الأخبار |
وزارة الداخلية: القبض على قاتل الشقيقتين هبة ونور فايز جبور ومصادر تكشف تفاصيل الجريمة  وزير الخزانة الأمريكي: اتفاق التجارة مع الصين سيعزز الاقتصاد العالمي  وزير الخزانة الأمريكي: اتفاق التجارة مع الصين سيعزز الاقتصاد العالمي  خمس وثلاثون ميدالية متنوعة لسورية في اليوم الأول من البطولة العربية لرفع الأثقال  السودان: الحكم بمصادرة أموال البشير والتحفّظ عليه لمدة سنتين  ثنائية صلاح تمنح ليفربول الفوز على واتفورد  مستوطنون إسرائيليون يقتحمون قرية الجبعة جنوب بيت لحم  اللاذقية.. الأمطار الغزيرة تتسبب بحصول اختناقات في تصريف المياه ودخولها لعدد من المنازل  تحالف "سائرون" يحذر من تكليف مرشح لمنصب رئيس الوزراء من الأحزاب  برشلونة يتعثر ويمنح الريال فرصة الصدارة قبل الكلاسيكو  نيقوسيا: نشر أنقرة طائرات مسيرة شمالي قبرص خطوة مزعزعة للاستقرار  قايد صالح يوجه رسالة للرئيس الجزائري المنتخب  محمود عباس: الانتخابات هي مخرجنا وبوابتنا لحماية قضيتنا ووحدة شعبنا  كر وفر بين المتظاهرين والأمن اللبناني أمام مجلس النواب  قوات الاحتلال الأمريكي تدخل قافلة ضخمة إلى القامشلي مؤلفة من شاحنات محملة بمواد لوجستية  لاريجاني: التنظيمات الإرهابية في المنطقة نشأت بدعم أمريكي  أوغلو: وافقنا على اقتراح روسيا للعمل المشترك لإنهاء الحرب الأهلية في ليبيا  السفارة الليبية في القاهرة تعلن تعليق أعمالها ابتداء من اليوم "حتى إشعار آخر"  الحكيم يقدم خطة لتلبية مطالب المتظاهرين ويعلن دعمه لأي مرشح لرئاسة الحكومة يتفق عليه العراقيون  هزة أرضية بقوة 2,5 درجة في شواطئ اللاذقية     

تحليل وآراء

2018-12-19 04:20:38  |  الأرشيف

مهذبون ولكن!...انصر إنسانيتك بداخلك.. بقلم: أمينة العطوة

 لا نريد أن نغيّر العالم ولا أن نصنع المعجزات بالرغم من أن في داخل كل منا طاقة جبّارة كامنة، لو استخدمها بالشكل الصحيح لاستطاع التغلّب على أعقد الصعوبات، لمجابهة التحديّات وتحقيق المراد، ومن خلال هذه السطور أحاول السعي بهدف إحياء الإنسان في داخلنا بإنسانيته الفطرية التي خُلق عليها، ولوّنها بألوان العادات والتقاليد التي شوّه ما كانت عليه....فالخير بذرة في داخلنا والحسد طبع اكتسبناه من خلال عدم مقدرتنا على المنافسة الشريفة ...والمحبة يتصف بها بني الإنسان أما شعور الكره هو وليد لحظة وثرثرة أو موقف صعب آلمنا فاحتفظنا بألمه في دفات صدرنا وأصرينا الوقوف على أطلاله لنبرر لأنفسنا ذلك الكره.. أما الحقد والضغينة فحديثهم يطول والكلام عنهم أصعب منهم .... ويبقى للإنسان إنسانيته في أجمل المواقف وأصعبها وأقساها... وفي كل المقاييس وأصعب الظروف يعتبر الصعود خير من السقوط...... إذن أنت أيها الإنسان من يقرر أن تبقى غارقاً في طيات الحقد والضغينة الكره والحسد أو متسامياً الى أعلى درجات إنسانيتك... فالقرار أولا وأخيرا بيدك أنت...
مهذبو سورية يقولون: كن إنساناً ولا تعتدي على مشاعر الآخرين وإن كانوا في نظرك على باطل وأنت على حق.
 
عدد القراءات : 5853
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3506
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019