الأخبار |
نتنياهو: أنا لم أتنازل عن قضية الضم  بتوقيت ترامب.. بقلم: فؤاد إبراهيم  هدية «عيال زايد» لبيبي: «السلام» مقابل لا شيء  "وجود طويل الأمد"... واشنطن تعلن عن خفض عدد قواتها في العراق وسورية  خضّات الأسواق وحلولها المجتزأة تقض مضجع المواطنين.. والمعنيون بعين واحدة!  البرلمان اللبناني يناقش اليوم فرض حالة الطوارئ في بيروت  السيد نصر الله: انتصار تموز أفشل مشروع الشرق الأوسط الجديد والمخططات الأميركية الإسرائيلية ضد المنطقة  السقوط الحتمي.. بقلم: ليلى بن هدنة  إرتفاع في حالات التعافي والصحة العالمية: “كوفيد – 19” لا ينتقل عبر الطعام  عدد المصابين بكورونا في العالم يقترب من 21 مليونا  من قمة الطاقة إلى «السلام»... أبرز محطّات التطبيع  تضاعف أسعار كتاب المرحلة الثانوية المدرسي و(التربية): سعرها لايزال مدعوماً  المقداد يؤكد على تعزيز التعاون مع اليونيسيف بمختلف مجالات اختصاص المنظمة  15 ألف متطوع من 107 جنسيات يشاركون بتجارب لقاح كورونا في الإمارات  حكومة الوفاق الليبية تدرس إعادة فتح الحدود مع تونس  جاريد كوشنر: مزيد من الدول العربية قد تعلن قريبا التطبيع مع إسرائيل  فلسطين تستدعي سفيرها من الإمارات "فورا" وتطالب بقمة عربية طارئة  الصحة: نقاط جديدة لأخذ المسحات الخاصة بتحليل PCR الخاص بتشخيص فيروس كورونا في دمشق واللاذقية وحلب  حقيقة انتشار بطيخ مسمم في الأسواق المصرية     

شاعرات وشعراء

2019-11-03 10:01:04  |  الأرشيف

الشعر مع القصة في مهرجان أدبي بثقافي جرمانا

 

اشترك الشعر مع القصة في إحياء المهرجان الأدبي الذي استضافه المركز الثقافي في مدينة جرمانا مساء اليوم.

المهرجان الذي أقامه فرع إدلب لاتحاد الكتاب العرب قدم فيه عدد من الشعراء والقاصين نصوصا وطنية واجتماعية وإنسانية ولفت في مستهله الشاعر منهال الغضبان مدير المركز الثقافي الشاعر إلى أهمية تماهي الكلمة مع الظرف الذي تمر فيه سورية حاليا من انتصارات للجيش العربي السوري وتهديدات يمثلها العدوان التركي والأمريكي على أرضنا.

وقدمت الشاعرة عتاب السعد نصوصا معبرة عن حبها للوطن لأسلوب الشطرين عبر عاطفة صادقة.

وفي الوقت عينه حاربت قصة الأديب نهاد العيسى التي جاءت بعنوان “خاروف” الظلمة والحقد مرتكزة على أركان القص وتوازن الموضوع.

وألقت الشاعرة بثينة عبد الكريم نصوصا التزمت فيها موسيقا التفعيلة لتعبر فيها عن عاطفة أنثوية صادقة ملتزمة باللغة ووحدة التفعيلة.

كما قدمت الأديبة أماني المانع قصة جمعت فيها بين الأسلوبين الحديث والأصيل لترصد الواقع الاجتماعي دون أن تتخلى عن أركان القصة.

وجاءت نصوص الشاعرة هناء أحمد معبرة عن رفض السلوكيات الاجتماعية السلبية ملتزمة التفعيلة والعاطفة الصادقة.

وألقت رنيم الباشا نصوصا قصصية وقصيدة عبرت فيها عن ضرورة الاهتمام بالطفل ورفض الواقع الاجتماعي الذي يعيق تطوره بأسلوب عفوي وملتزم باللغة وأركان القصة.

وبدوره ألقى الشاعر بلال أحمد عددا من النصوص الاجتماعية والإنسانية بأسلوب جمع بين الأصالة والمعاصرة وحافظ على متانة اللغة.

وختم الشاعر رفعت بدران بعدد من النصوص الاجتماعية الانتقادية التي تدعو إلى القيم ملتزما موسيقا التفعيلة واللغة.

 محمد خالد الخضر

 

عدد القراءات : 1657

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020