»: الأوروبيون عاجزون عن المواجهة  من القاهرة إلى أسوان: إفراغ البلاد من أهلها  القوة الصاروخية اليمنية تقصف بعشرة صواريخ باليستية أهدافاً عسكرية سعودية في جيزان  إعلام: إسرائيل تقصف قاعدة عسكرية للجبهة الشعبية على الحدود اللبنانية السورية  افتتاح أنيق لدورة ألعاب المتوسط الشاطئية.. كرة القدم تدشن المنافسات والدلفين الذهبي صالح محمد يسبح في مياه باتراس  جونسون لتوسك: سنغادر الاتحاد الأوروبي 31 أكتوبر مهما كانت الظروف  مجلس السيادة السوداني يعلن حالة الطوارئ في بورتسودان     

تحليل وآراء

2019-05-26 02:50:31  |  الأرشيف

مهذبون ولكن..عفواً.. بقلم: أمينة العطوة

تتعثر بعض الأمور في حياتنا وغالباً ما نعزوها للحظّ أو الظروف.. فمن طبع الإنسان التنصل من الخطأ وتحميل المسؤولية للآخر لتبرير فشله،... وبين السعي للمحمود والابتعاد عن المحظور يأتي من يقف في منتصف طريقك وفي غمرة مسؤولياتك ليزعجك بكلمة أو تصرّف ... ربما موقف أو نظرة أو حتى رسالة صغيرة على هاتفك ... وبعد برهة من الزمن يلتقي بك ويقول لك " عفواً" تلك الكلمة الشهيرة التي تعتبر ممحاة لكل الهفوات والأخطاء والزلات ... فإن أدرت وجهك عنه فأنت شخص لئيم وسيء ... وإن مددت يدك وصافحته فاعلم أن ظرفه السيء فقط من جعله يخطئ بحقك ... وغالباً ما تتكرّر مثل تلك الظروف ... ومن ثم يتكرّر الاعتذار بكلمة عفواً أو آسف .. وما عليك إلا أن تدير مرة وجنتك اليمنى ومرة وجنتك اليسرى لتتلقى مزيداً من الصفعات التي كوّنتها تلك الظروف... بعيداً عن إنسانيتنا وأخلاقنا وعاداتنا ومبادئنا وطيب مشاعرنا ... والأهم اتزاننا في تصرفاتنا بعيداً عن الانفعالات الظرفية والشرطية المحكومة ربما بنوبة غضب سببها ارتفاع درجات الحرارة ...
مهذبو سورية يقولون:
عفواً كلمة لطيفة تقال لنشكر بها الآخر على حسن تصرفه أو معروفه معنا ... فلا تستخدموها بغير موضعها فتظلموها....
 
 
 
 
عدد القراءات : 4416

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019