الأخبار |
روسيا.. توقعات بوصول الصادرات الزراعية إلى 30 مليار دولار في 2021  اليابان: نوايا الصين العسكرية "غير واضحة"  لأول مرة.. ترامب يعترف بالهزيمة  "دايلي ميل" تقدم قراءة خبير بلغة الجسد للقاء بوتين - بايدن في جنيف  هل ستروي التصريحات عطش أبناء السويداء أم سيبقى للترهل كلمته؟!  معظم السوريين ليس لديهم حسابات مصرفية يجب أن يكون الجوال وسيلة لتحويل الأموال  «التحالف» يفشل في حسم معركة «معسكر الخنجر»  تصدير البندورة إلى العراق وراء ارتفاع أسعارها … لجنة تجار الخضار: توقعات بانخفاض أسعارها خلال العشرة أيام  انسحاب مرشح ثالث من الانتخابات الرئاسية الإيرانية.. والسباق يحتدم بين 4 مرشحين  معظم السوريين ليس لديهم حسابات مصرفية يجب أن يكون الجوال وسيلة لتحويل الأموال  اختيار مواقع شواطئ مفتوحة لذوي الدخل المحدود في طرطوس وشاطئ نموذجي بأسعار رمزية الشهر القادم  الجزائر.. ستّ كتل كبرى تتقاسم المقاعد: برلمان بلا أغلبية  وسيأتي يوم وسيسألون!.. بقلم: عائشة سلطان  مقتل شابة ووالدتها بسبب صورة على فيسبوك  بغداد تواصل رصد محاولات تسلل بين الحدود العراقية – السورية  سفينتان حربيتان إيرانيتان تتجهان إلى سورية لإجراء مناورة بحرية مع روسيا     

تحليل وآراء

2019-01-14 03:58:07  |  الأرشيف

مهذبون ولكن.. لسانك حصانك.. بقلم: أمينة العطوة

في الصباح الباكر وكل يوم دوام كالعادة نسمع مذياع المدرسة "اتبه... استارح ..استاعد... شد حالك يا حيوان انت وياه..." كان وقع الكلام على أذني كريح صرصر عاتية...
للوهلة الأولى افتكرت أن هناك حالك استثنائية اليوم من شغب عند الطلاب استفذ المتكلم على إذاعة المدرسة من الكادر الإداري.... ومضت ساعات يومي الأولى وأنا منغمسة في أعمال المنزل ومازال ذلك الصوت يصدح في رأسي ... وفي الساعة الواحدة بدأت أصوات الطلاب تتعالى في الشارع ساعة الانصراف...ودارت الأحاديث بين بعض الطلبة عن ذلك الشخص بطريقة مرعبة وبألفاظ شاذة وصفوه أشد الوصف ونعتوه بصفات الحيوانات...خطر لي أن افتح نافذتي وأقدّم لهم النصح، لكنّني تراجعت لأنني تذكّرت كلام وأخلاق ذلك المربي وما يزرعه في عقل الجيل، وما يزرعه بناة الأجيال يحصدونه في من يفترض أنّهم أمانةً في أعناقهم...
التساؤل هنا، ماذا عن المدرس أو الإداري الذي من المفترض أن يكون قمّة في الأدب والأخلق، وماذا عن حصص التربية والأخلاق التي نراها معكوسةً تماماً في تصرّفات هؤلاء، فكيف سيستجيب لهم الطلبة ويحترمونهم، صدق من قال لسانك حصان إذا صنته صان وإن خنته خانك...فلو أحسن ذلك المربي لسانه .. لحصد حسن الكلام والسيرة العطرة عنه، وحتى الطلبة فيما بينهم.
مهذبوا سورية يقولون ما قاله أحمد شوقي:
قم للمعلّم وفّه التبيجلا         كاد المعلّم أن يكون رسولا
وإذا المعلم ساء لحظ بصيرةٍ  جاءت على يده البصائر حولاً
عدد القراءات : 5995
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3548
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021