الأخبار |
استشهاد رئيس بلدية النعيمة وأمين الفرقة الحزبية في البلدة برصاص مجهولين  الزميل غانم محمد: الانتخابات الكروية القادمة لن تنتج الفريق القادر على انتشالها من ضعفها  روسيا زادت الإنفاق الدفاعي... و«الأوروبي» على خطاها  المستبعدون من الدعم.. الأخطاء تفشل محاولات عودتهم وتقاذف للمسؤوليات بين الجهات المعنية!  للمرة الأولى منذ تسع سنوات... وزير تركي يزور مصر قريباً  روسيا تطرد عشرات الدبلوماسيين الفرنسيين والإيطاليين والإسبانيين من أراضيها  موسوعة "غينيس" تكشف هوية أكبر معمر في العالم  أكثر من 990 مليار ليرة ارتفعت الصادرات السورية إلى الدول العربية … «المركزي للإحصاء»: عجز الميزان التجاري انخفض إلى 604 مليارات خلال 2020  الرئيس الفنلندي «مندهشٌ» لـ«هدوء» بوتين: لا تبدو إجراءات روسيا صارمة  تلاعب بنوعية ونكهة بعض الأصناف من الألبان والأجبان بدمشق … حماية المستهلك: 99 بالمئة من الألبان والأجبان في مدينة دمشق وريفها غير مطابقة للمواصفات السورية  رغم رفض الأهالي.. نظام أردوغن يواصل التغيير الديموغرافي في شمال سورية  «التنمية الإدارية» تعلن أسماء المقبولين للاشتراك في المسابقة المركزية  ورش عمل صحافة الحلول هل تغيّر النمط التقليدي لإعلامنا في التعاطي مع قضايا المواطن؟  المحاسبة الجادة والفورية هي الطريقة الأنجع لمعالجة الخلل الرياضي  روسيا وأوكرانيا تعلقان مفاوضات السلام لإنهاء الحرب  فنلندا والسويد تقدمان رسميا طلبات للانضمام إلى حلف شمال الأطلسي "الناتو"  تنظيم «ليهافا» الصهيوني: «هيا بنا نفكّك قبّة الصخرة ونبني الهيكل»!  روسيا تطرد ديبلوماسيين فرنسيين من موسكو  الحرب في أوكرانيا تُلقي بثقلها على الاقتصاد العالمي: انكماش في اليابان وتضخّم قياسي في بريطانيا     

