الأخبار |
خريف القوقاز الساخن: معركة بحـروب كثيرة  واقعة احتجاز رهائن في ولاية أوريغون الأمريكية تخلف عددا من القتلى  المقاومة نحو مواجهة بلا قيود: زمن «الغموض» انتهى!  فصائل الشمال السوري: بعد ليبيا... إلى آذربيجان دُر!  لافروف حول التسوية الكورية: يجب الانتقال من الأقوال إلى الأفعال  الصحة العالمية.. حصيلة ضحايا كورونا في العالم أعلى من المعلن  "بلومبيرغ": واشنطن تحضر لعقوبات تعزل إيران عن الخارج  "لن نرى مثله مرة أخرى".. قرية رومانية تعيد انتخاب رئيس بلديتها بعد وفاته  جريمة مثيرة للجدل في مصر.. ضبط شاب يمارس الجنس مع خالته وابنها يلقيه من الطابق الخامس  نكتب لنفهم الحياة.. بقلم: عائشة سلطان  مع بدء العام الدراسي.. إقبال على الدروس الخصوصية وارتفاع في أسعار الساعات!!  خطوة تصعيدية خطيرة... هل تستعد أمريكا لحرب مع إيران؟  الاستثمار بـ«إغلاق السفارة»: ترامب يضرب مواعيد مؤجّلة  مركز حميميم: المسلحون يدبرون استفزازات باستخدام الكيميائي في إدلب وحلب     

الأخبار الرياضيــة

2019-11-18 13:55:02  |  الأرشيف

قوة السومة سلاح سورية أمام الفلبين

 
تتجه أنظار الجماهير الرياضية في سورية، غدًا الثلاثاء، إلى ملعب شباب الأهلي دبي، حيث يستضيف نسور قاسيون، منتخب الفلبين، في إطار التصفيات المشتركة المؤهلة لمونديال 2022 وكأس آسيا 2023.
 
ويتصدر منتخب سورية جدول ترتيب المجموعة الأولى برصيد 12 نقطة، فيما يحتل المنتخب الفلبيني المركز الثالث برصيد 7 نقاط. 
 
الحذر واجب
 
الكثير من النقاد يتوقع أن يكون المنتخب السوري في نزهة نظرًا لفارق الإمكانيات والخبرة، حيث فاز نسور قاسيون ذهابًا بنتيجة 5-2.
 
لكن فجر إبراهيم المدير الفني لنسور قاسيون، حذر لاعبيه من التهاون والتراخي واللعب بثقة زائدة، خاصة بعد اقتراب المنتخب الفلبيني من أجواء المنافسة ووصول رصيده إلى 7 نقاط.
 
المنتخب السوري يدرك أن المباراة لن تكون سهلة، ولذلك سيهاجم بشكل كبير، أما خط الدفاع سيكون بصورة جيدة بعد أن ظهر بشكل قوي أمام الصين.
 
قوة المنتخب السوري تتمثل في خط الوسط والذي قدم مباراة مرضية أمام الصين، ولعب دورًا مهمًا في المساندة الدفاعية والضغط في الهجوم.
 
 
قوة السومة 
 
المنتخب السوري يتسلح بالثقة والمعنويات الكبيرة وقوة الهجوم بقيادة عمر السومة الذي يتصدر قائمة هدافي التصفيات الآسيوية برصيد 7 أهداف.
 
ويبحث السومة عن زيادة أهدافه، بجانب أن الهجوم السوري سيكون مكثفًا لحسم النتيجة في وقت مبكر وعدم انتظار مفاجآت الشوط الثاني. 
 
ومن المتوقع ألا تختلف التشكيلة الأساسية للمنتخب السوري، بظهور أحمد الصالح وعمرو الميداني في الدفاع، وأسامة أومري في الوسط، وسيواصل محمود المواس تألقه بالاختراق عبر الأطراف، أما مشاركة عمر خريبين قد تكون مبكرة لمنحه ثقة ومعنويات كبيرة. 
 
 
الهدف الأكبر
 
يدخل المنتخبان بطموح الفوز رغم صعوبة مهمة الفلبين، أما فوز المنتخب السوري سيضمن له التأهل مبكرًا للدور الثاني.
 
ويبحث فجر إبراهيم عن تقديم مباراة ممتعة بعد حسم النتيجة في الشوط الأول، لإسكات من يطالب برحيله رغم صدارة فريقه للمجموعة الأولى بالعلامة الكاملة.
 
فيما يخطط المنتخب الفلبيني لخطف نقطة التعادل على أقل تقدير، لتدعيم آماله في حجز مقعد في النهائيات الآسيوية، حال تعثر الصين.
عدد القراءات : 126
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020