الأخبار |
المؤامرة المكشوفة... ؟!.. بقلم: سامر يحيى  وزير الخارجية الروسي عن الوضع في إدلب: نسعى إلى حل لا يضر بالمدنيين  الجامعة العربية ترحب بالاتفاق السياسي في السودان  الأمم المتحدة: القيود الأمريكية على الدبلوماسيين الإيرانيين تتعارض مع ميثاقنا  ترامب وماكرون والمأزق السعودي  الولايات المتحدة تعلن رسميا ردها على شراء تركيا "إس-400"  بعد تسلمه «إس 400» الروسية.. نظام أردوغان يبتز أميركا بتحشيد ضد الميليشيات الكردية!  «الأطلسي» يكشف سراً مُعلناً: أوروبا «تستضيف» 150 رأساً نووياً أميركياً  ظريف من نيويورك: أوقفوا الحرب الاقتصادية وبيع السلاح  الخروقات الأمنية تتكثّف في الجنوب: تصعيدٌ تحت سقف «التسويات»؟  مهذبون ولكن ! أربعينيات العمر.. بقلم: أمينة العطوة  عكاز خشبي للعيون العرجاء.. بقلم: نبيه البرجي  الفشل السعودي امتداد طبيعي للفشل الإسرائيلي  واقع حمص الصحي: تعافٍ بطيء مثقلٌ بخسائر الحرب  الخارجية الصينية: علاقات بكين وموسكو دخلت عصرا جديدا  عودة 300 شرطي روسي إلى الشيشان بعد انتهاء مهامهم في سورية  مسلحو «با يا دا» يحولون «الهول» إلى مصدر لتكوين ثروات كبيرة  افتتاح مهرجان الكرز في قارة … وزيران يجولان في مدن وقرى ريف دمشق لحل المشاكل وتقديم الخدمات  المسماري: قواتنا تحقق تقدمات يوميا على مشارف طرابلس  الولايات المتحدة تعلق على احتمال استبعاد تركيا من الناتو بسبب شرائها "إس-400" الروسية     

الصحف العبرية

2012-05-13 14:03:20  |  الأرشيف

إسرائيل تقرر سرا التنقيب عن النفط في هضبة الجولان السورية المحتلة

يديعوت أحرونوت
قررت الحكومة الإسرائيلية بشكل سري مؤخراً، استئناف عمليات التنقيب عن النفط في هضبة الجولان السورية المحتلة بعدما تم التوقف عن ذلك قبل عشرين عاما.
وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" اليوم الأحد إن وزير الطاقة الإسرائيلي عوزي لانداو، قرر قبل عدة أسابيع فتح منطقة هضبة الجولان لأعمال تنقيب عن النفط، وأن الحكومة الإسرائيلية صادقت "سرا" على هذا القرار.
ورجحت الصحيفة أن تكون لهذا القرار انعكاسات سياسية دولية بعيدة المدى في تلميح إلى قيام إسرائيل باستخراج موارد طبيعية بمنطقة خاضعة للاحتلال.
ونقلت عن مصادر مقربة من الوزير قولها إن لأفكار لانداو اليمينية المتطرفة، وهو الذي يمثل حزب "إسرائيل بيتنا" برئاسة وزير الخارجية أفيغدور ليبرمان تأثير على اتخاذه هذا القرار، وأنه "يريد التحرر من التعلق بالنفط العربي".
واحتلت إسرائيل هضبة الجولان في حرب العام 1967، وشرع الكنيست فرض القانون الإسرائيلي على الجولان في العام 1981 وهو ما اعتبر ضم الجولان لإسرائيل، علماً أن هذا القانون يتناقض مع القانون الدولي والمعاهدات الدولية.
وأشارت الصحيفة إلى أن طبقة البازلت البركانية التي تغطي الجولان تخلق مصاعب أمام إجراء مسح جيولوجي لطبقات الأرض في الهضبة، لكن في حال نتج عن عمليات التنقيب العثور على نفط أو غاز فإن من شأن ذلك أن يصعد الانتقادات الدولية لإسرائيل ويصعد التوتر بينها وبين سوريا.
وكانت إسرائيل أجرت محاولات للتنقيب عن النفط في مطلع سنوات التسعين وتوقفت خلال فترة حكومة إسحاق رابين على أثر محاولات لإجراء مفاوضات بين إسرائيل وسوريا، لكن في العام 1996، بعد صعود بنيامين نتنياهو إلى الحكم في ولايته الأولى كرئيس للوزراء تعالت أصوات بتجديد التنقيب عن النفط في الجولان.
ونددت سورية في حينه بهذه الأصوات، فيما نفت الحكومة الإسرائيلية تنفيذ عمليات تنقيب عن النفط في الجولان.
وفي موازاة قراره بالتنقيب عن النفط في الجولان قرر لانداو أيضا وقف عمليات تنقيب عن النفط والغاز في البحر المتوسط.
عدد القراءات : 5756

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019