الأخبار |
موفد ألماني يزور إيران بهدف التوسط لخفض التوتر  ترامب: "هواوي" شيء خطير للغاية ويمكن حل مشكلتها كجزء من اتفاقية تجارية مع الصين  ظريف: إيران تسعى دائما لتنمية علاقاتها مع دول المنطقة  الجعفري: سورية ستستمر بالتعاون مع حلفائها في ممارسة واجبها وحقها في حماية مواطنيها من التنظيمات الإرهابية  تسهيلات سورية لمغادرة المدنيين من إدلب  مشيخة قطر تواصل دورها القذر في دعم الارهاب بسورية  ترامب..صيام عن الحرب وإفطار على “خواريف خليجية”  الدفاع الروسية: المسلحون يحاولون منذ الأمس السيطرة على كفر نبودة وتكبدوا خسائر فادحة  قتيلان جراء تفجير إرهابي بسيارة مفخخة في القائم بالعراق  الأركان الإيرانية: أصابعنا على الزناد ومستعدون بكل حزم لتدمیر المعتدي  الأمم المتحدة: الهجوم على طرابلس يجب أن يتوقف وموقفنا ثابت  البنتاغون : واشنطن تدرس إمكانية إرسال قوات إضافية للشرق الأوسط  تزايد الزيارات السرية للوفود الأجنبية المفوضة من أمريكا إلى إيران  بومبيو: الصين تشكل خطرا حقيقيا على أمننا  الرئيس الجزائري المؤقت: قلقنا "عميق" لما آلت إليه الأوضاع في ليبيا  مجلس الشيوخ الأمريكي يقر ميزانية الدفاع لعام 2020  واشنطن: لدينا تقارير تشير إلى استخدام أسلحة كيماوية في هجوم سورية  ترامب: لا أعتقد أن هناك حاجة لإرسال قوات إضافية إلى المنطقة بسبب إيران  السورية للاتصالات: خدمة “FTTH” قريباً في مركزي المزة والمهاجرين  رئيس الوزراء الهندي يتعهد بتوحيد البلاد عقب فوزه الكبير     

الصحف العبرية

2014-01-06 06:15:30  |  الأرشيف

جيروسلم بوست الاسرائيلية: سفير السعودية بواشنطن رجلنا في الرياض

تحت عنوان “رجلنا في الرياض”، نشرت النسخة العبرية لموقع صحيفة “جيروسلم بوست” الإسرائيلية تقريراً حول دور السفير السعودي في واشنطن عادل الجبير في تعزيز العلاقات السرية مع تل أبيب.
وأشار التقرير الذي أعده يوسي ميلمان، الصحافي المختص بالشؤون الاستخبارية وقضايا الأمن القومي، إلى أن الجبير يعكف على عقد لقاءات سرية مع قادة المنظمات اليهودية في واشنطن بين الحين والآخر في واشنطن.
وأشار ميلمان في تقريره الذي نشر مساء الجمعة إلى أن العلاقة الوثيقة بين الجبير وقادة المنظمات اليهودية تعكس في الواقع التقارب الكبير الذي حصل مؤخراً بين إسرائيل والسعودية، مشيراً إلى أن هذا التقارب يتمثل في نقل الرسائل والتنسيق واللقاءات المكثفة بين مستويات تنفيذية في كل من تل أبيب والرياض.
وأشار ميلمان إلى أن الجبير يحرص خلال لقاءاته بقادة المنظمات اليهودية على إسماع انتقادات حادة للسياسة التي يعكف عليها الرئيس الأمريكي باراك أوباما، تعكس خيبة أمل الرياض من السلوك الأمريكي.
وأوضح ميلمان أن العلاقة الوثيقة بين السفراء السعوديين في واشنطن وقادة المنظمات اليهودية أصبحت تقليداً، مشيراً إلى أن السفير السابق الأمير بندر على علاقات حميمية مع قادة اللوبي اليهودي في الولايات المتحدة.
وحسب ميلمان، فإن الانتقادات التي وجهها الجبير لسياسة أوباما – التي تلقى استحساناً في ديوان نتنياهو – لا تجرؤ الحكومة الإسرائيلية على توجيهها بسبب طابعها الحاد وغير الدبلوماسي.
ونوه ميلمان إلى أنه يستشف من تفوهات الجبير أن السعودية تعتبر أن الولايات المتحدة قد “خانتها” بسبب تقاربها مع إيران، وترددها سابقاً في دعم نظام الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك.
ونقل ميلمان عن الجبير قوله في إحدى هذه اللقاءات: “هناك بون شاسع بين ما تعلنه الإدارة الأمريكية من مواقف وبين سلوكها على الأرض، فسلوكها على الأرض يقول إنها سلمت ببقاء نظام الأسد والتفاهمات الأخيرة مع طهران، تدلل على أنها اختارت الانبطاح أمام القيادة الإيرانية”.
ونقل ميلمان عن بعض الذين شاركوا في اللقاءات مع الجبير قولهم، إنه تجاوز العرف الدبلوماسي في الانتقادات الحادة للسياسة الأمريكية، مشيرين إلى أن التقاليد الدبلوماسية تفترض أن يقوم السفراء بنقل رسائل لحكومات البلدان التي يمثلون فيها وليس توجيه انتقادات على هذا النحو.
وأكد ميلمان أنه، على الرغم من أن الجبير يعي أن الأجهزة الاستخبارية الأمريكية تتنصت عليه، إلا إنه اختار توجيه هذا الكم من الانتقادات.
من ناحية ثانية، قال الباحث الإسرائيلي جونثان سباير، إن نتنياهو بات يوظف مواقف الدول الخليجية المعلنة، سيما السعودية، من الانقلاب في مصر والبرنامج النووي الإيراني، لكي يدلل على أن هذه الدول لم تعد ترى في إسرائيل عدوة لها.
وينوه سباير، الباحث في معهد “جلوريا” إلى أن نتنياهو تحدث بهذه الروح خلال كلمته الأخيرة أمام اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث قال: “إن الكثيرين من جيراننا لم يعودوا يرون في دولة إسرائيل دولة عدو”.
وشدد سباير في مقال نشره موقع المركز الثلاثاء الماضي، على أن نتنياهو يأمل أن يسهم موقف السعودية في تحقيق المصالح الإسرائيلية، سيما على صعيد ممارسة الضغوط على أوباما، من أجل الحرص على إجبار إيران على التخلي عن برنامجها النووي للأغراض العسكرية.

 
عدد القراءات : 5187


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3484
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019