الأخبار |
ترامب بين الربح والخسارة وسورية الشعرة التي قصمت ظهره  شقيق روحاني ومرافق الخميني ومفاوض نووي: حسين فريدون في السجن بتهم فساد  كونها نصف المجتمع المرأة.. التزام بالدور الأسري والوظيفي وإبداع في تجاوز التحديات وصناعة الأمل  بومبيو في إسرائيل مطَمْئِناً: لن نتخلّى عنكم  الأمين العام للأمم المتحدة يرحب بوقف هجوم تركيا في الشمال السوري  تركيا: سنبحث دخول الجيش السوري إلى بعض مناطق شمال شرق البلاد مع روسيا  مجلس سورية الديمقراطية: تجري حاليا بلورة رد مناسب على الإعلان التركي الأمريكي  الجيش الروسي: تم نقل ما لا يقل عن 500 إرهابي من إدلب إلى اللاذقية  سكرتير مجلس الأمن الروسي: سياسة واشنطن تهدد بعودة عصر "الحرب الباردة"  مؤرخ المحرقة.. نتانياهو هتلر إسرائيل.. بقلم: رشاد أبو داود  فرنسا تقول إنها أحبطت هجوما على غرار 11 سبتمبر  ترامب: تنظيم "داعش" تحت السيطرة  الصين تنتقد فرض واشنطن قيوداً على حركة دبلوماسييها  عقوبات ترامب لن تغيّر الموازين وأميركا تفقد الهيمنة على العالم...!  انهيارات في البيت الأبيض: ترامب وخصومه يفقدون أعصابهم  الديمقراطيون في الكونغرس: أردوغان لم يقدم أي تنازلات وترامب سلم له كل شيء  لبنان.. إصابة 60 عنصر أمن خلال مواجهات مع محتجين استمرت حتى ساعات الفجر  الاتحاد الأوروبي: "نبع السلام" تهدد أمننا  القائد العام لـ "قسد" يعلن قبول اتفاق الهدنة مع تركيا  تركيا والولايات المتحدة تصدران بيانا مشتركا حول شمال سورية     

الأخبار الرياضيــة

2019-09-01 00:06:37  |  الأرشيف

مهمة سهلة للأتلتي ومجهولة للملكي في الليغا … ديربي روما على مفترق مبكر بالسييرا A

