الأخبار |
كنداكات وجنرالات..بقلم: نبيه البرجي  كوريا الشمالية: مستعدون للحوار أو المواجهة مع واشنطن  أميركا.. عجز الموازنة يصل إلى تريليون دولار عام 2020  ممرّ آمن للمدنيين في ريف حماة: أنقرة تعزّز نقاطها  لا انزياح نحو «الشرق»..بقلم: محمد نور الدين  نتنياهو والبحث عن أوراق للفوز في الانتخابات  السعودية والامارات في اليمن: عجز عن الانتصار ورفض للتسليم بالهزيمة  بوغدانوف يبحث مع حداد الوضع في سورية  محكمة ألمانية تقضي بسجن طالب لجوء سوري تسعة أعوام ونصف  ميركل وماكرون لجونسون: 30 يوماً لإيجاد حلّ لمسألة الحدود  مشروع خليجي لنزع التوتر… هل يسمح الاميركيون به؟  استطلاع: أغلبية الأميركيين غير راضين عن أداء ترامب  قاديروف يجدد تأكيده موقف الشيشان الداعم لسورية في حربهاعلى الإرهاب  مندوب الصين لدى الأمم المتحدة: بكين غير مهتمة بمحادثات الحد من التسلح  أردوغان: لا يمكن إقامة أي مشروع شرق المتوسط يتجاهل تركيا وسنواصل أنشطتنا بالمنطقة  نتنياهو: سنواصل عملياتنا في العراق ضد إيران "لزم الأمر أو لم يلزم"  الأرجنتين قد تغير نهجها إزاء فنزويلا  الاحتلال يعتقل أربعة فلسطينيين في المسجد الأقصى  بومبيو: عقوباتنا ضد إيران ستحقق نتائج كما نجحت مع حزب الله     

شعوب وعادات

2019-06-13 07:04:12  |  الأرشيف

متى سنتخلى عن جوازات السفر؟

بدأ الابتكار المتطور، نظام التعرف على الوجه، بالعمل في مطارات الصين والولايات المتحدة، والإمارات وسنغافورة وماليزيا كما هو قيد التجربة الآن في مطار حمد الدولي في قطر ويقوم النظام بتحديد أو تأكيد هوية الأفراد من خلال الصور الرقمية، وذلك من خلال مقارنة الوجوه بالوجوه المحفوظة داخل قاعدة البيانات، ويتم استخدامها من قبل وكالات إنفاذ القانون.
أما بالنسبة للصين فانتشرت أجهزة المعلومات معززة بنظام التعرف على الوجه في مطار بكين الدولي وتشنغدو شوانغليو الدولي فتقوم بمسح ضوئي للوجه ثم تظهر لك معلومات رحلتك الخاصة وتساعدك على إيجاد الطريق إلى بوابة الإقلاع.
ويوفر النظام الوقت التقريبي المطلوب للوصول إلى بوابات الإقلاع، بالإضافة إلى معلومات الأحوال الجوية ودرجات الحرارة في مقاصد الرحلات الجوية.
أما في أميركا فبالإمكان المسافرين في بعض المطارات من استخدام وجوههم لتسليم الأمتعة والصعود على متن الطائرة، فلا داعي لإخراج جوازك من حقيبتك أو تقديم التذكرة.
وتقول مصادر في المطارات الأميركية، إن نظام التعرف على الوجه يسرع عملية الركوب على الطائرة بتسع دقائق للرحلات الدولية أي كل راكب يوفر ثانيتين.
فعندما تقترب من نقطة التفتيش في المطار ترى كاميرا أمامك ثم تضغط على زر “انظر” على الشاشة وتلتقط الكاميرا صورتك عدة مرات أحيانا وبعد ذلك في حال ظهرت علامة خضراء على الشاشة فهذا يعني أنك مررت خلال نظام الكشف، حيث تتم مقارنة صور المسافرين بقاعدة بيانات هيئة الجمارك وحماية الحدود بالولايات المتحدة.
وقام أحد الإعلاميين بمراقبة عمل نظام التعرف في مطار جون إف كينيدي الدولي ولاحظ أن 15 في المئة من المسافرين لم يستطيعوا المرور خلال النظام وذلك له عدة أسباب منها أنه لا يوجد له صورة في ملف البيانات أو أن الشخص لم ينظر إلى الكاميرا بالطريقة المناسبة أو طول الراكب أقصر من المطلوب أو وجود لحية التي لا تظهر على الصور الرسمية في قاعدة البيانات، بالإضافة أن هناك بعض الدراسات التي أظهرت أن بعض الأنظمة تجد صعوبة في التعرف على وجوه النساء والأشخاص الملونين.
واتخذ المسؤولون في أميركا خطوات للحد من اختراق المعلومات على النظام عن طريق حذف الصور التي تلتقطها للمواطنين بعد 12 ساعة من التقاطها.
وقال مفوض مكتب الجمارك وحماية الحدود، كيفن مكالينان، إن تقنية التعرف على الوجه الموجودة في مطار لوس أنجلوس الدولي ساعدت الطائرات على الهبوط بسرعة أكبر. على سبيل المثال، كان المسؤولون قادرين على تحضير طائرة A380 للإقلاع بأكثر من 350 راكب في أقل من 20 دقيقة، نصف الوقت الذي تستغرقه عادة.
ولا يستخدم النظام فقط في المطارات وإنما يستخدم في سنغافورة مثلا على أعمدة الإنارة لتمكين السلطات من تحديد الوجوه والتعرف عليها، وقالت الدولة: “إن التقنية ستُمكنها من إجراء تحليلات جماعية ودعم عمليات مكافحة الإرهاب”.
كما يستخدم في الصين كتقنية للتعرف على هوية الطالب في الجامعة حين الحضور والانصراف، وحتى أنه يستخدم النظام في الحمامات لتعزيز السلوك في الأماكن العامة.
عدد القراءات : 4233

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019