الأخبار |
صنعاء تُحذّر الرياض: «أرامكو» مقابل "صافر"!  مداهمات واعتقالات في نادي برشلونة  «اليونيسيف» تدعو لإعادة أطفال الدواعش المحتجزين في «مخيم الهول» إلى بلدانهم  أردوغان واقتراب نهاية اللعبة.. بقلم: تحسين الحلبي  ساعة وصل و5 ساعات ظلام ولا تحسن في توريدات الغاز والفيول … حملة واسعة في ريف دمشق على الاستجرار غير المشروع للكهرباء  25 حالة يومياً متوسط الوفيات في دمشق.. واحدة منها أسبوعياً بسبب كورونا!  هل كفاءة الإدارات الاقتصادية تتناسب مع المرحلة الحالية؟ كثير من المشاكل سببها ضعف الإدارة  مشكلةٌ ترجع لأكثر من نصف قرن.. الإيجارات القديمة خصومات دائمة والحلول معلقة في تعديلات القوانين!  هيدروكسي كلوروكين وكورونا.. القول الفصل بالدواء المثير للجدل  منظمة الصحة العالمية تعلق على "نهاية كورونا آخر 2021"  لهذا السبب.. قد لا تتفوق الصين على الولايات المتحدة  المذيعة خنساء الحكمية ملكة جمال آسيا سورية: الرسالة الإعلامية لا تستطيع أن ترتقي إن لم تحمل قيم الجمال  على ذمة “هيئة المنافسة”.. لا احتكار باستيراد الأساسيات وتدخل إيجابي لكسر هيمنة القلة  روسيا أكدت تنفيذ «النصرة» 24 اعتداءً في «خفض التصعيد» … الجيش يضيّق المساحة على الدواعش في البادية  الدفاع الروسية: هبوط اضطراري لمروحية في الحسكة.. والاحتلال الأميركي ينقل دواعش إلى البادية  لا إثبات علمياً دقيقاً على وجود طفرة جديدة لفيروس كورونا في سورية … الأمين: الإصابات ارتفعت 30 بالمئة.. أعلنا حالة التأهب وقد نتعرّض لذروة ثالثة في أي لحظة  دمشق تحصل على 2.1 مليار ل.س بدل وقوف السيارات … 3500 موقف و500 ليرة أجرة الساعة  المركزي للإحصاء: الأسعار في سورية ارتفعت بأكثر من ألفين في المئة  لنتحدث معهم بعفويتهم.. بقلم: شيماء المرزوقي  تونس.. عدد وفيات كورونا يتخطى الـ8000     

شعوب وعادات

2019-03-18 02:31:25  |  الأرشيف

كن أنت… وارمِ قناعك.. لايمكنك الاختفاء وراء الأقنعة لأنه مهما طال الزمن ستسقط

هناء أبو أسعد
أقنعة تحجب الرؤية، وصغائر نفوس ينظرون إلى أنفسهم وكأنهم بلغوا القمم، يعيشون بوجوه مخادعة ووراء أقنعة كاذبة… أقنعة تكشفها لنا ظروف الحياة وتعقيداتها والمواقف التي نتعرض لها في يومياتنا، تلك الظروف التي ترفع الأقنعة عن الكثير من الوجوه والشخصيات والمعارف وممن يدعون الصداقة والطيبة والصدق والإنسانية.
لو أن ما نراه من كلام معسول وابتسامات حقيقي لما ازدادت قيمة الشر على الكرة الرضية ووصلت إلى هذا الحجم الذي انعكس علينا حروباً ودماراً… كل ذلك لأن أكثر ما نراه هو في الحقيقة مقنّع وغير حقيقي، فالبعض لهم أكثر من شخصية، الأولى كما يريدون أن يروا أنفسهم، والثانية كما يحبون أن يراهم الناس، وشخصية ثالثة كما يظهرون هم بالفعل.
لذلك إذا أمعنا النظر في حياتنا ومن حولنا لوجدنا أنفسنا محاطين بالأقنعة والكذب، ويوماً بعد يوم تتساقط تلك الأقنعة الزائفة التي تلوث النفوس البشرية وتدمّرها. كل الذين يعيشون حياتهم بقناع زائف هم مخادعون يلجؤون إلى الخداع والمكر لتسويغ أهدافهم، هؤلاء أشخاص يستحقون الشفقة لأنهم في الأساس مشوّهون من الداخل ونفوسهم صغيرة، يظهرون أمام الناس على غير حقيقتهم ويلجؤون إلى ارتداء أقنعة لتحقيق غاياتهم ومصالحهم متجاهلين كل المشاكل التي قد تسببها أقنعتهم الكاذبة.
أيها الإنسان؛ لماذا تشوّه فطرتك التي خلقها اللـه عليها وتتجه إلى الكذب والمراوغة والوصولية!
عًد إلى نفسك.. إلى ذاتك… إلى فطرتك.. إلى باطنك. عد إلى إنسانيتك، وانشر المحبة والخير من حولك من دون أقنعة.
أيها الإنسان؛ عليك أن تكون نفسك وأن تتعرف أنه لا يمكنك الاختفاء وراء أقنعة لأنه مهما طال الزمن أو قصر ستسقط ويظهر وجهك الحقيقي.. فكن صادقاً مع نفسك ومع الآخرين… ولا تقل ما لا تفعل.. ولا تفعل مالا تؤمن به، واعلم أنك إذا قاضيت ضميرك أو قناعتك بمال الدنيا فأنت رخيص
افعل ما يميزك ويرضيك ويناسبك، وازرع الخير لتحصده، وساهم في نشر المحبة والإنسانية في الأرض التي استخلفك اللـه عليها لتسهم في زيادة جمالها لا دمارها، ارم قناعك جانباً لتظهر إنساناً ممتلئاً بالعواطف والأحاسيس والمشاعر، ولا تتغيّر لترضي أحدهم، ولا ترتدي قناعاً لتصل إلى مبتغاك… كن أنت واسمع نفسك وارم قناعك.
عدد القراءات : 8889

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3543
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021