الأخبار |
فنزويلا .. فضيحة فساد مالي تحوم حول ضابطين مُناصرين للمعارضة  شي في بيونغ يانغ قريباً: رسالة صينية إلى الأميركيين  سقوط صواريخ على قاعدة شمالي بغداد توجد فيها قوات أمريكية  العسكر ينهي آمال الوساطة: «قوى التغيير» تعود إلى الشارع في السودان  إبن سلمان يبيع جزيرة العرب ويشتري أوهاماً! .. بقلم: د. وفيق إبراهيم  مهجرات تعرضن للتحرش: المساعدات مقابل الجنس! … أنباء عن مواصلة لبنان ترحيل سوريين دخلوا بطرق غير شرعية  روسيا تنهي اختبار طائرة «صياد الليل» في سورية بنجاح  تصدى لـ«داعش» في السخنة ولـ«النصرة» في ريف حماة … معلومات عن مزيد من التعزيزات للجيش لحسم معارك الشمال  هل تنقذ دول الخليج نفسها من الحرب؟.. بقلم: تحسين الحلبي  اختصار حواجز صيدنايا التل إلى واحد أو اثنين  المعادلة قد تنقلب رأساً على عقب… ترامب مصدوم وبايدن في الصدارة!  حال ترامب بعد الإتفاق النووي كحال من ضيعت في الصيف اللبن  «محروقات»: لم يتم إلغاء ترخيص أي محطة وقود سابقاً … محطات خاصة تخلط البنزين بمواد رخيصة الثمن مثل «النفتا»  دفن جثمان مرسي في مقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته ومحاميه  ترامب يعتزم إجلاء ملايين المهاجرين غير الشرعيين خلال أيام  مسؤولون: إدارة ترامب تدرس شن هجوم تكتيكي مكثف على إيران  "الإخوان المسلمين" يحملون السيسي مسؤولية وفاة مرسي  موسكو: الخطابات المعادية لإيران تعطل المنجزات الدولية لحل النزاع اليمني  ألمانيا وبريطانيا تحذران إيران من التخلي عن التزاماتها النووية     

تحليل وآراء

2018-08-10 08:02:34  |  الأرشيف

نادي المحافظة المثالي.. بقلم: صفوان الهندي

على قدر القول والرهان والتحدي والطموح دائماً.. هذا هو نادي المحافظة الذي نخشى عليه من (عين الحسود) وهذا هو النادي (المثالي) الذي يستمد صفات اسمه من كل المعاني التي ارتبطت بأدائه ونتائجه وإنجازاته على صعيد الرياضة السورية فاللقب الذي ارتبط به لم يدعيه لنفسه ولم يمنحه له أحد وإنما استحقه استحقاقاً ولعل أهم سمة في سمات تلك المثالية أنّ جميع كوادره من إدارة النادي برئاسة السيد محمد السباعي إلى الفرق الرياضية وأقسام مشروع (بكرا إلنا) ومواهبه إلى القاعدة الجماهيرية جميعاً يتفانون في المحافظة على هذا المكان وتلك المكانة ولا يتنازلون عنها مهما كانت الظروف.
الكلام الحلو يحلى.. ويخرج طبيعياً من دون تكلف في مثل هذه الحالات.. عندما ينجح النادي وبدعم مطلق من د.بشر الصبان محافظ دمشق في إطلاق المرحلة الرابعة من مشروع بكرا إلنا في احتفالية رائعة بمناسبة غالية على قلوبنا ذكرى تأسيس الجيش العربي السوري شهدت تنظيماً وإخراجاً يفوق الوصف كما شهدت إقبالاً رفيع المستوى وحضوراً جماهيرياً حاشداً ليواصل مشروع (بكرا إلنا) حرق المراحل على طريق بناء جيل واع ومثقف ومؤمن بقضاياه عبر تنمية المواهب وتنشئتها رياضياً وثقافياً وفنياً واجتماعياً وفق أفضل الرؤى العلمية وضمن أحسن الظروف.
المشروع الذي انطلق كفكرة عام 2013 وعندها بدأت المرحلة التأسيسية في ظروف صعبة للغاية بذلك الوقت بهدف إخراج الأطفال من أجواء الأزمة لتذهب المرحلة الثانية في البحث عن مواهب الأطفال وكانت المرحلة الثالثة اختصاصية بكل معنى الكلمة عبر تطوير مواهب كل طفل في الجانب الذي يمتلك فيه إبداعاً فيما تأتي المرحلة الرابعة الأن لتستكمل هذا المشروع الوطني الذي ليس له حدود بل يشمل كل أطفال الوطن لتحقيق الأهداف السامية للمشروع في ترسيخ حب الوطن والحفاظ على خيراته واحترام رموزه مع التأكيد على مبدأ التلاقي والحوار والتعاون لبناء أسرة سورية موحدة لأنّ أفضل وأبقى وأعظم استثمار هو ذاك الذي يتم على صعيد (البشر) باكتساب العلم والمعرفة والتأهيل والتدريب واستيعاب التجارب والخبرات وكشف المواهب الكثيرة التي يذخر بها بلدنا الحبيب ومتابعة رعايتها.. 
الشكر مستحق لمحافظة دمشق وناديها المجتهد والمحترف بالعمل والإدارة على هذا المشروع الرائد الذي يدشن مرحلته الرابعة بأفكار وطرق جديدة وكل عام وأنتم بخير..
 
 
عدد القراءات : 6204
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3487
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019