الأخبار |
«عائلة» الفساد الكبير!.. بقلم: زياد غصن  تصاعد انقلاب نظام أردوغان على المهجرين السوريين.. وتفاقم الممارسات العنصرية ضدهم  الغنوشي يخوض الانتخابات البرلمانية في تونس  الحرب الصامتة.. بقلم: رفعت إبراهيم البدوي  مساعٍ لـ«الائتلاف» لشرعنة الاحتلال التركي لدى السوريين الأكراد!  حزب الرئيس الأوكراني يتصدر الانتخابات البرلمانية بنسبة 41.52 %  الكشف عن مخطط أمريكي لنشر 65 ألف مسلح قرب حدود "العراق سورية"  التصعيد الأميركي يصل إلى «أجواء» فنزويلا  الأموال القطرية تدخل غزة... سراً  قائد بالحرس الثوري الإيراني يكشف "الكذبة" التى قالها ترامب وصدقتها إيران  دلالات التحشيد العسكري الامريكي في السعودية  استطلاعات الناخبين: حزب الرئيس الأوكراني يتصدر الانتخابات البرلمانية بنسبة 44%  بومبيو: المكسيك من أهم شركاء الولايات المتحدة  توتر على خلفية ترحيل لاجئين من تركيا إلى إدلب  مشاريع إسرائيلية في الجولان: نخدمكم... لتتركوا أرضكم  روسيا تعبر عن استعدادها لإرسال المزيد من الخبراء العسكريين إلى فنزويلا  الاحتلال يعتدي على بلدة العيسوية ويلحق أضرارا بمنازل الفلسطينيين  نادلر: تقرير مولر يتضمن أدلة على ارتكاب ترامب جرائم  ريابكوف: اجتماع محتمل للدول الموقعة على الاتفاق النووي وإيران في فيينا     

سينما

2018-09-11 21:31:39  |  الأرشيف

رغم الانتقادات... "ذا نان" يقترب من أن يكون أكبر فيلم رعب في 2018

شكل فيلم الرعب "ذا نان" مفاجأة حقيقية لكل المتابعين للمشهد السينمائي، خلال عرضه الأول في أمريكا، على الرغم من الانتقادات العديدة التايت تعرض لها عبر الإنترنت.
 
ويقترب "ذا نان" من أن يكون رسميا "أكبر فيلم رعب لعام 2018"، وهو الجزء الخامس من سلسلة أفلام الرعب الناجحة "ذا كونجورينغ"، من إنتاج شركة "وارنر براذرز"، والمستوحاة من أحداث حقيقية وقعت في سبعينيات القرن الماضي، ويتناول عمل المحققان في الأمور الروحية والخارقة "إد ولورين وارين".
 
وحقق الفيلم الجديد، الذي طرح في السينمات في 7 سبتمبر/أيلول الجاري، نجاحا جماهيريا كبيرا خلال عطلة نهاية الأسبوع الافتتاحية ، إذ جنى 53.5 مليون دولار في الولايات المتحدة، ما يجعله تاسع أضخم فيلم لهذا العام، و 77.5 مليون دولار عالميا.
 
كما تمكن "ذا نان" من يتفوق على كل أجزاء "ذا كونجورينغ" السابقة، ويحقق أضخم افتتاح في سينمات المملكة المتحدة، بـ 5 ملايين دولار في اليوم الأول فقط.
 
وتدور أحداث فيلم "ذا نان"، حول إرسال الفاتيكان لكاهن إلى رومانيا، له ماض سيء، من أجل التحقيق في وفاة راهبة صغيرة في رومانيا، ومواجهة قوة خبيثة على شكل راهبة شيطانية.
 
وبينما لا يبرز المحققان "إد ولورين وارين" في "ذا نان"، فإن الراهبة الشيطانية هي بطلته الأساسية، والتي سبق وأن أرعبت قلوب المشاهدين في جزئي "ذا كونجورينغ".
 

 
وعلى الرغم من نجاحه الجماهيري، مقارنة بأفلام أخرى صدرت في العام الحالي، إلا أن "ذا نان" لم يقترب من التفوق على النجاح الذي حققه فيلم الرعب "إت"، في العام الماضي 2017، الذي حقق 123 مليون دولار خلال عرضه الأول في أمريكا، وأصبح ثاني أضخم فيلم (بتصنيف R للبالغين) في العالم على الإطلاق في الولايات المتحدة.
 
كما أن نجاح "ذا نان" في شباك التذاكر، لم ينقذه من هجوم العديد من النقاد ورواد السينما له، مثل ذلك المتابع على "تويتر"، الذي أشار إلى أن العمل هو أسوأ فيلم شاهده على الإطلاق، بينما قالت أخرى إنه يفتقر للحنكة والمضمون، وأنها تتوقع أحداثه.
 
وقد يدفع النجاح الجماهيري لـ "ذا نان" شركة "وارنر براذرز" إلى انتهاج سياسة تقديم أجزاء جديدة، كنوع من الاستثمار لنجاح سابق، بدلا من تقديم روايات جديدة.
 
وتمكن فيلم "ذا نان" من جذب جماهيره منذ طرحه إعلانه الترويجي في شهر يونيو/حزيران، عندما قام موقع "يوتيوب" بحذفه بعدما تلقى العديد من الشكاوى التي تؤكد أنه يحتوي على لقطة لا تتوافق مع سياسة الموقع الشهير.
 
كما أن شخصية الراهبة الشيطانية تحظى بشعبية كبيرة، منذ بدء عرض أفلام "ذا كونجورينغ"، وشاركت في مقلب طريف لا ينساه رواد موقع "يوتيوب".

عدد القراءات : 3179

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3489
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019