الأخبار |
مصرع 10 أطفال في غرق قارب بباكستان  قرغيزستان وأوزبكستان تعلنان إتمام ترسيم حدودهما بعد عقود من النزاع  مدفيديف: وزيرة الخارجية الألمانية حمقاء مفيدة  عشرات الآلاف يتظاهرون ضد نتنياهو في "تل أبيب" ومدن أخرى  ردّ على هجمات مسلحي أنقرة في تادف.. ومخاوف عين العرب من غزو تركي تتصاعد … الجيش يحد من خروقات «النصرة» في «خفض التصعيد»  لاجئ سوري في بريطانيا: لم أحصل على أموال منذ أشهر لتأمين الطعام!  فساد بـ 8 مليارات ليرة في وزارة الكهرباء.. والوزير يحيل الموضوع إلى التفتيش … فروقات أسعار لبعض المقاولين وحجز احتياطي ومنع سفر لأكثر من 14 مديراً وعضو لجنة ومديراً عاماً سابقين  التموين: دورياتنا بالمرصاد! … مصنعو ألبان وأجبان يحتالون على الأسعار بغش المادة  وصول باخرة محملة بمليون برميل من النفط الخام … مسؤول في «محروقات» لـ«الوطن»: تحسُّن في زمن استلام رسالة البنزين حتى 12 يوماً  ترامب يطلق حملته الانتخابية ويقول إن بايدن "وضع البلاد على طريق التدمير"  مقتل 7 أشخاص بإطلاق نار على زوار وعمال حانة في المكسيك  رئيس الأرجنتين: أمريكا اللاتينية لا تخطط لإرسال أسلحة إلى أوكرانيا  دبابات الناتو في أوكرانيا: مقدمة لحرب بين الولايات المتحدة وروسيا  بلينكن يصل إلى القاهرة في بداية جولة على الشرق الأوسط  موسكو: أي محاولة لاستبعادنا من الرياضة الدولية «ستفشل»  جنرال أمريكي: سندخل في حرب مع الصين خلال عامين  موسكو تدعو واشنطن إلى الكف عن التدخل في شؤونها  قناة: مكتب التحقيقات الفيدرالي يصادر مفكرات بايدن بعد تفتيش منزله  بنك يغرّم موظفيه مليون دولار عند استعمال «واتساب»  عين الرقيب.. بقلم: بشار محمد     

شعوب وعادات

2022-08-06 04:59:27  |  الأرشيف

من هي الجزيرة التي تحكمها دولة كل 6 أشهر؟

"الفزّان" جزيرة نهرية غير مأهولة، تتبادل إسبانيا وفرنسا السيادة عليها، كل ستة أشهر، منذ 360 عاماً، بناء على اتفاقية بين الملك الفرنسي لويس الرابع عشر وفيليب الرابع ملك إسبانيا لوضع نهاية للحرب بين البلدين.
والثلاثاء الماضي، نُظمت مراسم عسكرية في الجزيرة، التي تتخذ شكل المعيَّن، عند الحدود بين الدولتين، وبالتحديد وسط نهر «بيداسوا»، بين بهوبي في فرنسا وإيرون في إسبانيا.
وسلَّمت إسبانيا الجزيرة إلى فرنسا، حيث ستقوم باريس بإدارتها لستة أشهر، قبل أن تعود مجدداً إلى مدريد.
وأشار خوسيه أنطونيو سانتانو، عمدة مدينة إرون الأسبانية: «إننا ننظف الشجيرات الصغيرة بين فبراير وأغسطس. وبالطبع، لدى الفرنسيين الخريف والشتاء لقص الحشائش. لديهم حظ أكبر وعمل أقل»، وإن كانت عوامل التعرية تعني أن مساحة الجزيرة تتآكل.
منذ القرن الخامس عشر، كانت الجزيرة ميداناً للاجتماعات الدبلوماسية والملكية بين فرنسا وإسبانيا، فعام 1463 التقى لويس الحادي عشر ملك فرنسا وهنري الرابع ملك قشتالة.
وعام 1526، تم تبادل فرانسوا الأول، الذي أسره تشارلز الخامس في معركة بافيا (1525) هناك، مقابل ولديه.
في القرنين السادس عشر والسابع عشر، كانت الجزيرة أيضاً مكان التقاء مندوبي البلدين لتوقيع مختلف المعاهدات.
يُطلق الفرنسيون على الجزيرة اسماً آخر هو «جزيرة المؤتمرات»، إذ اختيرت لتكون أرضاً محايدة للتفاوض مع إسبانيا على اتفاقية سلام ثنائية لإنهاء حرب الـ12 عاماً، عندما أُعلن وقف الأعمال العدائية.
بعد 24 اجتماع قمة، وُقِّع أخيراً صلح «البرانس» في 7 نوفمبر 1659، ويوجد نصب تذكاري في الجزيرة لهذه المناسبة.
لكن في الواقع، لم تنته الحرب على الجزيرة، وكان من المستحيل تقسيمها إلى النصف، نظراً لصغرها، فطولها 210 أمتار وعرضها 40 متراً، بمساحة 6820 متراً مربعاً، وتقع على بعد 200 متر من الشاطئ الفرنسي و10 أمتار من الشاطئ الأسباني، في نهر بيداسوا، بين بلدة أونداي الفرنسية ومدينة إرون الأسبانية.
وبالتالي، أصبحت الجزيرة أرضاً تمارس عليها المملكتان سيادتهما، وبالتالي تعطيان رمزاً للسيادة المزدوجة.
واحتفالاً باتفاق الصلح، تزوَّج ملك فرنسا لويس الرابع عشر من ابنة فيليب الرابع ملك إسبانيا ماريا تيريزا على الجزيرة.
وكُلّف رسام البلاط الأسباني دييغو بيلاثكيث بتنظيم مظاهر الاحتفال، حيث بنيت الجسور الخشبية لتيسير الوصول إلى الزوارق الملكية وعربات نقل الشخصيات الملكية إلى مراسم الزواج.
وصدَّقت الزيجة الملكية على اتفاق السلام، وصارت جزيرة الفزان رمزاً لاستمرار الاتفاقية.
استضافت شخصيات ملكية، والروائي الفرنسي فيكتور هوغو، مؤلف رواية البؤساء، الذي اشتكى خلال زيارته الجزيرة عام 1843 من عدم وجود أي من طيور الفزان فيها.
وفي واقع الأمر، سجّل الرومان الجزيرة باسم «بوسوا»، التي تعني الممر باللغة الباسكية، وترجم الفرنسيون الكلمة إلى «بايزانس»، التي حُرّفت في نهاية المطاف إلى «فيزان» أو «الفزان».
وتوجد 8 أراضٍ ذات ملكية مشتركة لأكثر من دولة حول العالم، وتعد القارة القطبية الجنوبية (أنتاركتيكا)، هي الأكبر على الإطلاق، إذ تتشارك في ملكيتها 29 دولة، لكن جزيرة الفزان تحمل التاريخ الأكثر رومانسية.
تم تصنيف الجزيرة كموقع تاريخي. واليوم، تتم دعوة الناس إليها بين الحين والآخر للمشاركة في الفعاليات التراثية وإحياء ذكرى أحداث تاريخية، لكن تلك الفعاليات يهتم فيها كبار السن فقط، أما الشباب فهم لا يعيرون الأمر اهتماماً.
 
عدد القراءات : 4721

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3572
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2023