الأخبار |
فلسطين حول مؤتمر البحرين: لا سلام اقتصادي من دون سلام سياسي  الطيران التركي يدمر مواقع لـ"العمال الكردستاني" شمالي العراق  عندما بكى طيب تيزيني! … إحساس الإنسان المفكر وهو يرى انهيار حلمه  قائد الطيران الإيراني يؤكد الجاهزية المعنوية والقتالية للسلاح  فلسطين: لم يتم التشاور معنا بشأن مؤتمر تعقده أمريكا في البحرين  مقتل7 من عناصر الحشد الشعبي بتفجير إرهابي في ديالى شرق العراق  مقتل 32 شخصا بينهم 29 من”داعش”بأعمال شغب في طاجيكستان  روحاني يطالب بتعزيز الإنتاج المحلي وإزالة العوائق أمام الاستثمارات  طاجيكستان تحمل "داعش" مسؤولية أعمال شغب في سجن أسقطت 32 قتيلا  وزير الخارجية الألماني يحذر من انهيار الاتفاق النووي مع إيران  باحث سوري يحصد جائزة الملك للعلوم والتكنولوجيا في السويد  المجلس العسكري السوداني والمعارضة يتفقان على مواصلة التفاوض  مقتل عراقي وإصابة ثلاثة آخرين جراء تفجير إرهابي في نينوى  مستوطنون يجددون اقتحام المسجد الأقصى  المعلم لنائب وزير الخارجية الهندي: تعزيز التعاون بما يساهم في إقامة علاقات استراتيجية طويلة الأمد  إحالة رئيس الاتحاد العمالي العام في لبنان إلى النيابة العامة  الدفاع التركية: تقديم موعد شحن "إس – 400" الروسية  ظريف يرد على ترامب: لا تهدد إيران وإلا  وزير خارجية بريطانيا في رسالة إلى إيران: لا يجب التقليل من نوايا الجانب الأمريكي  العثور على أسلحة وذخائر متنوعة من مخلفات الإرهابيين بريف درعا     

شعوب وعادات

2019-04-16 02:54:05  |  الأرشيف

الكاميرات تنهي حقبة المرايا على السيارات

يقود مهندسو التطوير في الشركات المصنِّعة للسيارات ثورة تكنولوجية جديدة توفّر سبلاً مختلفة من الراحة لجميع السائقين وتزيد من عوامل السلامة أثناء القيادة.
تعتزم العديد من الشركات المصنِّعة للسيارات تقديم سيارات تعتمد على الكاميرات بدل المرايا الخارجية الكلاسيكية، حيث تقدّم تلك الكاميرات رؤية خلفية وجانبية أشمل وأفضل، وتساعد السيارة على مقاومة الهواء، ما ينعكس إيجاباً على إستهلاك الوقود، وبالتالي على الإنبعاثات الضارة للبيئة، ويمنح المزيد من المسافة للسيارات الكهربائية ويسهّل على المهندسين الكثير من العناء اثناء تصميم السيارة.
 
واستفادت هذه التقنية من التطوّر الحاصل في مجال نقل الصورة وتطوّر الشاشات، الذي أدّى أيضاً إلى إنخفاض كلفة إنتاج الكاميرات والشاشات على حدّ سواء.
 
فوائد متعددة
 
تعمل الكاميرات بدلاً من المرايا الجانبية على نقل الصورة الخارجية من جوانب السيارة إلى السائق عبر شاشات تم تثبيتها على الجانب الداخلي لبابي السيارة الأماميّين.
 
وتوفر هذه الكاميرات صوراً حية عالية الدقة تعكس ما يجري حول السيارة بزاوية عريضة لا يمكن للمرايا التقليدية تغطيتها.
 
كذلك، تمنح الكاميرات التحكم الكامل للسائق والرؤية بزوايا متنوعة من خلال لمس الشاشة للحصول على التعديلات المناسبة للظروف المختلفة كالقيادة على المنحدرات أو الجسور.
 
من جهة ثانية، لا يقتصر إستخدام الكاميرات على زيادة جاذبية التصميم والحدّ من مقاومة الهواء فحسب، بل تسهم أيضاً في زيادة راحة القيادة ورفع درجة السلامة. فهي تقدم مناظر خاصة لكل من الطريق والإنعطاف والمناورة، علاوة على أنها تمكن سائق السيارة من إجراء تكبير أو تصغير الصورة بحسب الحاجة والضرورة.
 
ويقول الخبراء، إن هذه التقنية الجديدة من شأنها السماح بالرؤية من خلال زاوية عريضة ستجعل من معضلة النقاط العمياء مشكلة أصبحت من الماضي، وستوفر للسائق إمكانية متابعة المشاهد الخلفية وهو في وضعية القيادة الطبيعية.
 
في السياق عينه، ستسمح تقنية إستخدام الكاميرات بدل المرايا في السيارة بالرؤية الخلفية حتى في ظل امتلاء حيز الأمتعة أو عند حجب الرؤية الخلفية من الركاب، أو عند إنعدام الرؤية بسبب تراكم البخار على الزجاج أو اثناء تساقط المطر.
 
على صعيد السلامة، توفر الكاميرات الجانبية نسبة أعلى من الأمان مقارنة بالمرايا التقليدية. ويعود السبب في ذلك أنّ الكاميرات على عكس المرايا، لا تحتوى على مساحات زجاجية. وذلك يعني أنه أثناء الحوادث لن تتطاير قطع من الزجاج وتصطدم بالسائق والركاب. 
عدد القراءات : 4517

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3484
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019