الأخبار |
الرئيس الأسد يستقبل عبد اللهيان والحديث يتناول العلاقات الثنائية والتعاون الوثيق بين سورية وإيران  مات العيب.. بقلم: مارلين سلوم  أسانج يستأنف قرار تسليمه إلى الولايات المتحدة  واشنطن تطلق سراح ناقلة نفط أبحرت من ميناء روسي  مسؤول إيراني: الوقت لصالحنا... ولسنا مستعجلين لإحياء الاتفاق  5 قتلى و19 مصابا بزلازل في جنوب إيران  لا هدوء قبل زيارة بايدن: الضفة تغذّي الاشتباك  المجاعة تخيم بظلالها على اليمن.. أكثر من 19 مليون يمني يعيشون حياة قاسية  هرباً من جرائم التنظيمات الإرهابية… حركة نزوح للمدنيين من مناطق خفض التصعيد في إدلب باتجاه حلب  الضوء الأخضر من الغرب لعودة النفط الإيراني إلى الأسواق العالمية  بدءاً من الموسم المقبل.. ماريا كابوتي أول امرأة في التاريخ تحكّم بـ "الكالتشيو"  إصابة مدنيين اثنين جراء عدوان إسرائيلي على جنوب طرطوس  ما أهمية جزيرة “الأفعى” ولماذا انسحبت روسيا منها؟  اليابان تفرض نظام تقنين الكهرباء لأول مرة منذ سبع سنوات  مفاوضات الدوحة: جولة أولى بلا نتائج  الجبهات السورية على موعد مع تطورات مهمة  قبل الحوافز أصلحوا الرواتب.. أولاً  “الموديل القديم” سيّد الموقف.. ورش تصليح السيارات لها النصيب الأكبر من “أكل العسل”..!  الفيفا يسترجع 92 مليون دولار من أموال مسؤوليه الفاسدين     

شاعرات وشعراء

2015-07-21 02:28:47  |  الأرشيف

إبداع شعري

صدر للشاعر والكاتب السوري هادي دانيال مجموعة شعرية جديدة تحت عنوان (الرخام يبتسم لأصابعي) عن دار بيرم للنشر والتوزيع ب149 صفحة متضمنة عددا من القصائد المتنوعة نذكر منها

( هشاشة العاشق - المستحيل - سماء اللاذقية - طريق الغزال - أطفال حمص - شبح في أفق - الكرسي - ليه يابنفسج؟ صرخة الصمت - لن يغفر الياسمين - حصان طروادة ...الخ)‏



ونقتطف من قصيدة (أنا الذي يُريد) التي خاطب من خلالها ذاته السورية الوطنية والحضارية المقطع التالي:‏

لكنه السوريّ فيكَ‏

أقوى من الضاد الكذوبة في مضاربهم‏

فتلك الضاد ملْككَ‏

ومِن ابتِكارِكَ أيّها السوريّ‏

فاجعلها فَضاءً فيهِ تنكسِرُ السماءُ‏

لكي تُلامِسَ ركبَتَيْكَ‏

واحْذَرْ، فَثَمَّةَ مَن يُفَخِّخُها‏

فلا تَقْبَلْ بها ذَهَباً يُقيّد مِعصَمَيْكَ‏

فأنا هَواءٌ، رَحْمُ أجنحةٍ‏

وسُوريٌّ تَبَرأَ مِن مُصافَحَةِ العبيدْ‏

وأنا يسوعُ العاِشِقُ‏

وبشكلِهِ الفاني‏

أشلاءُ سوريّا ودماؤهاتشخبُ/قرآنِي‏

أما من قصيدة (سماء اللاذقية) فنقتطف:‏

سماء اللاذقية في نهار السبت مظلمة‏

فترتطم الغيوم.. وتستبق البروق رعودها‏

لكن دمع الله يسبقها انهماراً يُغرق الطرقات والغابات‏

يغسل عن حجارتها‏

ظلال الوحش يعبرها إلى كهف من الماضي‏

على عتباته وقف الزمان .. وطالت اللحظات‏
عدد القراءات : 13146

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3564
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022