الأخبار |
الحنين في زمن «كورونا».. بقلم: موسى برهومة  حفتر وصالح يصلان القاهرة في زيارة مفاجئة  ماكرون: لا يمكن لواشنطن تطبيق آلية معاودة فرض العقوبات على طهران لأنها انسحبت من الاتفاق النووي  بعثة أرمينية تطهر 96485 متراً مربعاً من الألغام على طريق عام حلب دمشق  فلسطين تتخلى عن رئاسة مجلس الجامعة العربية اعتراضا على التطبيع مع إسرائيل  السجون السويدية في حالة تأهب بسبب امتلائها بنسبة 100 %  اتهام ضابط شرطة أمريكي بالتجسس لحساب الصين  الأردن يسجل أكبر حصيلة إصابات يومية بكورونا منذ بدء التفشي  أمام الرئيس الأسد.. العمراني يؤدي اليمين القانونية سفيراً جديداً لسورية لدى بيلاروس  هل لدى الحكومة الوقت لتنفيذ وعودها؟  قطاع النقل.. نقص في اليد العاملة الخبيرة ومطالب تنتظر التنفيذ  اتفاقية العار: أسرلة السينما العربية؟  روسيا تستيقظ على الساحة العالمية من سورية.. هل تضرب بعرض الحائط العقوبات الأميركية؟  "قسد" في ارجوحة الشيطان.. بقلم: ميشيل كلاغاصي  إيران تسجل أعلى عدد إصابات بفيروس كورونا على أساس يومي متجاوزا 3700 حالة  صنعاء ترفض الوساطات: لا عودة عن «تحرير» مأرب     

سينما

2019-11-28 15:33:55  |  الأرشيف

تحت عنوان “يحدث في غيابك” .المؤسسة العامة للسينما تطلق العرض الخاص للفيلم الأول للمخرج سيف الدين سبيعي.

تحت رعاية وزير الثقافة الأستاذ محمد الأحمد وبحضور عدد من السادة المسؤولين وألمع نجوم الدراما السورية بالمجال الثقافي والإعلامي أطلقت المؤسسة العامة للسينما يوم أمس العرض الخاص بالفيلم الروائي الطويل " يحدث في غيابك " في سينما سيتي بدمشق للمخرج سيف الدين سبيعي وسيناريو وحوار سامر محمد الأحمد وبطولة الفنان يزن خليل والفنانة اللبنانية ربى زعرور . وتدور احداث الفيلم عن قصة واقعية حدثت في حمص شتاء 2013 يحدث في غيابك فيلم روائي طويل يتحدث عن حياة صحفي سوري ماتت زوجته و ابنه في ظل الحرب السورية ، و نتيجة الأحداث التي مر بها يشعر في رغبة بالإنتقام فيقوم باختطاف طبيبة من طيف مختلف عنه ، وبأسلوب رمزي يكثف العديد من الأزمات ويحاول البحث عن حلول لها مقدما رسالة الاندماج الكامل بين جميع مكونات المجتمع السوري لاستمرار الحياة. حيث اشار المخرج سيف الدين سبيعي في تصريح: أن هذا العمل هو التجربة الأولى له في مجال الإخراج السينمائي لافتا إلى أنها تجربة مهمة باعتبار أن العمل السينمائي يبقى في الذاكرة أكثر من التلفزيون ولا سيما أن الفيلم من الأعمال الصعبة كونه عبارة عن شخصيتين بمكان واحد وفيه حس تجريبي حيث كتب منذ ست سنوات وواجه صعوبة في إيجاد المخرج له. بينما تحدث بطل الفيلم الفنان يزن حيث عبر عن سعادته بخوضه التجربة الأولى له مع المخرج سيف السبيعي الذي يتعامل مع الفنان بحرية مطلقة لافتاً إلى أن العمل يتميز بأن الحامل الرئيسي له هو الحكاية والتمثيل فقط بعيداً عن أي عناصر مساعدة كالإبهار البصري والموسيقا التصويرية متمنياً أن ينال إعجاب الجمهور. بدورها الفنانة اللبنانية ربى زعرور: أعربت عن سعادتها وفرحها لإدائها هذا الدور بجانب الفنان يزن والمخرج سيف وعن دورها بالفيلم إنها طبيبة يقوم بخطفها الصحفي انتقاماً لزوجته وابنه الذي تم اختطافهم في ظل الحروب وتكون رهينة لحيث اطلاق سراحهم.... وأضافت بأنها سعيدة بنجاح الفيلم كعرض أول ،وأيضاً تحدثت عن صعوبة الإداء باللهجة السورية كونها فنانة لبنانية ولم تتحدث اللهجة السورية سابقاً ولفت الفنان جلال شموط إلى أنه بالرغم من أنه ضيف شرف على الفيلم إلا أن له خصوصية تميزه عن تجاربه في السينما التي غاب عنها منذ عشرة أعوام. الفنانة حلا رجب لسفير سورية: الفيلم رائع ورسالته تمثلني وأتفق معه وأن الخراب وقع على جميع أطياف الشعب السوري ولم يقع على اشخاص محددين، وان رسالة الحب والسلام هي التي سوف تنتصر في النهاية.

عدد القراءات : 1241

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020