الأخبار |
لليوم الثاني.. الأردنيون يتظاهرون مطالبين بطرد السفير الإسرائيلي  متحدث: الجيش الإسرائيلي بدأ مهاجمة أهداف حماس العسكرية في غزة وأرسل قوات إضافية إلى هناك  التوتر يتأجج في القدس.. ودوي انفجارات يطلق صافرات الإنذار  ساعات حاسمة أمام المقدسيين: المقاومة تُهندس ردّها  السعودية تعلن إقامة مناسك الحج هذا العام  إدارة جو بايدن في الشرق الأوسط: الإمبراطوريّة تعدِّل المسار.. بقلم: أسعد أبو خليل  تدخّل بريطاني في سورية بهدف تفعيل غرفة «الموك» لإحياء الدواعش  بايدن السوري في 100 يوم.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  العيد والناس.. للفرح أم للألم؟! … الهموم كثيرة والأعباء فوق الاحتمال والمشهد يقترب من الكوميديا السوداء!  اليوم الإعلان النهائي لأسماء المرشحين المقبولين لانتخابات رئاسة الجمهورية  مصر.. حريق ضخم بفندق مكون من 20 طابقا في طنطا  مقتل سبعة أشخاص بإطلاق للنار في حفل عيد ميلاد في كولورادو الأمريكية  مع انخفاض مستوى مياه الفرات.. إجراءات حكومية ناجعة لإنقاذ المحاصيل ومياه الشرب  الكشف عن اجتماع مهم ومصيري في دمشق     

آدم وحواء

2020-02-12 03:13:33  |  الأرشيف

للفتاة المراهقة: احذري هذه الأمور

خلص عدد من العلماء التابعين لجامعة ليفربول البريطانية لنتيجة مفادها، أن الفتيات أكثر عرضة للاكتئاب في عمر الـ14 سنة.
وبحسب موقع «ميرور»: «الدراسات التي مولتها الحكومة البريطانية، والتي شملت أكثر من 10 آلاف مراهق، أظهرت أن الفتيات في عمر الـ14 تظهر عليهن أعراض الاكتئاب أكثر بعشر مرات من أقرانهن من الفتيان. والخطير في الموضوع، أن أغلب الآباء لا يدركون حجم الخطر الحقيقي الذي يهدد أطفالهم في هذه المرحلة من العمر».
من جانبها قالت برفيتا باتالاي، إحدى المشرفين على الدراسة: «المراهقون ولاسيما الفتيات أكثر عرضة من غيرهم للاعتلالات والمشاكل النفسية».
وأشار الخبراء إلى أن الدراسات أظهرت العديد من العوامل التي تؤثر على تلك الحالة عند المراهقات؛ فقد لاحظوا أن «الفتيات اللواتي ينحدرن من بيئات أكثر فقراً، كن أكثر عرضة للاكتئاب؛ فضلاً عن أن الخلفيات العرقية التي كانت لها تأثيرها أيضاً؛ فالفتيات ذوات البشرة الداكنة، كن أقل عرضة للاكتئاب من ذوات البشرة البيضاء، أو اللواتي ينحدرن من خلفيات عرقية مختلطة».
وبالإضافة لتلك العوامل؛ فقد تبين أن الفتيات، وخصوصاً في هذا العمر، هن الأكثر استخداماً للإنترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، التي تلهيهن عن الحياة الواقعية، وتدفعهن نحو الاكتئاب الذي يزداد أحياناً بسبب الضغوط النفسية المتعلقة بالمشاكل الدراسية.
هذا هو السن الذي يتميّز بالتغيرات الجذرية من ناحية المظهر الخارجي للفتاة، وهي تريد الحصول على شكل مثالي يشبه النجمات الشهيرات، أو أنها تتأثر بآراء صديقاتها وأصدقائها وأفكارهم حول معايير الجمال، التي تبرزها وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي.
المشاكل العاطفية
الكثير من الفتيات المراهقات ينجرفن عاطفياً بسهولة في هذه المرحلة العمرية، يجب أن تعرفي أن التغيرات الهرمونية التي يشهدها جسد الفتاة في هذه الفترة، ممكن أن تشعرها بالانجذاب نحو الجنس الآخر، وهذا أمر طبيعي.
لذلك من الضروري، أن تبني الأم مع ابنتها علاقة صداقة صريحة وصادقة ومنفتحة ومتفهمة؛ لتكوني على علم بالمستجدات التي تمر في حياتها، وأن تستطيعي إرشادها إلى الطرق الصحيحة للتصرف فيما يخص علاقاتها بالجنس الآخر.
التنمّر
في بعض الأحيان يتعرّض المراهقون إناثاً وذكوراً إلى التنمّر، من قبل أقرانهم أو أشخاص آخرين بسبب أشكالهم أو لباسهم أو طولهم أو أوزانهم أو أي أمر آخر، وذلك من شأنه أن يولد لدى الفتاة المراهقة قلة الثقة بالنفس، الانطوائية، الاكتئاب وصولاً في بعض الأوقات إلي الأفكار الانتحارية.
 
 
عدد القراءات : 6806
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3544
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021