الأخبار |
المزة 86 تطالب بتعبيد الشوارع والصيانة: «عالوعد ياكمون»  ترامب: يجب على آية الله الإيراني أن "ينتبه بشدة إلى كلماته"  كيف كان يعمل توماس أديسون؟.. بقلم: مهرة الشحي  الكشف عن حجم الخسائر الناجمة عن وقف تصدير النفط الليبي  مقتل 4 أشخاص بإطلاق نار في ولاية يوتا الأمريكية  ما أهمية ريف حلب الغربي للجيش السوري؟  الصين تقرصن بيانات القبة الحديدية الإسرائيلية !  هل تنجح أوروبا فيما فشلت فيه سابقاً؟ إيران وليبيا أقوى اختبار على ذلك  هدنة إدلب في انتظار «مؤتمر برلين»!  تحشيد عسكري في مختلف الجبهات: السعودية تعيد ترتيب الأوراق  الاتفاق النووي: في انتظار إعلان الوفاة.. بقلم: حسن حيدر  سيناريوات ما بعد تفعيل الأوروبيين «آلية الزناد»  العواصف والفيضانات تغلق الطرق في مناطق ضربتها الحرائق بأستراليا  كم ستبلغ تعويضات أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية؟  التهجير وارتفاع أسعار الإيجارات خلقا أجيالاً بلا صداقات  لا احد يشتري ولا أحد يبيع ؟فمن المتهم الرئيسي بهذا التلاعب الخطير بسعر الصرف؟  طهران تنتقد «اجتماع لندن» بشأن الطائرة الأوكرانية  هل ترسل أوروبا قوات عسكرية إلى ليبيا؟  فرنسا تنشر رادارات على الساحل الشرقي للسعودية  أوكرانيا.. استقالة رئيس الحكومة على خلفية تسجيلات مسرّبة     

شعوب وعادات

2019-10-05 05:34:50  |  الأرشيف

طرق لتحويل الطفل إلى شخص اجتماعي

 تشكو الأمهات على الدوام من أن أطفالهن لا يستطيعوا التفاعل بشكل جيد مع المجتمع و لا يجيدون تكوين الصداقات بسهولة و يفضلوا أن يلعبوا بمفردهم و ألا يختلطوا بالأطفال الآخرين كما إنهم لا يراعون مشاعر المحيطين بهم أطفالا كانوا أم كبارا فيتعاملون بعدوانية و لا يختارون ألفاظهم.
و لذلك نعرض عليكِ الآن طرقًا فعالة لتعليم طفلك كيف يكون شخصًا اجتماعيًا :
- يجب أن تجعلي طفلك يثق بنفسه فهذا العامل مهم من أجل أن ينجح في حياته بشكل عام و يساعده في وضع أهدافه بطريقة مثلى و تحقيقها و أن يعرف أيضا كيف يتعرف على أشخاص جدد في حياته و الثقة بالنفس أمر صعب على تنميته في نفس الطفل و لذلك يجب عليك أن تمديه بالأدوات التي يحتاج إليها من اجل التعامل مع الظروف و الصعاب التي تواجهه حتى يكون واثقا بنفسه و بقدراته.
- اعملي على الدخول إلى عقل طفلك و معرفة كيف يفكر و ماذا يريد فبهذه الطريقة ستعرفين كيف توجهينه التوجيه السليم و إلى المكان الصحيح الذي ينبغي أن يكون فيه و لفعل ذلك بنجاح يجب عليك أن تصلي إلى قلبه فتكتسبي حبه و ثقته قبل أن تبدأي في توجيهه فلو أنك استخدمت أسلوب الضرب أو التعنيف فستخسرين حبه و ثقته فيك و لن يفعل ما تأمرينه به لأنه سيعمد إلى مخالفته حينما تحين له الفرص.
 ابدأي في إبعاد طفلك عنك بشكل تدريجي قبل أن تبدأ الدراسة حتى يعتاد على أن يبقى لوقت طويل بدون وجودك معه فبكاء الطفل ترجع مسؤوليته إليك أنت لأنه تعلق بك بشكل زائد و هذا سيجعله يخشى التواجد مع الآخرين و التعامل معهم حينما لا تكوني موجودة.
- تظن بعض الأمهات أن الطريقة الأمثل لجعل الطفل يتعامل مع الآخرين هو بإجبارهم على الجلوس معهم و هذا الأمر خاطئ بالطبع فالأمر يحتاج إلى التمهيد بشكل تدريجي فعلى سبيل المثال عودي طفلك على أن يلعب مع زملائه في النادي أو المدرسة.
- اصطحبي طفلك معك إلى الأماكن التي يتواجد فيها الأطفال بكثرة مثل الحدائق فهو سيتعلم من خلال ملاحظتهم أنهم يتعاملون في مجموعات و سيبدأ بشكل تدريجي في ممارسة هذه الطرق و سيتعلم منها حتى يشعر بأنه مرتاح في مصاحبتهم.
- يجب أن تعملي مع بقية أفراد الأسرة في إشعار طفلك بأنه هام في إطار الأسرة و المجتمع أيضا و أكدي على مكانته عندكم.
- ضعي طفلك دوما في مواقف مختلفة حتى تجعليه يتحمل المسؤولية و يتدرب على أداء مهامه و إتقانها و علميه أساليب لتنمية ذكائه و مرونته في التعامل مع المواقف المختلفة.
 
عدد القراءات : 3512

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يتجاوز لبنان عقبة تشكيل الحكومة ومخاوف الانهيار الاقتصادي والانفلات الأمني؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3507
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020