الأخبار |
كيف تحمي بيانات هاتفك إذا ضاع؟  اكتشاف فيروس يشكل "نظاما جديدا تماما لتطور الفيروسات"  إصابة عدد من الأشخاص بعملية دهس في العاصمة النرويجية  رئيس الوزراء الإثيوبي: إذا كانت هناك حاجة للحرب مع مصر بسبب سد النهضة مستعدون لحشد ملايين الأشخاص  الخارجية الإيرانية: طهران مستعدة لتقديم أي مساعدة أو دعم في خفض التوتر بين تركيا وسورية  العراق.. مقتل قائد الفرقة الرابعة بالشرطة الاتحادية أثناء التصدي لهجوم شنه "داعش" في محافظة صلاح الدين  بوتين خلال لقائه أردوغان: المشاورات بين روسيا وتركيا بشأن الوضع في سورية مطلوبة للغاية  رئيس الوزراء السويدي: أفعال تركيا غير مسؤولة ومخالفة للقانون الدولي  حاتمي: مشروع الأعداء لتشكيل التحالف البحري فاشل  الخارجية الروسية: اجتماع بوتين وأردوغان سيبحث الطرف الذي سيشرف على مناطق إنتاج النفط في شمال سورية  "قسد" تعلن حصيلة العمليات العسكرية في شمال سورية خلال الـ24 الساعة الأخيرة  مودريتش يفضل صلاح على هازارد  بوكيتينو مقتنع بإمكانية إقالته  وزير الخارجية الألماني: نرفض إقامة منطقة آمنة تثبت تقدم تركيا في سورية  15 نجمًا سقطوا من حسابات الكرة الذهبية  البنتاغون: القوات المنسحبة من سورية ستغادر العراق في نهاية الأمر  صحيفة: "داعش" يستخدم تطبيق "تيك توك" لاستقطاب الشباب  "تويتر" تعلن: تلك المقاطع سيتم حظرها بصورة كاملة  منتجات غذائية شائعة قد تزيد خطر إصابة الرجال بسرطان قاتل     

شاعرات وشعراء

2019-06-21 04:25:26  |  الأرشيف

قصائد من "أدراج المطر"

شعر: حبيب علي
 ( عزّةُ نفسي )
بلا مجاديفَ كيفَ أطوي
سُفُنَ قلبي بلا أشرعةٍ
بلا مجاديفَ وأشرعةٍ كيف تَمْخُرُ سُفُني ؟
ربانُ قلبي
طبيبُ الهوى
سمّارُ النديمِ
رفاقٌ
عيونٌ
كلُّهُمْ عنها سألوني
أجَبْتُهُمْ بغصةٍ تعتريني
البارحةُ برموشِها هدهدتني..
عزّةُ نفسي!
 
 ( حروفٌ ماسيةٌ )
أدفيءُ روحي
بموجاتٍ مخمليةٍ من الشعرِ
تجتاحُني جيوشٌ غازيةٌ
تخترقُني سهماً كُسَعياً
أدخلُ نفقَ الأبجديةِ
تشعُّ الكنوزُ دربي
لستُ طماعاً..
آخذُ منها بصيصَ الأملِ
أدجِّنُها.. أوضِّبُها هديةَ عاشقٍ
تزهرُ مروجاً من التساؤلاتِ..
لماذا لا أكتبُ عنكِ؟
فكلما ذكرتُ اسمَكِ
تمتصُّ أوراقي حبرَ قلمي
كطفلٍ لا يعرفُ طريقاً
إلا إلى ثدي أمّهِ
فيبتدعُ الجمالُ آياتٍ حريريةً
وتنطقُ النجومُ حروفاً ماسيّةً.
 
 ( غياب )
في غيابِهِ..
أصبحَتْ حقولي مقفرةً
أزفرُ تارةً حنيناً
وأخرى شوقاً
ما أمرّكَ يا يومَ الفراقِ!
لماذا 
كلُّ مُحِبٍّ سعيدٌ بحبِّهِ
وأنا أقاسي من ليلٍ طويلٍ
سيدي:
متى يكونُ لفجري انبثاقُ؟!
 
 
خيانة
ارمني بسهامِ لسانِكَ
بأنفاسِكَ الرماديّةِ
فالذهبُ لا يضيرُهُ نارٌ
ولا تعفيرُ الترابِ
والأعذارُ لا تكونُ إلا للأمواتِ
أهلُ الوفاءِ سباتُهُمْ عميقٌ
ليت هراساً يوقُظهُمْ
وحدَهُ النورُ الساطعُ
يخترقُ الضبابَ!
 
عدد القراءات : 5620



هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3501
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019