الأخبار |
في سابقة من نوعها.. أستراليا تنزع جنسية رجل دين إسلامي  قصور أمميّ عن معالجة الجذور: «ليبيا الجديدة» لم تولد بعد  الخرطوم لتل أبيب: حاضرون لمحاصرة المقاومة  "ميدل إيست آي": ترامب يعيق عودة بايدن إلى الاتفاق النووي الإيراني  كباش روسي ــــ تركي في جنوب القوقاز: قره باغ أمام تحدّيات اليوم التالي  ممنوع الدخول.. بقلم: سارة عبد الرحمن الريسي  لافروف: التدخل الأمريكي في سورية والعراق وليبيا أدى إلى انتشار الدمار والخراب في تلك الدول  أولمبياد طوكيو… الاستحقاق الأبرز لرياضيينا في العام المقبل وتوقع بزيادة عدد المتأهلين  تحسبا للموجة الثانية من تفشي "كورونا"... بيان من الحكومة المصرية بشأن غلق المساجد  بايدن يطوي صفحة “أمريكا أولاً” التي اتبعها ترامب: بلادنا عادت ومستعدة لقيادة العالم  عدوان إسرائيلي باتجاه جنوب دمشق أسفر عن خسائر مادية  غوتيريش قلق بشأن إقليم تيغراي ويوجه طلبا للطرفين المتصارعين في إثيوبيا  لخلل في التنسيق والتعاون..خريجون دون وظائف.. وسوق العمل دون فرص؟!  الحكومة توجه وزاراتها لإعداد خططها الإسعافية للعام القادم  وزير الصحة: الإصابات بـ«كورونا» بازدياد ولا قرار بالإغلاق الجزئي حتى الآن  21 ديسمبر المقبل.. المشتري وزحل في مشهد لم يحدث منذ 800 عام  إدارة بايدن.. حضور نسائي كبير وبمناصب حساسة لأول مرة  لقاح «سبوتنيك 5» الروسي ضد كورونا بـ20 دولاراً وأرخص 3 مرات من غيره  الصين ترد على البابا فرنسيس بشأن الإيغور  انفجار سيارة مفخخة في مدينة الباب بريف حلب الشمالي الشرقي     

شعوب وعادات

2020-06-15 04:30:55  |  الأرشيف

ارسولا اندرس فجرت شرارة البكيني

في الخامس من يوليو عام 1946لم تجرؤ أية عارضة أزياء ارتداء قطعة الملابس الجديدة التي صممها لويس رآرد. فلباس البحر كان مكونا من قطعتين على غير العادة. و أضطر مصمم الأزياء الفرنسي البحث عن “فتاة ستربتيز” في باريس لتوافق على المشاركة في عرض أزيائه في ذلك اليوم و بالفعل وجد لويس الشابة ميشيلين برنارديني التي كانت تعمل في إحدى كازينوهات العاصمة الفرنسية لتوافق على ارتداء التصميم المبتكر آنذاك. و الذي وصفه آنذاك أحد الصحفيين بأنه”حبس أنفاس جميع مشاهدي عرض الأزياء. وكان شيئا غير متوقعا كما لو أننا انتقلنا إلى كوكب آخر”.
 
مخترع لباس البحر من قطعتين المعروف باسم “البكيني” لويس رآرد كان في الأصل مهندسا ميكانيكيا و تولى إدارة محل والدته للملابس الداخلية النسائية. و بالرغم من أن ابتكاره للبكيني آنذاك مثل ثورة في عالم الأزياء إلا أن هذا الاختراع ليس بجديد. ففي العصر الروماني كان النساء تلبسن قطعة تغطي الصدر و أخرى تغطي الجزء السفلي من أجسامهن.
 
و قد أطلق لويس على ابتكاره الجديد إسم ب”بكيني” وهو إسم جزيرة في المحيط الهادئ و التي قامت الولايات المتحدة الأمريكية فيها بإجراء تجارب لاختبار القنبلة الذرية في نفس عام و شهر ابتكار لويس للبيكيني(يوليو 1946) و قبل بضعة أيام من تقديمه للجمهور. و يرجع أهل الجزيرة اسم بكيني إلى “بلد الجوز هند الكثير”. إلا أن لويس اختار اسم “بكيني” لاختراعه الجديد في إشارة إلى أنه اختراع يماثل “القنبلة الذرية”و أطلق على البكيني مصطلح ” أول قنبلة ذرية “.
 
و في نفس الوقت الذي عرض فيه لويس ابتكاره الجديد قام مصمم فرنسي يدعى جاك هايم من مدينة كان الفرنسية بابتكار لباس بحر مماثل للبيكيني و اطلق عليم ام “آتوم”أو “ذرة”. و سوق جاك هايم ابتكاره على انه اصغر لباس بحر في العالم إلا أن لويس رأرد لم يستسلم لهذه المنافسة و دعا الموديل الفرنسية ميشيلين برنارديني إلى إدخال البكيني عبر خاتم و وفي علبة كبريت خاوية ليثبت أمام عدسات المصورين و الصحفيين أن اختراعه هو بالفعل أصغر لباس بحر في العالم. و بالرغم من كل هذه الإثارة التي فجرها البكيني إلا أنه لم ينجح في البداية في اقتحام أسواق الملابس حتى أن بعض الدول الأوروبية و خاصة الكاثوليكية منها مثل إيطاليا و البرتغال و أسبانيا استصدرت أمرا بحظر البكيني. كما أنه و في الخمسينيات من القرن الماضي لم ينجح البكيني في اقتحام الأسواق الأمريكية بقوة. ويمكن اعتبار ظهور الممثلة أرسولا أندرس في أول فيلم لجيمس بوند و هي مرتدية للبكيني عام 1962 بمثابة الشرارة القوية التي ساهمت في نجاح البكيني في غزو أسواق الملابس.
 
 
 
 
 
عدد القراءات : 5863

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تتوقع تغيرات في السياسة الخارجية الاميركية مهما كان الفائز في الإنتخابات الرئاسية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3534
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020