الأخبار |
غوتيريش "مصدوم" بنبأ تخطي وفيات كورونا في العالم حاجز المليون  خريف القوقاز الساخن: معركة بحـروب كثيرة  واقعة احتجاز رهائن في ولاية أوريغون الأمريكية تخلف عددا من القتلى  المقاومة نحو مواجهة بلا قيود: زمن «الغموض» انتهى!  فصائل الشمال السوري: بعد ليبيا... إلى آذربيجان دُر!  لافروف حول التسوية الكورية: يجب الانتقال من الأقوال إلى الأفعال  الصحة العالمية.. حصيلة ضحايا كورونا في العالم أعلى من المعلن  "بلومبيرغ": واشنطن تحضر لعقوبات تعزل إيران عن الخارج  "لن نرى مثله مرة أخرى".. قرية رومانية تعيد انتخاب رئيس بلديتها بعد وفاته  جريمة مثيرة للجدل في مصر.. ضبط شاب يمارس الجنس مع خالته وابنها يلقيه من الطابق الخامس  نكتب لنفهم الحياة.. بقلم: عائشة سلطان  مع بدء العام الدراسي.. إقبال على الدروس الخصوصية وارتفاع في أسعار الساعات!!  خطوة تصعيدية خطيرة... هل تستعد أمريكا لحرب مع إيران؟  الاستثمار بـ«إغلاق السفارة»: ترامب يضرب مواعيد مؤجّلة  مركز حميميم: المسلحون يدبرون استفزازات باستخدام الكيميائي في إدلب وحلب     

شعوب وعادات

2019-04-16 02:54:05  |  الأرشيف

الكاميرات تنهي حقبة المرايا على السيارات

يقود مهندسو التطوير في الشركات المصنِّعة للسيارات ثورة تكنولوجية جديدة توفّر سبلاً مختلفة من الراحة لجميع السائقين وتزيد من عوامل السلامة أثناء القيادة.
تعتزم العديد من الشركات المصنِّعة للسيارات تقديم سيارات تعتمد على الكاميرات بدل المرايا الخارجية الكلاسيكية، حيث تقدّم تلك الكاميرات رؤية خلفية وجانبية أشمل وأفضل، وتساعد السيارة على مقاومة الهواء، ما ينعكس إيجاباً على إستهلاك الوقود، وبالتالي على الإنبعاثات الضارة للبيئة، ويمنح المزيد من المسافة للسيارات الكهربائية ويسهّل على المهندسين الكثير من العناء اثناء تصميم السيارة.
 
واستفادت هذه التقنية من التطوّر الحاصل في مجال نقل الصورة وتطوّر الشاشات، الذي أدّى أيضاً إلى إنخفاض كلفة إنتاج الكاميرات والشاشات على حدّ سواء.
 
فوائد متعددة
 
تعمل الكاميرات بدلاً من المرايا الجانبية على نقل الصورة الخارجية من جوانب السيارة إلى السائق عبر شاشات تم تثبيتها على الجانب الداخلي لبابي السيارة الأماميّين.
 
وتوفر هذه الكاميرات صوراً حية عالية الدقة تعكس ما يجري حول السيارة بزاوية عريضة لا يمكن للمرايا التقليدية تغطيتها.
 
كذلك، تمنح الكاميرات التحكم الكامل للسائق والرؤية بزوايا متنوعة من خلال لمس الشاشة للحصول على التعديلات المناسبة للظروف المختلفة كالقيادة على المنحدرات أو الجسور.
 
من جهة ثانية، لا يقتصر إستخدام الكاميرات على زيادة جاذبية التصميم والحدّ من مقاومة الهواء فحسب، بل تسهم أيضاً في زيادة راحة القيادة ورفع درجة السلامة. فهي تقدم مناظر خاصة لكل من الطريق والإنعطاف والمناورة، علاوة على أنها تمكن سائق السيارة من إجراء تكبير أو تصغير الصورة بحسب الحاجة والضرورة.
 
ويقول الخبراء، إن هذه التقنية الجديدة من شأنها السماح بالرؤية من خلال زاوية عريضة ستجعل من معضلة النقاط العمياء مشكلة أصبحت من الماضي، وستوفر للسائق إمكانية متابعة المشاهد الخلفية وهو في وضعية القيادة الطبيعية.
 
في السياق عينه، ستسمح تقنية إستخدام الكاميرات بدل المرايا في السيارة بالرؤية الخلفية حتى في ظل امتلاء حيز الأمتعة أو عند حجب الرؤية الخلفية من الركاب، أو عند إنعدام الرؤية بسبب تراكم البخار على الزجاج أو اثناء تساقط المطر.
 
على صعيد السلامة، توفر الكاميرات الجانبية نسبة أعلى من الأمان مقارنة بالمرايا التقليدية. ويعود السبب في ذلك أنّ الكاميرات على عكس المرايا، لا تحتوى على مساحات زجاجية. وذلك يعني أنه أثناء الحوادث لن تتطاير قطع من الزجاج وتصطدم بالسائق والركاب. 
عدد القراءات : 8069

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020