الأخبار |
القدس: مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى  13 قتيلاً على الأقل بينهم 7 أطفال بإطلاق النار في مدرسة روسية  إيطاليا: اليمين المتطرف بزعامة ميلوني يفوز في الانتخابات العامة  المقداد أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة: سورية تدعو إلى بناء نظام عالمي متعدد الأقطاب يعمل فيه الجميع تحت مظلة الميثاق  بريطانيا.. وصْفة تراس لـ«الانهيار»: فلْنعلن الحرب على الفقراء!  إزالة «نقاط النزاع» بين قرغيزستان وطاجيكستان... واتفاق على ترسيم الحدود  اليابان.. استنفار رسمي عشية تشييع رئيس الوزراء شينزو آبي  يختم لقاءاته الرسمية في نيويورك مع رئيس الدورة الحالية تشابا كوروشي … المقداد يلقي اليوم كلمة سورية أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة  أزمة فقدان أدوية السرطان تعود إلى الواجهة.. ووزارة الصحة لا تجيب … معاون مدير عام البيروني: بعض الأصناف المخصصة لعلاج الأورام الخبيثة غير متوفرة حالياً  طهران استدعت سفيري بريطانيا والنرويج احتجاجاً.. وعبد اللهيان: التدخلات الأميركية مرفوضة  داعش تهدد الأهالي الممتنعين عن دفع الإتاوات في مناطق سيطرة «قسد» بريف دير الزور  القضاء يشرف على توثيق حالات الضحايا … تسليم جثامين 45 ضحية لذويها بعد التعرف عليها 30 منهم من الجنسية السورية  "فراتيلي ديتاليا".. ماذا يعني وصول يمين الوسط إلى السلطة في إيطاليا بعد الانتخابات البرلمانية؟  أين السينما العربية اليوم؟  "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية تختار زيلينسكي اليهودي "الأكثر نفوذا في العالم"  خطف ملكة جمال مصرية وهتك عرضها!  شولتز «يتسوّل» الغاز في الخليج... والإمارات تلبّي بالفتات  وانغ يي: ندعم إقامة إطار أمني جديد في الشرق الاوسط لتحقيق الأمن لدوله     

آدم وحواء

2021-09-04 04:54:31  |  الأرشيف

وفقًا لبرجك هذه أسباب خوفك من الحب

يعشق الكثيرون تجربة قصص الحب والعيش فيها، فيما يهرب البعض من الحب، فهو بالنسبة لهم إما يكون سببًا للازدهار أو يمكن أن يتسبب في تدميرهم، ومن ثم، فهناك شفرات تكشف سبب خوف الأشخاص من الحب، وفقًا لأبراجهم .. ونقلاً عن “موقع حلوة” يمكن حصرها فيما يلي:
برج الحمل
يحاول الحمل دائمًا العثور على الحب الحقيقي؛ وهو ما يجعله مندفعًا، وبصفته لا يتحلى بالصبر عندما يتعلق الأمر بالحب، لذا فإن انتظار قدوم شريك حياته يكاد يكون كابوسًا عاطفيًا بالنسبة له.
برج الثور
يتسم برج الثور بالعناد الشديد، ومن المعروف أن العلاقات لا تكون شيئًا بدون تنازلات، لذا فهو يميل إلى التفكير فقط في آرائه ورغباته دون التفكير في شريكه، مما يؤدي إلى علاقة سامة تترك ندبة في داخله، وبمجرد فشل القصة الأولى، فإنه يكون خائفًا من الدخول في علاقة جديدة بسبب عناده.
برج الجوزاء
يكون الجوزاء دائمًا على يقين تام بأن هناك دائمًا شيء أفضل، وأثناء انتهاء علاقته مع شريكه الحالي، ينفصل على الفور لأنه لا تشعر بالرضا، ويكون الجوزاء خائف من الاستقرار عندما يعلم أن هناك شخصًا أفضل من شريكه الحالي.
برج السرطان
 
لا يمكن للسرطان التخلي عن عيوبه، وبدلاً من الإعجاب بنفسه وقبولها، فهم ينتقدون أنفسهم كثيرًا ويهربون من الحب كما يعتقدون أنهم غير محبوبين.
 
برج الأسد
 
يحرص الأسد بشدة على إيجاد الشريك المثالي؛ لذا فإن التفكير في الاستقرار مع شخص أقل جدارة يرعبه جدًا.
 
برج العذراء
 
يوجه العذراء نقدًا متعجرفًا وقاسيًا عندما يتحدث عن عيوب شريكه، مما يؤدي إلى انفصاله عنه، وينبغي العلم أنه لا أحد كامل، وقد يعلم هذه النقطة جيدًا ولكن يرفض الامتثال لها، وبالتالي، يخسر فرص العلاقات الجيدة.
 
برج الميزان
 
تعتبر فكرة التعرض للأذى مرة أخرى أكثر ما يؤرق برج الميزان، كما أنه على استعداد لتضييع علاقة يحب فيها الشخص حقًا؛ خشية أن يتألم بسببه.
 
برج العقرب
 
تعد مشكلات الثقة الشديدة، سبب خوف العقرب من قبول الحب، ولا يتحمل العقرب الكذب، وبالتالي، فهو يتخلى عن العلاقة في أقرب وقت ممكن.
 
برج القوس
 
يتوقع القوس في حياته العاطفية الكثير ويتحول ذلك إلى خوف عندما لا يتمكن شريكه من تلبية توقعاته المثالية، وتعتبر الموقف السامة أكثر ما يخيف هذا البرج لدرجة أن اغتنام فرصة أخرى في العلاقة فكرة بعيدة عنه.
برج الجدي
 
دائمًا ما يخاف الجدي من الدخول في الحب، لأن كل ما يفكر فيه هو عمله وحياته المهنية، وقد يكون متحمس للغاية ولكنه يخشى الخروج إلى المجهول وتكون العلاقات العاطفية موضوع جانبي بالنسبة له.
 
برج الدلو
 
يكره الدلو أن يكون ضعيفًا أمام أي شخص وأن يكون في حالة حب يعني أنه سيكشف عن مشاعره وأكثرها ضعفًا، لذا فقد يتخلى عن الحب لأنه يشعر بعدم الارتياح عند مشاركة مشاعره مع شخص آخر.
 
برج الحوت
 
يجد الحوت صعوبة في إيجاد نسخته الرومانسية على أرض الواقع وقد يجد صعوبة في قبول الحقيقة.
عدد القراءات : 4385

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3569
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022