الأخبار |
صور مرعبة للأرض… التغير المناخي يغير العالم خلال 30 عامًا  مسؤول دولي: 300 مهاجر ربما لقوا حتفهم في غرق سفينة قبالة ساحل اليمن  تقديرات منظمة الصحة العالمية حول مدى ضرورة تلقي جرعات جديدة من لقاحات كورونا  إيران ..لا إصلاحيّ ولا أصوليّ: نحو إحياء «التيار الثوريّ»  تصعيدات الحكومة الصهيونية الجديدة... الأهداف والأبعاد  سد النهضة والحل العادل.. بقلم: ليلى بن هدنة  معجزات «سيف القدس»: هكذا حفرت المقاومة النصر  الصناعة المهاجرة .. العودة أصبحت قريبة ولكن المطالب كثيرة  الرئيس الأسد يقلد العماد علي أصلان وسام الاستحقاق السوري من الدرجة الممتازة  تقييم أميركي استخباري جديد: متى ستنهار حكومة كابول؟  «برلين 2» ينسخ سلفه: لا لبقاء القوات الأجنبية والمرتزقة في ليبيا  سحب العصيّ لا كسر العجلات...؟.. بقلم: سامر يحيى  لن يأتي إليك.. يجب مطاردته.. بقلم: فاطمة المزروعي  زاخاروفا لبلينكن: ما هكذا يتم التعامل مع الأصدقاء!  فواكه الموسم ليست متاحة بسبب الأسعار … قسومة : عائدات التصدير لا تذهب لخزينة الدولة ونعمل مع حاكم المركزي على شراء القطع من المصدرين  ترتدي ما يبرز أنوثتها ولا خطوط حمراء لديها.. رنيم فرحات: عالم صناعة الأزياء متجدد وبحر لاتستطيع السيطرة عليه  ترامب ليس أوّل المنسحبين: معاهدة ملزمة (لن) تحمي الصفقة النووية  منار هيكل رئيس الاتحاد السوري لبناء الأجسام : ما تحقق للعبة مجرد بداية ولدينا طموح لاستضافة بطولة أسيا  تراجع إسرائيلي تحت التهديد: المقاومة تمهل الوسطاء أياماً  هل ينطلق العمل قريباً في المنطقة الحرة السورية الأردنية؟ … إدارة المنطقة: تم تأهيلها وتسمية كادرها وننتظر تسمية أمانة جمركية من الجانب السوري.. و«المالية»: قريباً يعالج الأمر     

مؤتمر جنيف 2

2014-01-27 16:36:31  |  الأرشيف

شعبان: الشعب السوري هو من يعرف مصلحته ووحده يحق له أن يقرر الجيد بالنسبة له وليس دول الغرب وعملاءها بالمنطقة

أكدت الدكتورة بثينة شعبان المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية أن الشعب السوري هو من يعرف مصلحته ووحده يحق له أن يقرر الجيد بالنسبة له وليس دول الغرب وعملاءها في المنطقة.

وقالت شعبان في حديث تلفزيوني "عمر سورية عشرة آلاف عام ونعلم مصلحتنا.. دعوا الشعب السوري يقرر ما الجيد بالنسبة له وليس الهيمنة الغربية التي تخبر بعض عملائها في المنطقة ما الجيد بالنسبة لسورية" من وجهة نظرها.

واستغربت شعبان أنه على مدى سنوات ثلاث من الحرب التي تسببت بدمار الكثير من البنى التحتية في سورية من مصانع ومدارس ومستشفيات لم يكن هم المعارضة سوى الحديث عن السلطة متجاهلين "6 ملايين نازح سوري داخل البلاد ومليوني مهجر" لذلك فإن المطلوب ممن يسمون أنفسهم /المعارضة/ أن يتحدثوا "عن سورية والخطر الذي يواجه الشعب السوري".

20140127-162518.jpg

وأكدت شعبان أن السبب فيما يجري في سورية "هو الكثير من التدخل فيها الذي تمارسه 83 دولة وإرسال الكثير من الأموال والارهابيين الأجانب إلى سورية" وليس كما يدعيه البعض عن السلطة في سورية مطالبة بالعودة إلى بيان جنيف1 الذي طالب "بوقف القتال والإرهاب وإطلاق عملية سياسية يقرر فيها السوريون مستقبل بلادهم".

وردا على سؤال عما إذا كان ما يجري في جنيف عملية سياسية وأن هناك إجماعا دوليا على تشكيل هيئة حكم انتقالي "وأن ما تسمى المعارضة لن توافق على الحكومة الحالية في سورية"... قالت شعبان.. أرغب في سؤال من في جنيف.. من هؤلاء الأشخاص... ومن يمثلون... نحن وافقنا على الجلوس معهم لأنه كان لدينا اعتقاد بأن أشخاصا آخرين سيأتون إذ ان لدينا طيفا كبيرا من المعارضة السورية لم تتم دعوته والسؤال هو لماذا.. إن كنا نتحدث عن سورية فلماذا لم تتم دعوة كل السوريين.

وأوضحت شعبان أن صناديق الاقتراع وحدها لها الكلمة بشأن اختيار القيادة في سورية و"أن على الشعب السوري الذهاب إلى صناديق الاقتراع والتصويت لمن يريدون التصويت له".

وحول البيئة الملائمة لإجراء انتخابات في سورية بينت شعبان أن "هذه النقطة تم التعامل معها في جنيف1 وما ينبغي القيام به هو وقف القتال وخلق الأجواء الملائمة ومن ثم بدء العملية السياسية وليس القفز إليها في الوقت الذي تشتعل فيه البلاد".

20140127-162552.jpg

وبشأن "الجهود المبذولة في محاولة إيصال المساعدات إلى حمص" قالت شعبان.. يبدو أنه ليس لدى وفد الائتلاف المسمى /المعارضة/ شيء يعتمد عليه بالتالي يحاول الاعتماد على قضية صغيرة جدا تتعلق بالمساعدات الإنسانية.. ولكن الحكومة السورية "لديها برنامج لسورية بأسرها مع الصليب الأحمر والهلال الأحمر ووكالات الأمم المتحدة وكل يوم يتم تسليم المساعدات الإنسانية من غذاء ودواء لكل مكان في سورية" منبهة إلى أن وفد /الائتلاف/ يحاول //خلق بعض المصداقية// من خلال طرح مسألة حمص في جنيف.

وشددت شعبان على أن الأمر الهام بالنسبة للوفد الرسمي السوري "والسوريين البالغ عددهم 23 مليونا هو حل المشكلة لعودة المهجرين والنازحين ولإعادة بناء سورية كما يريدها السوريون.. هناك فرق أساسي واحد بيننا نحن السوريون الفخورون بوطنهم وبين هؤلاء الذين يريدون أن يقيموا ما تريده القوى الغربية في سورية وهذا أساس القضية".

عدد القراءات : 10294

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3548
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021