الأخبار |
لافروف يتحدث عن توافق شبه نهائي حول مخرجات مؤتمر برلين بشأن ليبيا  أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي يؤدون اليمين تمهيداً لمحاكمة ترامب  7 نواب أميركيين يدعون إلى استعادة الكونغرس لسلطة إعلان الحرب  لأول مرة منذ 8 سنوات.. خامنئي يصعد المنبر ويؤم المصلين  فيروس غامض يؤدي لثاني حالة وفاة في الصين  السيد خامنئي للعرب: مصير المنطقة يتوقف على تحررها من الهيمنة الأميركية وتحرر فلسطين  عدد سكان الصين ينمو إلى 1.4 مليار شخص  مسؤول أمريكي: السعودية دفعت أول 500 مليون دولار مقابل نشر قواتنا  نشاط دبلوماسي كثيف قبل «مؤتمر برلين» الليبي... بومبيو يؤكد حضوره رسمياً  فرنسا ستنشر «شارل ديغول» لدعم عمليات جيشها في الشرق الأوسط  استنفار أميركي لإفشال «مليونية بغداد»  الجيش يعدّ لعملية واسعة في ريف حلب الغربي  «العذراء» أطفأت «الشاشة» ولم يبق إلا الحنين: ماجدة آخر رومانسيات الأبيض والأسود  تونس.. صراع داخل «النهضة»: أبعد من الأزمة الحكومية  قرارات الاغتيال الأميركي تُظهر الوجه الإجرامي للولايات المتحدة.. بقلم: ربى يوسف شاهين  الملياردير الفقير!.. بقلم: رشاد أبو داود  روحاني: ما من قيود على مشروعنا النووي ومستوى التخصيب يرتفع  وفاة ممثل سوري بشكل مفاجئ أثناء التصوير  تطورات سياسية وعسكرية سريعة.. هل اقترب موعد فتح أوتوستراد حلب – دمشق الدولي؟  إعادة توزيع السلطات: بوتين يقرّر شكل المرحلة مِن بعده     

شعوب وعادات

2018-08-14 03:57:34  |  الأرشيف

أثرياء يجمدون أدمغتهم على أمل العودة للحياة لاحقا!

تقوم مجموعة من الأثرياء بتجميد أدمغتها مقابل 100 ألف دولار على أمل العودة للحياة مرة أخرى خلال فترة لا تتجاوز 200 عام.
 
ويُنظر إلى مشروع تجميد الأجسام، Cryogenics، الذي ينطوي على تجميد الجسم لدرجة حرارة 196 مئوية تحت الصفر، كطريقة للتغلب على الموت.
 
ويعتقد أحد رجال الأعمال أنه سيستيقظ في المستقبل و"يختبر حياة جديدة بالكامل"، بعد وضع دماغه في جسم إنسان آخر. ويقول الرجل المولود في بريطانيا، والذي أراد أن يظل مجهول الهوية بسبب حساسية الموضوع، إنه "لا يستطيع التفكير في أي شيء أكثر إثارة".
 
ومع ذلك، يقول العديد من الخبراء إنه لا أمل في النجاح، حيث أن أعضاء كالقلب والكليتين لم ولن يتم تجميدها أو إذابتها، ناهيك عن الدماغ.
 
ويمكن القول إن عملية Cryogenics، هي عبارة عن فن تجميد الجسم الميت أو أجزاء منه، من أجل الحفاظ عليها للاستخدام في المستقبل.
 
وفي حديثه مع Daily Star، قال أحد كبار رجال الأعمال في أواخر الستينات من عمره، والذي أراد التعريف عن نفسه باسم "ديفيد": "أنا أعلم أن الكثير من الناس يعتقدون أنني أشعر بالفضول، ولكن لماذا لا نجربها؟ رغبت في استثمار القليل من المال في هذا الأمر، وقد أستيقظ في غضون 200 أو 2000 سنة، لأتمكن من تجربة حياة جديدة بالكامل".
 
ويرى المدافعون عن حفظ الأدمغة بالتجميد أن هذه العملية تخادع الموت، مع أمل إعادة إحياء الأجسام المجمدة في المستقبل.
 
ويتم تقديم هذه الخدمة بالفعل من قبل منظمتين أميركيتين رئيسيتين: Alcor في ولاية أريزونا، ومعهد Cryonics في ميتشيغان. ويوجد لدى Alcor ألف عضو، مع قيام بعض المرضى بدفع ما يصل إلى 255 ألف دولار، لتجميد الجسم بالكامل.
 
ويوجد لدى الشركة حاليا 149 مريضا ميتا تم تخزين أجسادهم في المركز، بما في ذلك أصغر شخص يتم الاحتفاظ بجثته بالتبريد.
 
وتبدأ عملية التجميد في غضون دقيقتين من توقف القلب. وفي أسوأ الأحوال، لا ينبغي أن تبدأ العملية بعد مرور أكثر من 15 دقيقة.
 
وتحتاج الجثة إلى وضعها في الثلج وحقنها بمواد كيمياوية لتقليل تخثر الدم، كما يُستبدل الدم بمحلول خاص للحفاظ على الأعضاء.
عدد القراءات : 6105
التصويت
هل يتجاوز لبنان عقبة تشكيل الحكومة ومخاوف الانهيار الاقتصادي والانفلات الأمني؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3507
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020