الوطن
تختتم اليوم منافسات الجولة الحالية من الدوريات الأوروبية بغية التفرغ لأيام الفيفا، فيشهد الأسبوع الثاني من الدوري الإيطالي ديربي الكابيتال بين لازيو المنتشي وروما المتعثر في قمة مبكرة ستؤثر على بداية الفريقين بالموسم الواعد، ويتطلع إنتر إلى تأكيد رباعية الافتتاح عندما ينزل بضيافة كالياري، أما أتلانتا فيأمل بمواصلة البداية القوية عندما يستقبل تورينو ويسعى كل من بارما وهيلاس وساسولو وفيورنيتنا لتعويض خيبة الجولة الأولى والأخيران سيتقابلان على أرض ملعب مابي. وفي إسبانيا يحاول الريال استعادة نغمة الانتصارات في توقيت مبكر على حساب فياريال الذي لم تكن بدايته أفضل حالاً ورسم التعادل مع بلد الوليد علامات استفهام كبيرة حول مستوى الريال، ويسعى الأتلتي للانفراد بالصدارة عقب تعادل إشبيلية مع سلتا عندما يستقبل إيبار ويطمح فالنسيا لتجاوز هزة البداية عندما يلتقي العائد مايوركا ومثله إسبانيول وغرناطة عندما يتواجهان على ملعب الأول. ديربي الأولمبيكو لا يعد روما ولازيو من أصحاب الإنجازات الكبيرة في إيطاليا إذا ما قورنا مع اليوفي وقطبي ميلانو لكنهما يعتبران من كبار الكالتشيو بالعموم فغالباً ما لعبا دور المنافس على الألقاب وهما متقاربان على هذا الصعيد فقد حاز فريق الذئاب 14 لقباً محلياً معظمها على مستوى الكأس مقابل 13 لقباً للنسور الذي يتفوق على جاره بلقبين أوربيين، ويبقى لقب السييرا A عزيزاً عليهما حيث ناله الجيلاروسي 3 مرات والسيلستي مرتين، ويعتبر جمهور العاصمة عامي 2000 و2001 ذهبيين حيث توج لازيو بالسكوديتو قبل أن يظفر روما به وهي آخر ألقابهما وقد اقتربا من المنافسة كثيراً في المواسم التالية لكنهما استسلما لثلاثي القمة (ميلان وإنتر واليوفي)، واليوم يسعيان لاستعادة الأمجاد مع إدراكهما صعوبة الأمر. ويأتي الديربي في توقيت مبكر هذا الموسم على غير العادة وهو ما يجعل منه نقطة انطلاق مهمة للفريقين، فروما بدأ بشكل مزعج إثر التعادل على ملعبه أمام جنوا ويسعى لأن يكون الفوز على جاره بداية للانتصارات، وبالمقابل فإن لازيو بدأ بفوز كبير على أرض سامبدوريا وينتظر تأكيد البداية المثالية من خلال حصد النقاط الثلاث مع يقين أن التعادل لن يرضي الطرفين. أرقام الديربي التقى الفريقان تاريخياً 150 مرة تحت مظلة السييراA بداية من الموسم الأول 1929/1930 والغلبة لروما بواقع 54 فوزاً آخرها في ذهاب الموسم الماضي بنتيجة 3/1 مقابل 38 للازيو آخرها إياباً بثلاثية نظيفة وتعادلا 58 مرة آخرها من دون أهداف في إياب الموسم قبل الماضي وبالعموم تقابلا 172 مرة في المسابقات الرسمية الإيطالية ويتقدم روما بالطبع بـ65 فوزاً مقابل 46 فوزاً للازيو وتعادلا في 61 مناسبة والأهداف 215/169، يذكر أن روما فاز للمرة الأخيرة على (أرض) لازيو عام 2016، وحقق روما الفوز الأعلى في الديربي بخمسة أهداف للاشيء عام 1933 على حين الفوز الأعلى للازيو كان بنتيجة 4/1 وحدث عام 1996، أما التعادل الأعلى بينهما فكان بنتيجة 3/3 عام 1952 علماً أن مباراتين أخريين حملت عدد الأهداف ذاته كأعلى رصيد، ففاز روما 5/1 عام ولازيو 4/2 عام 2009، ومازال لاعبا روما توتي ودينو داكوستا يتصدران لائحة هدافي ديربي العاصمة برصيد 11 هدفاً والفارق أن الأول سجلها بالدوري. غراندي نييراتزروي يتطلع إنتر ميلانو إلى استعادة الأيام الخوالي وقد حاول تعزيز صفوفه بعدد من الصفقات آخرها ألكسيس سانشيز وجاءت الإدارة بالمدرب كونتي الذي حاول إضفاء الطابع الإيطالي على التشكيلة رافعاً عدد المحليين إلى 11 لاعباً للمرة الأولى منذ عقدين غلب على الفريق خلالهما الطابع الأجنبي، وبدأ الفريق الموسم بطريقة رائعة ففاز على ليتشي