الأخبار |
الرئيس الأسد في كلمة متلفزة: جيشنا العربي السوري لن يتوانى عن القيام بواجباته الوطنية ولن يكون إلا كما كان جيشاً من الشعب وله  انتصار حلب يعبّد الطريق إلى إدلب  الصين تختبر علاجاً لكورونا: النفق لم يعد مظلماً؟  سيطر على بلدات وجمعيات سكنية وفتح الطريق إلى الريف الشمالي.. ومطار حلب الدولي في الخدمة غداً … الجيش يوسّع هامش أمان حلب في الريف الغربي  تهديدات جديدة تطول السفير الروسي في تركيا!  من يقول لهذا «السلطان» إن مشروعه يترنّح؟.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  هل انتهى الخلاف بين عمال المرفأ والشركة الروسية؟ … اتفاق يمنح العاملين في مرفأ طرطوس إجازة بلا أجر وعقوداً مع الشركة الروسية غير محددة المدة ويحافظ على كامل حقوقهم  رقعة الشطرنج في إدلب… وسقوط البيدق التركي.. بقلم: د. حسن مرهج  كوريا الشمالية تؤكد مجددا عدم وجود إصابات بفيروس كورونا على أراضيها  مقتل 23 لاجئا على الأقل في تدافع على مساعدات بالنيجر  موسكو لواشنطن: نحن لا نلاحق أقماركم التي تتجسس علينا  أغنى رجل في العالم يخصص 10 مليارات دولار لمكافحة تغير المناخ  مقتل 10 أشخاص في تفجير انتحاري بمدينة كويتا غرب باكستان  أمريكا تجلي رعاياها المصابين بـ"كورونا" على متن طائرة ممتلئة بالأصحاء  هل تتمكن "اسرائيل" من تنفيذ خططها ابتداءا من رسم خرائط جديدة؟     

شعوب وعادات

2019-04-30 07:01:00  |  الأرشيف

نساء مكتنزات يشاركن في عرض أزياء أمام برج إيفل

شاركت 40 عارضة مكتنزة في عرض أزياء أمام برج إيفل في مبادرة هدفها تشجيع النساء الممتلئات على تقبّل أجسادهن في ظلّ معايير الموضة الصارمة.
وعلى الرغم من الطقس الممطر، تمايلت العارضات بأزيائهن الملوّنة في ساحة تروكاديرو تحت صيحات أبناء العاصمة وسيّاحها الذين كانوا يلتقطون الصور لهن.
وشاركت في النسخة الثانية من عرض "بادي بوزيتيف" (الجسم الإيجابي) عارضات أزياء محترفات ممتلئات البنية ونساء عاديات من الحياة اليومية، نحيلات الجسم أو قصيرات القامة وأخريات لم يعدن في ريعان الشباب.
وحمل بعضهن لافتات كتب عليها "جسمي جميل" أو "الجمال في التنوع".
وتقضي الفكرة من هذه المبادرة "بتمثيل شريحة كبيرة من النساء وإظهار جمالهن بالرغم من عيوبهن التي ليست في الواقع سوى أمور طبيعية، مثل البطون الممتلئة والترهلات والتشققات"، بحسب ما قالت جورجيا ستاين القيّمة على هذا العرض لوكالة فرانس برس.
ولفتت إلى أن النساء المكتنزات يلقين قبولا أكبر في المجتمع الأميركي أو البريطاني مما الحال في فرنسا، بسبب اختلاف العقليات.
وأقرت ليسلي لوتلاين وهي عارضة أزياء يبلغ طولها 1,78 متراً ومقاسها 44-46 بأنها تواجه صعوبات في إيجاد ملابس ملائمة لها، "فما من ملابس رائجة لنا بأسعار مغرية. وينبغي أن نكتفي بالطرازات القديمة وغير المثيرة ... الأمر معقد بالفعل ونحن نشارك في هذه المبادرة لإحداث تغيير".
وأطلقت بلدية باريس في فبراير الماضي حملة للتصدّي للتمييز الذي تتعرض له النساء المكتنزات الأجساد في خضمّ الدورة الأخيرة من فعاليات أسبوع الموضة.
 

عدد القراءات : 4997

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3510
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020