الأخبار |
فنزويلا .. فضيحة فساد مالي تحوم حول ضابطين مُناصرين للمعارضة  شي في بيونغ يانغ قريباً: رسالة صينية إلى الأميركيين  سقوط صواريخ على قاعدة شمالي بغداد توجد فيها قوات أمريكية  العسكر ينهي آمال الوساطة: «قوى التغيير» تعود إلى الشارع في السودان  إبن سلمان يبيع جزيرة العرب ويشتري أوهاماً! .. بقلم: د. وفيق إبراهيم  مهجرات تعرضن للتحرش: المساعدات مقابل الجنس! … أنباء عن مواصلة لبنان ترحيل سوريين دخلوا بطرق غير شرعية  روسيا تنهي اختبار طائرة «صياد الليل» في سورية بنجاح  تصدى لـ«داعش» في السخنة ولـ«النصرة» في ريف حماة … معلومات عن مزيد من التعزيزات للجيش لحسم معارك الشمال  هل تنقذ دول الخليج نفسها من الحرب؟.. بقلم: تحسين الحلبي  اختصار حواجز صيدنايا التل إلى واحد أو اثنين  المعادلة قد تنقلب رأساً على عقب… ترامب مصدوم وبايدن في الصدارة!  حال ترامب بعد الإتفاق النووي كحال من ضيعت في الصيف اللبن  «محروقات»: لم يتم إلغاء ترخيص أي محطة وقود سابقاً … محطات خاصة تخلط البنزين بمواد رخيصة الثمن مثل «النفتا»  دفن جثمان مرسي في مقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته ومحاميه  ترامب يعتزم إجلاء ملايين المهاجرين غير الشرعيين خلال أيام  مسؤولون: إدارة ترامب تدرس شن هجوم تكتيكي مكثف على إيران  "الإخوان المسلمين" يحملون السيسي مسؤولية وفاة مرسي  موسكو: الخطابات المعادية لإيران تعطل المنجزات الدولية لحل النزاع اليمني  ألمانيا وبريطانيا تحذران إيران من التخلي عن التزاماتها النووية     

حوادث وكوارث طبيعية

2019-05-22 05:55:18  |  الأرشيف

محكمة تُبرّئ رجلاً اعترف باغتصاب امرأة!

تعرّضت سيّدة تُدعى بوني تيرنر تبلغ من العمر 41 عاماً، لواقعة اغتصاب أثناء نومها من قبل رجل تعرّفت عليه في أحد فنادق العاصمة البريطانية لندن عام 2016، إلا أنّ الفضيحة لم تقتصر على الجريمة التي ارتكبها المُغتصب، بل تعدّت ذلك حيث لم تقُم النيابة العامّة بتوجيه أيّ اتّهام للمجرم على الرّغم من اعترافه بارتكاب الفعل المشين.
وعلى الرغم من تنازل الضحية عن حقّها في عدم الكشف عن هويتها، إلا أنّ النيابة العامة أسقطت القضية ولن يتمّ معاقبة الجاني الذي غادر بريطانيا بعد فعلته، وعلى الرغم من اعترافه بجريمته كتابياً عبر "فيسبوك ماسينجر"، رفضت النيابة العامة توجيه أي اتهام له.
وصرحت تيرنر لصحيفة "إندبندنت" البريطانية، أنّ "ذلك القرار يعود بالضرر على ضحايا الاغتصاب والعنف المنزلي لعدم حصولهم على العدالة التي ينتظرونها"، وقالت إنّها كانت تعتقد أنّ الاعتراف وحده كافٍ لإدانة مغتصبها، ولم تكن تدري أن هذه الأمور لها إجراءات أخرى في القانون البريطاني.
وأضافت تيرنر، أنّها بعد تبادل الرسائل مع الجاني توجهت لمركز الشرطة في لندن وتم استجوابها لمدة 5 ساعات، وسُئلت عن هاتفها المحمول بالإضافة لبياناتها الشخصية وحساباتها الرسمية على وسائل التواصل الإجتماعي.
ولكن لم يتمّ إبلاغها أنّ الشرطة طلبت معلومات من مديرها السابق بشأن تظلّمها، حيث تقدمت بشكوى تنمّر ضدّ الشركة التي كانت تعمل بها، وأكدت أن هذه الشكوى سيتم استخدامها لتشويه سمعتها.
وذكرت تيرنر، أنّ كلّ ما فعلته الشرطة البريطانية، هو استجواب الجاني في بلده، ولكن بعد ما يقرب من عامَيْن رفضت النيابة العامة قضيتها واُخبرت أنه لا يوجد إجراءات أخرى يمكن اتخاذها.
وقالت ماريا وودال، التي تشرف على التحقيق: "نحن آسفون للغاية بسبب خيبة الأمل وعدم شعور الآنسة تيرنر بالأمان، لكنّنا واثقون من إجراء تحقيق شامل في قضيتها".
 

عدد القراءات : 4065

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3487
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019