الأخبار |
لبنان.. توافق فرنسي أميركي سعودي: لحكومة «محايدة» برئاسة نواف سلام!  إصابات فيروس كورونا حول العالم تتجاوز 20 مليونا  انتخاب حموده صباغ بالتزكية رئيساً لمجلس الشعب بدروته التشريعية الثالثة  يارا عاصي: لإعلام.. مهنة من لا مهنة له والشكل والواسطة أهم من المضمون..!  ترامب: الخطر الأكبر على انتخاباتنا يأتي من الديمقراطيين وليس من روسيا  صحيفة: ترامب قد يحظر على مواطنيه العودة إلى البلاد  الصحة العالمية: نبحث مع الجانب الروسي فاعلية وآلية اعتماد اللقاح الروسي المكتشف ضد فيروس كورونا  ضغوط واشنطن تُثمر: مفاوضات أفغانية في الدوحة  واشنطن تُكثّف تحرّكاتها: الأولوية لـ«منطقة عازلة»  قوّة المعرفة.. بقلم: سامر يحيى  ميليشيا (قسد) المدعومة أمريكياً تختطف 9 مدنيين من بلدة سويدان جزيرة بريف دير الزور  بوتين يعلن عن تسجيل أول لقاح ضد فيروس كورونا في العالم  الخارجية الإثيوبية: ليس لدينا مشكلة مع مصر ولكن المشكلة تظهر عندما تحاول "احتكار" مياه نهر النيل  الصين تفرض عقوبات على 11 أمريكيا  برلين "غير راضية" بعد تلويح واشنطن بعقوبات على خلفية مشروع "نورد ستريم 2"  أبناء عشائر السبخة: ندعم بقوة أي مقاومة لتحرير الأرض السورية من كل أشكال الاحتلال  السودان: تأجيل اجتماعات سد النهضة أسبوعا لمواصلة المشاورات الداخلية  مصادر من داخل حزب البعث وعشية انتخاب رئيس ومكتب مجلس الشعب رجحت بقاء حمودة الصباغ رئيساً للمجلس  يتوقع نتائج الانتخابات منذ 1984... أستاذ تاريخ أمريكي يتنبأ بخسارة ترامب  وزارة الصحة: تسجيل 67 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 18 حالة     

الأخبار الرياضيــة

2019-10-23 21:10:57  |  الأرشيف

دوري أبطال أوروبا .. ليفربول يمطر شباك جينك برباعية

 
حقق حامل اللقب ليفربول فوزه الثاني في مسابقة دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، بتغلبه على مضيفه جينك 4-1 مساء الأربعاء، ضم الجولة الثالثة من منافسات المجموعة الخامسة.
 
وأحرز أليكس أوكسليد-تشامبرلين هدفين في الدقيقتين 2 و57، وأضاف ساديو ماني ومحمد صلاح هدفين (77 و87)، قبل أن يسجل ستيفن أودي هدف جينك الوحيد (88).
 
ورفع ليفربول رصيده إلى 6 نقاط وارتقى للمركز الثاني وراء نابولي (7 نقاط) الذي تغلب على ريد بول سالزبورج 3-2، وجاء الفريق النمساوي بالمركز الثالث برصيد 3 نقاط، أما جينك فبقي بالمركز الأخير برصيد نقطة واحدة.
 
وأجرى ليفربول مجموعة من التعديلات عىلى تشكيلته، فلعب ديان لوفرين إلى جانب فيرجيل فان دايك في عمق الخط الخلفي بإسناد من الظهيرين جيمس ميلنر وأندي روبرتسون، وأدى فابينيو دور لاعب الارتكاز خلف الغيني نابي كيتا وأليكس وأكسليد-تشامبرلين، وعاد المصري محمد صلاح إلى التشكيلة الأساسية بعد غيابه عنها للإصابة في مباراة الفريق الأخيرة أمام مانشستر يونايتد بالدوري المحلي، ليلعب إلى جانب ساديو ماني وروبرتو فيرمينو في الخط الأمامي.
 