آدم وحواء

2020-12-16 02:28:41  |  الأرشيف

إجراءات ضرورية لتكوين علاقات أفضل؟

إن قدرتنا على تطوير العلاقات مع الآخرين تحدد مدى نجاحنا في حياتنا؛ فلا يولد الناس بقدرات طبيعية على تطوير وبناء علاقات عظيمة مع الآخرين. هذه مهارات مثل أي مهارات أخرى يمكن تعلمها وإتقانها إذا أدرك المرء الحاجة إليها واستغرق الوقت والجهد لتطويرها...بحسب الدكتورة سناء الجمل خبيرة التنمية البشرية؛ يمكننا جميعاً أن نصبح بناة علاقات أفضل من خلال تصفية أذهاننا وممارسة بعض الإجراءات الأساسية الضرورية
العلاقات بالآخرين تحدد نجاحك
 كن مستمعاً رائعاً
كل شخص لديه الرغبة الأساسية في أن يُسمع ويُفهم. يا للأسف! القليل منا يتعلم كيف يكون مستمعاً رائعاً. معظم الناس مشغول جداً بالتفكير فيما يريد قوله بعد ذلك للاستماع حقاً إلى ما يقوله الشخص الآخر.
عندما تلاحظ أنك تفعل هذا، خذ نفساً وصحح نمطك بالاستماع جيدا ، نحن نترابط بشكل طبيعي مع الأشخاص الذين يستمعون إلينا ونرغب في قضاء الوقت معهم
اطرح الأسئلة الصحيحة
أفضل طريقة لإعلام الناس بأننا نسمعهم هي التأكد من أننا نفهم أولاً ما يقولونه. للقيام بذلك نطرح الأسئلة؛ نكرر لهم ما قالوه بكلماتنا الخاصة للتأكد من أن ما سمعناه منطقي بالنسبة لنا.
عندما يشعر الآخرون أننا نبذل محاولة صادقة لفهمهم، فإنهم يميلون إلى الانفتاح ومشاركة المزيد معنا. هذا يعمق العلاقة، ويضعنا في فئة الأشخاص الذين يريدون البحث والتحدث معهم.
الانتباه الكامل
نميل إلى تذكر وتقدير الأشخاص الذين يسألوننا عما إذا كان كل شيء على ما يُرام، حتى لو لم نخبرهم بوجود خطأ ما. هذا يخبرنا أنهم يهتمون بنا، وكلنا نريد ذلك.
عندما يتحدث شخص ما، لا تركز فقط على نبرة كلماته، ولكن أيضاً على تعبيرات وجهه ولغة جسده. لاحظ عندما لا تتطابق كلمات شخص ما مع تعبيرات وجهه أو لغة جسده. سيؤدي هذا إلى فتح الأبواب لإجراء محادثات أعمق وأكثر جدوى من شأنها أن تؤدي إلى تنمية الثقة وتعزيز العلاقات.
 تذكر الأشياء المهمة للآخرين
.لا يوجد صوت أجمل لآذاننا من صوت اسمنا. تذكر أسماء الأشخاص هو الخطوة الأولى لبناء العلاقات، وتذكر الجوانب المهمة الأخرى المتعلقة بهم يستمر في عملية البناء. سيخبروننا ما هو مهم في حياتهم، كل ما علينا فعله هو الاستماع والاهتمام.
عندما يتحدثون عن أحد أفراد الأسرة، أو حدث، أو هواية وتضيء وجوههم، تذكر هذه الحقيقة؛ لأنها مهمة بالنسبة لهم. لا يتعين علينا أن نتذكر كل شيء عنهم، فقط ركز على أسمائهم ومعلومة واحدة مهمة.
يحتفظ بعض الأشخاص المعروفين ببناء العلاقات بمحفظة صغيرة من المعلومات المهمة حول الأشخاص المهمين في حياتهم؛ حتى يكون لديهم سجل مكتوب للإشارة إليه من أجل الحفاظ على دقة الحقائق.
 كن متسقاً وقم بإدارة المشاعر
يواجه الأشخاص الذين يتأرجح مزاجهم صعوبة في تكوين علاقات جدية. بغض النظر عما نشعر به، يجب أن نكون قادرين على تنحية هذه المشاعر جانباً مؤقتاً للاستماع الكامل وإشراك الآخرين المهمين في حياتنا.
إذا كنا نمر بفترة نشهد فيها عواطف قوية تمنعنا من الوجود بشكل كامل مع الشخص الآخر؛ فمن الأفضل أن نجعل هذا الشخص يعرف ما يحدث لنا بدلاً من التظاهر بالاستماع. سوف يقدرون صدقنا وانفتاحنا.
 كن مفتوحاً وشارك عندما يحين الوقت المناسب..لبناء علاقات قوية؛ نحتاج إلى أن نكون قادرين على إيقاع أنفسنا والمشاركة عندما يكون ذلك مناسباً، وعلى مستوى يتوافق مع عمق العلاقة.
يُظهر بناة العلاقات الجيدة أنهم يشاركون مشاعر الآخر من خلال عكس مشاعر الشخص المتحدث. تساعد مشاركة الإثارة والفرح والحزن والإحباط وخيبة الأمل على ربطنا بالآخرين.
 
 
 
 
 
 
 
عدد القراءات : 4429

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3563
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022