الأخبار |
ما بعد التطبيع المجّاني: نحو تسعير الحرب على فلسطين  عندما يضعون الأرض العربية في بورصة الانتخابات الأميركية.. بقلم: عمر غندور  هل تفضّل إيران حقّاً بايدن على ترامب؟  ما هي مخاوف الولايات المتحدة من تحالف روسيا والصين في القطب الشمالي؟  روسيا: الولايات المتحدة تواصل خنق سورية وشعبها اقتصاديا رغم الجائحة  لافروف: الولايات المتحدة لن تعترف بأخطائها في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا  بغياب الطرق الحراجية.. الحرائق تنغص صيف طرطوس!  إصابات “كوفيد-19” تتخطى 30 مليوناً والصحة العالمية تدق “ناقوس الخطر”  المغرب يسجل معدلا قياسيا للإصابات اليومية بفيروس كورونا  التربية تحدد التعليمات الخاصة بالتلاميذ والطلاب الذين سيتقدمون للامتحانات العامة للعام الدراسي القادم وفق النظامين الحديث والقديم  الحكومة الأردنية تصدر أمر الدفاع (16)  أول تصريح أمريكي بشأن الإطاحة بعباس.. سفير واشنطن بإسرائيل: نفكر في دعم دحلان لإزاحة أبومازن  اعتصام الكوادر التدريسية والطلاب ضد ممارسات ميليشيا “قسد” وحرمانها آلاف الطلاب من التعليم بالحسكة  روسيا: قضية فلسطين لا تقل إلحاحا في ظل تطبيع إسرائيل مع دول عربية وحلها مطلوب لإحلال الاستقرار  الأمين العام للأمم المتحدة: كورونا خرج عن السيطرة واللقاح لن يوقف انتشاره  عسكر السودان أقرب للتطبيع بـ«مقابل مجز» …  الحرم القدسي دون مصلين لمدة 3 أسابيع  صحيفة: الخبراء الأجانب يغادرون لبنان بعينات من موقع الانفجار للتحليل  تكلفة معيشة أسرة من 5 أشخاص في سورية نصف مليون ليرة  جنوب السودان.. سلفا كير يقيل وزير المالية ورئيس مؤسسة النفط     

شاعرات وشعراء

2015-07-15 08:42:17  |  الأرشيف

الشاعرة الشابة زينب العلي الشعر يمنحني إحساسا طازجا بالحب والجمال

أظهرت الشاعرة زينب العلي موهبتها الأدبية مبكرا فعشقها للغة والحروف تجلى منذ وجودها على مقاعد الدراسة يوم ابدعت في كتابة الموضوعات الانشائية لتذهل مدرسيها وتصبح محط أنظار الجميع في مدرستها ممن شجعوها على الاستمرار بصقل موهبتها المتميزة والتي لم تلبث ان تجلت عبر الكثير من القصائد والنصوص الشعرية سواء على مواقع التواصل الاجتماعي او في الصحف والدوريات المحلية بالاضافة الى الاحتفاليات الثقافية المختلفة.

وفي حديث لنشرة سانا الشبابية بينت الشاعرة العلي أن جل طموحها في هذا الحقل الادبي هو تصدير فكرة هادفة وكلمة جميلة وصورة معبرة تلعب دورا في بناء وتطوير الفكر مؤكدة أن الشعر هو بوابة نحو إحياء الفكر الذي يجري الانتقاص منه حاليا على يد مجموعات ارهابية ظلامية همها الاكبر تدمير ثقافتنا وانجازاتنا الحضارية كما ان للشعر دوره الاصيل بالنهوض بالشباب ليكونوا اصحاب فكر وقاد يواكب احتياجات العصر.

وأوضحت العلي أن دافعها لكتابة القصيدة هو الحبور الجميل الذي ينثره الشعر في نفسها فالشعر بالنسبة لها واحة تنهل منها سلسلا خاصة في زمن القحط واليباس الذي نعيشه ولذلك فانها تحب كل أنواع الشعر الا انها تميل إلى الشعر الغني بالصور المعبرة الجميلة وهذا ما تجده في الشعر الحر بعيدا عن قيود القافية.

وقالت ..الشعر يمنحني احساسا طازجا نحو المتعة والجمال والحب كما ان الصورة الأدبية المميزة تنعشني حتى وان كانت من وحي الخيال.

وعزت الشاعرة الشابة رواج شعرها الى التزامها باللغة العربية التي تعشقها وتصدر من خلالها افكار وجدانية متنوعة تمس صلب الحياة و الانسان والوطن لا سيما تلك التي كتبتها عن سورية وعن مدينتها حمص.

وتمتلك الشاعرة الشابة حاليا اكثر من مئة قصيدة تم نشر عدد منها في الصحف المحلية وفي أغلب منتديات التواصل الاجتماعي كما شاركت في مهرجان الشعراء الشباب الذي أقامته مديرية الثقافة الشهر الفائت و ملتقى الثلاثاء الأدبي الثقافي بحمص وفي العديد من الأمسيات الشعرية.

يذكر أن الشاعرة الشابة من مواليد حمص وحاصلة على شهادة الماجستير في الهندسة.
عدد القراءات : 11941

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3530
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020