بالأربعة كأعلى نتيجة بالجولة الافتتاحية ما لفت الأنظار إلى القوة الهجومية الكاسحة التي بات يتمتع بها رغم عدم مشاركة إيكاردي، وبات الفريق مطالباً بالاستمرار على المنوال ذاته وتبدو الأمور في المتناول أقله بالجولة الحالية عندما يحل ضيفاً على كالياري رغم أن الأخير فاجأه في جوزيبي مياتزا خلال زيارته الأخيرة إلى ميلانو، يذكر إن النييراتزوري حقق فوزين متتاليين مطلع الموسم ثلاث مرات منذ تتويجه الأخير باللقب عام 2010 وآخرها في الموسم قبل الماضي. فوز متأخر واستهل بولونيا الجولة الثانية بفوز متأخر على سبال بهدف وحيد جاء في الوقت بدل الضائع سجله روبرتو سوريانو ليصل الفائز إلى النقطة الرابعة بعد تعادله مع هيلاس في الجولة الافتتاحية على حين تلقى سبال خسارته الثانية فبقي دون رصيد. مهمة سهلة للأتلتي في الليغا تنبأ الكثيرون بأن المنافسة ستعود أقوى وخاصة بعودة (ريال) زيدان وتعزيز أتلتي (سيميوني) صفوفه بصفقات قياسية ورغم الأمور لم تتضح بعد جولتين إلا أننا سنعيش موسماً استثنائياً بكل المقاييس خاصة أن الروخي بلانكوس حقق المطلوب بفضل فوزين على المقاس واليوم سيكون مرشحاً للوصول إلى النقطة التاسعة على حساب إيبار الفريق الباسكي الصغير الذي لم يعرف بعد طعم الفوز على الأتلتي منذ صعوده إلى الأضواء قبل خمسة مواسم وفوزه الوحيد تاريخياً حققه يوم اجتمعا في الدرجة الثانية عام 2001، ولم يخسر الأتلتي سوى 6 مباريات بأرضه خلال المواسم الأربعة الأخيرة، أما أصحاب الحظوة فكانت أندية الريال وبرشلونة (مرتين) وإسبانيول وفياريال، علماً أنه لم يخسر أكثر من مباراة واحدة بملعبه في الموسمين الأخيرين. الأتلتي الذي يفتقد المهاجم موراتا للإصابة كان أحد أربعة أندية لم تهتز شباكها بالجولتين الأوليين أما إيبار فكان أحد ثمانية أندية لم تحقق الفوز مكتفياً بنقطة واحدة، علماً أنه يخوض مباراته الثالثة على التوالي خارج ملعبه بطلب منه بسبب الإصلاحات التي يجريها بملعبه إيبورا. غوص الملكي باستعراض مواجهات ريال مدريد مع فياريال الأخيرة نجد أن الفريقين دأبا على تقديم وجبات كروية ممتعة لم تخل من الأهداف الغزيرة وبعض النتائج المفاجئة ورغم أن فريق الغواصات الصفراء لم يحقق الفوز تاريخياً على الملكي أكثر من أربع مرات خلال 38 مواجهة سابقة مقابل 22 هزيمة و12 تعادلاً إلا أنه كان منافساً محترماً عندما تقابلا خلال العقدين الأخيرين منذ صعود أصفر فالنسيا إلى الليغا ويكفي للتذكير بأنه فاز على الريال في برنابيه في ذهاب الموسم قبل الماضي ثم فرض عليه التعادل مرتين بنتيجة 2/2 قبل أن ينهزم في برنابيه مجدداً بنتيجة 2/3، واليوم لا يمر الفريقان بوضع جيد رغم أن الميرينغي لم يخسر بعد لكنه رسم علامات استفهام كبيرة بالتعادل على أرضه مع بلد الوليد على حين تعادل فياريال مع غرناطة قبل أن يخسر على أرض ليفانتي وفي الحالتين لم يستطع الحفاظ على تقدمه، إذا هي مواجهة تحمل في طياتها هدفاً واحداً للطرفين من أجل المنافسة بالنسبة للريال الذي حقق فوزه الأخير في ملعب لاسيراميكا مطلع 2017 وتسجيل فوز أول يضع الغواصات الصفراء على الطريق الصحيح, وفيما يلي مباريات اليوم والتوقيت: الإسباني – الأسبوع 3 فالنسيا * مايوركا (6.00)، أتلتيكو مدريد * إيبار، إسبانيول * غرناطة (8.00)، فياريال * ريال مدريد (10.00). الإيطالي – الأسبوع 2 لازيو * روما (7.00)، كالياري * إنتر، أتلانتا * تورينو، أودينيزي * بارما، جنوا * فيورنتينا، ليتشي * هيلاس فيرونا، ساسولو * سامبدوريا (9.30).
عدد القراءات : 799

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3501
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019