الأخبار |
«سد النهضة» يبدأ العمل: منسوب النيل ينخفض في السودان ومصر  بازار التصعيد الأميركي مفتوح: عقوبات على هونغ كونغ لـ«مصلحتها»!  الوزير الخليل: لسنا بحاجة لأحد في ظل ما نمتلكه من حجم أموال ضخم!  الاحتلال الأميركي بين نار المقاومة ودبلوماسيّة الكاظمي: من يذعن أوّلاً؟  مسؤول أمريكي: الفشل في السيطرة على "كوفيد 19" يثير المزيد من الضبابية الاقتصادية  أنقرة تعلن عن مصرع 7 رجال أمن جراء تحطم طائرة استطلاع شرقي البلاد  كورونا يواصل انتشاره في العالم ويعيد فرض الحجر على الملايين في العالم  نفقة المطلقة.. خلاف يستدعي التعديل.. واشتباك اجتماعي لضآلة القيمة المالية!!  “المونة” تغيب تحت ضغط ارتفاع الأسعار.. وضيق الحال يهدّد التنوع الغذائي!  الجشع في زمن «كورونا».. بقلم: سام بيزيجاتي  إثيوبيا تبلغ السودان بعدم صحة أنباء ملء سد النهضة وغلق بواباته  ارتفاع مستوى التضخم في بريطانيا على نحو غير متوقع  آلاف الإسرائيليين يتظاهرون أمام منزل نتنياهو للمطالبة باستقالته  أوروبا تعارض الضم .. هل تحمي الفلسطينيين أم تحمي نفسها؟  مغني الراب الأمريكي ويست يخرج من السباق الرئاسي بعد أيام من إعلان ترشحه  وكالة: اندلاع حريق في ميناء بوشهر بجنوب إيران واشتعال النيران في ثلاث سفن على الأقل  الصحة: تسجيل 19 إصابة بفيروس كورونا وشفاء حالتين ووفاة حالة  يارا سليمان: أبحث دائماً عن الجديد لأتعلمه ووجودي في "RT" فرصة مهمة  بيان من الخارجية الأرمينية حول تصريحات تركيا الأخيرة     

حوادث وكوارث طبيعية

2019-09-28 05:09:49  |  الأرشيف

تحذيرات من عواصف شمسية مُدمرة.. ماذا ينتظر كوكب الأرض؟

حذر علماء الفلك في دراسة جديدة من أن العواصف الشمسية التي تتسبب بوقوع كوارث، هي “حتمية” في المستقبل وستكون لها عواقب وخيمة علينا جميعا في كوكبنا.
 
ويقول التقرير إن الانفجار المدمر الناجم عن الإشعاع قد يصيبنا في أي لحظة ويهدد بالتسبب في انقطاع التيار الكهربائي على نطاق واسع، وتدمير شبكات الهاتف.
 
وتقوم شمسنا بانتظام، بضخ انفجارات من الجزيئات المشحونة للغاية، والتي تعرف باسم “التوهجات الشمسية”، على الرغم من أن قلة منها تكون قوية بما يكفي لتعطيل الحياة على الأرض.
 
ومع ذلك، فإنه يتم كل قرنين تقريبا، إطلاق توهج قوي للغاية يعرف باسم “التوهج الفائق” (superflare)، في اتجاه الأرض.
 
وفي حال ضرب كوكبنا، فإنه سيلحق أضرارا جسيمة بالأقمار الصناعية والشبكات الكهربائية، إلى جانب إغلاق أجهزة الكمبيوتر وحتى أنه قد يؤدي إلى مسح الحسابات المصرفية للناس، وفقا للعلماء.
 
وفي التقرير الجديد، حذر العلماء في هيئة المسح الجيولوجي الأميركية، من أن أحد الانفجارات قد يضربنا في أي لحظة، وليس هناك ما يضمن اكتشاف “التوهج الفائق” في الوقت المناسب، وهذه العاصفة الشمسية القوية قد تضرب الأرض خلال المائة عام القادمة.
 
ودرس العلماء عاصفة شمسية قوية تعرف باسم New York Railroad، والتي أغرقت أجزاء كبيرة من شمال شرق الولايات المتحدة في الظلام عام 1921.
 
وقال الفريق إن تكرار آثار مثل هذا الحدث المدمر “حتمي” في المستقبل القريب، ما قد يؤدي على الأرجح إلى انقطاع التيار الكهربائي واندلاع حرائق واسعة النطاق ناجمة عن انفجار خطوط الكهرباء.
 
وكتب خبراء الأرصاد الجوية عن وقع العاصفة القوية في عام 1921: “حدث الطقس القاسي في الفضاء في الفترة بين 13 و16 ايار، 1921، وتسبب في بعض التأثيرات التكنولوجية وفي بعض الحالات المؤدية إلى حرائق مدمرة”.
 
وأضافوا: “كان يتميز بتغييرات شديدة في الطاقة الشمسية والجيومغناطيسية، فضلا عن الشفق المذهل الذي تم تسجيله في العديد من المواقع حول العالم”.
 
وخلص علماء الفلك، إلى أن النظر إلى الكيفية التي ضربت بها عاصفة New York Railroad، يمكن أن يساعد ذلك في الاستعداد لحدث فائق في المستقبل.
 
وأضافوا أن مثل هذه المعلومات ستكون مفيدة “لمديري الطوارئ الذين يخططون لكيفية الحد من الآثار الضارة لأحداث الطقس الفضائي القوي في المستقبل”.
عدد القراءات : 3690

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3523
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020