الأخبار |
موسكو تطالب بيونغ يانغ بمنع تكرار حوادث الاعتداء على حراس الحدود الروس  حركة سودانية تحمل السيادي والحكومة المسؤولية عن أحداث "ميرشينج" في دارفور  بنس: الجيش جاهز للدفاع عن مصالحنا وحلفائنا في الشرق الأوسط  ليبرمان: دولة آسيوية حاولت اختراق أنظمتنا  إصابة فلسطينيين باقتحام الاحتلال المزرعة الغربية شمال رام الله  الجيش يعثر على كهف في خان شيخون استخدم قاعدة للمسلحين و"مكتبا" للخوذ البيض  الانتخابات التونسية.. 3 مرشحين خاسرين يعلنون دعم قيس سعيّد في الجولة الثانية  ترامب: لا ضرورة للسحب من احتياطي النفط بعد "هجوم أرامكو"  قوة الأسد  لبيرمان: نحن من سيقرر من يكون رئيس الحكومة الإسرائيلية المقبلة  إصابة خمسة فلسطينيين باعتداء للاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية  دوري أبطال أوروبا.. ليفربول يسقط على ملعب "سان باولو" في بداية حملة الدفاع عن اللقب  برشلونة يبدأ مشوراه في التشامبيونزليج بتعادل مُخيب ضد دورتموند  دوري أبطال أوروبا.. إنتر يفلت من السقوط بين جماهيره أمام سلافيا براغ  استهداف «القائم - البوكمال» مجدداً: الضغط بالنار لمنع افتتاح المعبر  السودان.. زحمة أوروبية في الخرطوم: استكشاف لفرص «الاستثمار»  انتخابات «الكنيست الـ22»: هزيمة مركّبة لنتنياهو  اليمين ينتصر على اليمين  خامنئي يبدّد رهانات واشنطن وتل أبيب: لا تفاوض... ولا تراجع     

تحليل وآراء

2018-11-30 05:20:36  |  الأرشيف

مهذبون.. ولكن!.. الأداء الجيّد فضيلة المعلمين.. بقلم: أمينة العطوة

ذكريات الطفولة ما هي إلا قصص كتبت على مقاعد الدراسة فحفرت في القلب والخاطر ما أسعد وما آلم من ذكريات مع أبناء الحي أصدقاء المدرسة والدراسة ..أما المعلم فهو بطل القصة بكل حكايات الطفولة ...من منا لم تحفر بذهنه صورة أحد مدرسيه إما بحبه وعطاءه أو عصاه وجبروته وقسوته ....فذلك المدّرس ليس شخص عادي هو إما مفتاح الأمل في حياة طالب أحبه وأحب العلم بسببه فبنى هدفا في نفسه للمستقبل ..أو هو عقدة أزلية في حياة الطالب وسبب غير مباشر بسوء حاله التًعليمية...والأهم أننا نربي قبل أن نعلم وهنا تكبر الفجوة بين الطالب والمدرس، فالأول لم يعد يعطِ المعلم حقه المعهود بالاحترام ومكانته العالية المرموقة كما عرفنها....أما الثاني فهو لا يخلو من مسؤولية كون الوضوح لم يعد الخط الأساس في عملية التعليم...الوضوح في الأسلوب والتعامل ....الوضوح بطريقة طرح السؤال...الوضوح في مبدأ العلم..
مهذبوا سورية يقولون:
من التهذيب والأخلاق احترام الكبير وتقديره ... ومن تهذيب المدرس إعطاء العلم حقه ومضمونه من دقائق الدرس الأولى مروراً بالألفاظ المنطوقة في تلك الحصة الدرسية... ولنعلم أنه لا يوجد طالبٌ سيءٌ بالمطلق إنما هناك مدرسٌ مقصرّ في أداء مهمّته.
 
عدد القراءات : 5951

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3499
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019