الأخبار |
ليبيا.. إغلاق مدينة بأكملها لمدة 10 أيام بسبب كورونا  أسباب و تداعیات فشل الولايات المتحدة في قصة ناقلات النفط الايرانية  ليلة عنف دامية في مينيابوليس: الاحتجاجات الغاضبة تتواصل  الاتحاد الأوروبي يمدّد عقوباته على سورية لعام إضافي  ارتفاع غير مسبوق بإصابات كورونا في العراق خلال 24 ساعة  شركة "رينو" تعلن إلغاء حوالى 15 ألف وظيفة في العالم  تسمم عدد من الشبان بمادة كحولية سامة يفجر موجة من الاحتجاجات في إحدى محافظات تونس  من يجمّد الحرب الباردة؟.. بقلم: د.يوسف الشريف  بدونه فيسبوك وتويتر أمام المدفع! ما قصة البند 230 الذي يريد ترامب إلغاءه؟  استشهاد 5 مدنيين جراء تواصل الاقتتال فيما بين مرتزقة أردوغان في مدينة عفرين المحتلة بريف حلب  الصين تتوغل داخل أراضٍ تدَّعي الهند ملكيتها.. فهل تتحول معارك العصي والحجارة لحرب بين البلدين النوويين؟  بعد صدمة القائمة الأولى.. هل ستأخذ منحة بدل التعطل مسارها الصحيح؟  بعد كورونا شبح الجفاف يهدد الاقتصاد المغربي، فهل تنجح تدابير الرباط بإنقاذ البلاد من الكساد؟  واشنطن تحذر رعاياها في الضفة... وجيش العدو يُعِدّ لـ«لعبة الحرب»  حكومة الإمارات تقلص ساعات حظر التجوال في البلاد  الـ 29 من أيار صفحة من صفحات الشرف في تاريخ سورية ودرس في قيم الشهادة والتضحية  نتنياهو نحو الضمّ في تمّوز: لا أهمّية للمعارضين  كورونا.. أكثر من 360 ألف وفاة و5.8 مليون مصاب حول العالم  رابع ناقلة نفط إيرانية تصل فنزويلا     

شعوب وعادات

2017-05-08 09:30:27  |  الأرشيف

هذه السيّدة كانت الحبيبة الأولى لـ”أوباما” .. طلبها للزواج ورفضه والداها لهذه الأسباب!!

كشفت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية أن الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما تقدم سابقا مرتين للزواج من حبيبته “البيضاء البشرة” قبل أن يلتقي بزوجته ميشيل، وبقي على اتصال معها خلال السنة الأولى من علاقته بزوجته.

ونقلت الصحيفة البريطانية عن كتاب “النجم الصاعد” لكاتب السير الذاتية، ديفيد غارو، الذي لعب دورا كبيرا في حياة أوباما التكوينية، أن أوباما كان على علاقة مع السيدة، شيلا ميوشي جاغر، وأن ذكرها تم حذفه من كتاب أوباما الشهير “أحلام من أبي” الذي يروي مذكراته.

وعاش أوباما علاقة حب مع جاغر منتصف الثمانينيات في ولاية شيكاغو، وسرعان ما تطورت علاقتهما، إلى أن طلب أوباما يد جاغر في أثناء زيارته والديها في شتاء عام 1986، وفقا لما ذكره غارو في كتابه.

لكن والدا جاغر عبرا عن قلقهما من كونها “ما زالت صغيرة” على الزواج، إذ كانت في عمر الـ23، وأوباما يبلغ من العمر25 عاما لذا رفضوا طلبه.

ونقل غارو في كتابه أن جاغر، الأستاذ المساعد ومديرة برنامج الشرق الآسيوي في كلية أوبرلين بولاية أوهايو، أخبرته أنها تتذكر بشكل جيد كيفية تغير شخصية أوباما بحلول عام 1987 بعد انقضاء عام كامل على العلاقة بينهما، إذ كان لديه طموحا كبيرا بأن يصبح رئيسا للولايات المتحدة.

إلا أن أوباما، من جانبه، أعرب عن رغبته، حين ذاك، بالتعرف على كامل أميركا الإفريقية لتحقيق طموحاته السياسية، إذ ذكر في كتابه أن زواجه من امرأة بيضاء قد يضر باحتمال تحقيق أهدافه الطموحة.

ومع انتقال أوباما إلى جامعة هارفارد كانت علاقتهما على المحك، ولكنه لم يكن مستعدا للتخلي عنها، فتقدم بطلب زواج ثان من جاغر وطلب منها الانتقال معه إلى هارفارد، لكنها رفضت طلبه للمرة الثانية، إذ لم يكن لديها آنذاك إيمانا حقيقيا بمستقبل علاقتهما.

وبعد ذلك، انفصل الحبيبان نهائيا لينتقل أوباما إلى كلية الحقوق حيث التقى بميشيل وبدأت عملية التعارف، التي تكللت بالزواج عام 1992.

ويزعم غارو أن جاغر وباراك استمرا في التواصل على نحو متقطع، وذلك عند وصولها إلى جامعة هارفارد للحصول على منحة دراسية، إذ قالت إنهما توقفا عن رؤية بعضهما البعض وكان الاتصال مقتصرا على المكالمة الهاتفية.

 

 

 

عدد القراءات : 7001
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3520
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020