في الناحية المقابلة، اعتمد جينك بقيادة مدربه فيليس مازو، على طريقة اللعب 4-4-1-1، حيث قام مبوانا ساماتا بدور المهاجم المساند لرأس الحربة بول أونواتشو، فيما جلس إيانس هاجي، نجل أسطورة الكرة الرومانية جيورجي هاجي، على مقاعد البدلاء.
 
وبعد مرور أقل من دقيقتين، تمكن ليفربول من افتتاح التسجيل عندما استلم الدولي الإنجليزي أوكسليد-تشامبرلين الكرة وسددها زاحفة على يمين الحارس.
 
وكاد الرد يأتي سريعا في الدقيقة الرابعة، عندما سبق ساماتا كل من روبرتسون وكيتا إلى الكرة لينفرد بالمرمى ويسدد بجوار القائم البعيد، ثم طالب لاعبو ليفربول بركلة جزاء في الدقيقة السادسة بعد دفعة واضحة على فيرمينو، لكن الحكم رفض الاستعانة بتقنية الفيديو الأمر الذي أثار حفيظة مدرب ليفربول يورجن كلوب.
 
وحرم حارس ليفربول أليسون بيكر الفريق المضيف من معادلة النتيجة عندما تصدى لمحاولة أونواتشو إثر تمريرة من كارلوس كويستا في الدقيقة العاشرة.
 
وأحدثت ركلة ركنية دربكة أمام مرمى جينك ليضع فان دايك الكرة أمام ماني الذي سدد في أقدام المدافعين بالدقيقة 22، وتبادل الدولي السنغالي الكرة مع فيرمينو قبل أن يسدد من خارج منطقة الجزاء في مكان وقوف الحارس كوكي بالدقيقة 25.
 
وسجل ساماتا هدفا لأصحاب الأرض في الدقيقة 27، ألغاه الحكم بعد الاستعانة بتقنية الفيديو لوجود حالة تسلل أثناء بناء الهجمة، ونفذ صلاح ركلة حرة علت مرمى جينك في الدقيقة 30.
 
وتصدى الحارس كوكي لمحاولة من روبرتسون إثر تمريرة من ماني في الدقيقة 31، ومرت رأسية صلاح إثر ركلة ركنية، بجانب القائم الأيمن لمرمى جينك في الدقيقة 33، وفشل ساماتا في اللحاق بكرة مرسلة أمام المرمى من زميله جونيا إيتو في الدقيقة 40.
 
مالت الأفضلية للفريق البلجيكي مع بداية الشوط الثاني، في وقت اعتمد فيه الفريق الإنجليزي على الهجمات المرتدة، فتمكن حامل اللقب من تعزيز تقدمه في الدقيقة 57، عندما تلقى فيرمينو الكرة داخل منطقة الجزاء ليعيدها إلى الوراء لأوكسليد-تشامبرلين الذي سدد بوجه القدم الخارجي كرة قوية ارتدت من العارضة إلى داخل المرمى.
 
ومرت رأسية من ساماتا بجانب القائم الأيسر لمرمى ليفربول في الدقيقة 59، ليبدأ ليفربول في الاستحواذ أكثر على الكرة، ضمن مسعاه لتخفيف الضغط، وأجرى الفريق الإنجليزي تبديلا بإشراك جو جوميز بدلا من روبرتسون.
 
ولم يحدث جديدا حتى الدقيقة 77، عندما مرر صلاح الكرة بطريقة رائعة إلى ماني الذي بدوره وضعها من فوق الحارس إلى داخل الشباك مسجلا ثالث أهداف فريقه، ليدخل بعدها ديفوك أوريجي مكان فيرمينو.
 
وسجل صلاح هدف فريقه الرابع بطريقة استعراضية في الدقيقة 87، عندما تخلص من المدافعين بحرك فنية قبل أن يضع الكرة نحو القائم البعيد، وهو ما رد عليه البديل ستيفن أودي بعدها بدقيقة واحدة بعدما استقبل تمريرة البديل الآخر دويميرسي ندونجالا، فاستدار قبل أن يسدد كرة في الزاوية الأرضية القريبة لمرمى ليفربول.
عدد القراءات : 131
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020