الأخبار |
الرئيس الأسد في كلمة متلفزة: جيشنا العربي السوري لن يتوانى عن القيام بواجباته الوطنية ولن يكون إلا كما كان جيشاً من الشعب وله  انتصار حلب يعبّد الطريق إلى إدلب  الصين تختبر علاجاً لكورونا: النفق لم يعد مظلماً؟  سيطر على بلدات وجمعيات سكنية وفتح الطريق إلى الريف الشمالي.. ومطار حلب الدولي في الخدمة غداً … الجيش يوسّع هامش أمان حلب في الريف الغربي  تهديدات جديدة تطول السفير الروسي في تركيا!  من يقول لهذا «السلطان» إن مشروعه يترنّح؟.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  هل انتهى الخلاف بين عمال المرفأ والشركة الروسية؟ … اتفاق يمنح العاملين في مرفأ طرطوس إجازة بلا أجر وعقوداً مع الشركة الروسية غير محددة المدة ويحافظ على كامل حقوقهم  رقعة الشطرنج في إدلب… وسقوط البيدق التركي.. بقلم: د. حسن مرهج  كوريا الشمالية تؤكد مجددا عدم وجود إصابات بفيروس كورونا على أراضيها  مقتل 23 لاجئا على الأقل في تدافع على مساعدات بالنيجر  موسكو لواشنطن: نحن لا نلاحق أقماركم التي تتجسس علينا  أغنى رجل في العالم يخصص 10 مليارات دولار لمكافحة تغير المناخ  أبناء العشائر العربية في الحسكة يجددون دعمهم للجيش ومطالبتهم بخروج قوات الاحتلال الأمريكية من الأراضي السورية  الصحة العالمية: فيروس كورونا انتقل من إنسان لآخر في 12 دولة غير الصين  ردا على خرق الهدنة… الجيش الليبي يوجه ضربة عسكرية لمستودع أسلحة وذخيرة بميناء طرابلس  واشنطن تقدم 8 ملايين دولار للعمليات التجارية في إثيوبيا والصومال وكينيا  العراق.. "الاتحاد الكردستاني" ينتخب رأسين له  مصر.. راقصة تتسبب في إقالة مدير مدرسة وفصل 22 طالبا  العقيدة العربية  هل تتمكن "اسرائيل" من تنفيذ خططها ابتداءا من رسم خرائط جديدة؟     

شعوب وعادات

2018-08-15 04:30:04  |  الأرشيف

فبرك وفاته.. هرباً من طلبات زوجته المتزايدة!

لم يجد رجل هندوراسي وسيلة للهرب من طلبات زوجته المتزايدة بالحصول على المال، سوى بفبركة وفاته.
وقال داني غونزاليس، وهو هندوراسي يبلغ من العمر 27 عاما، ويعمل في الولايات المتحدة، إنه منذ زواجه قبل سنتين، كانت زوجته في هندوراس تطالبه كل أسبوع شاكية بأنه لا يرسل لها الكثير من المال، وأنها في حاجة إلى المزيد، بحسب صحيفة "نيوز 24" الجنوب أفريقية.
وأشار غونزاليس إلى أنه لجأ إلى خطة يائسة لإيقاف زوجته وطلباتها للأبد، وهي أن يوهمهما بأنه مات، وأرسل لها بعض الصور لنفسه وهو مستلقيا على سرير، مع وضعه لكرات قطنية في أنفه وفمه، ومغطاة بورقة بيضاء، كما جرت التقاليد في بلادهم بالنسبة للمتوفيين.
وأرسل غونزاليس، رسالة مصاحبة للصور، تعلمها بأنه توفي إثر إصابته بسرطان وربو.
ولكن سرعان ما كشف أمر داني غونزاليس، بعدما انتشرت صوره على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ شكّ العديد من الناس بوفاته، خاصة بعدما دقق البعض في الصور، وأدركوا أنه بدا مبتسما في بعضها، وأن الورقة البيضاء التي تغطي جسده كانت في الواقع غطاء وسادة.
ومع ازدياد الشكوك، قررت وسائل الإعلام المحلية التحقيق في الأمر، ولم يستغرق الأمر وقتا طويلا، حتى يكتشفوا تزييف غونزاليس لوفاته، وأنه على قيد الحياة وبصحة جيدة، واعترف على الفور بفبركة وفاته، لكنه تحجج بزوجته التي كانت سببا وراء لجوئه لهذه الحيلة.
وقال غونزاليس شاكيا زوجته: "إنها دائما ما تطلب مني إرسال هواتف ذكية، لكنني أرسلت لها بالفعل ستة، ولكن دائما تخبرني بأن الهواتف سرقت".
وفيما سخر عدد من مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي في هندوراس من عذر داني غونزاليس، بينما تفهم القليل منهم أسبابه، إلا أن الغالبية هاجموه، واعتبروه "ابن جاحد" لأنه تسبب في ألم لآباءه بعدما زيف موته، وقال آخرون إنه كان في إمكانه التوصل إلى طريقة أقل صدمة لوضع حد لمطالب زوجته المالية.
 
عدد القراءات : 6325
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3510
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020