الأخبار العاجلة
  الأخبار |
باكستان.. أكثر من 2000 إصابة جديدة بفيروس كورونا  تونس.. مدينة سياحية هامة تعلن خلوها من كورونا طيلة 30 يوما  “سيعطيهم آملاً محدوداً”.. لماذا لا يجب أن يتفاءل الفلسطينيون كثيراً بجو بايدن إذا أصبح رئيساً لأمريكا؟  المغرب يستعد لبناء قاعدة عسكرية عند الحدود مع الجزائر  لماذا سمي عيد الفطر بهذا الاسم؟  في حمص.. مات قهراً صباح العيد!  تمشيط البادية السورية بتر لذراع الامريكي واعوانه  آخر حاكم بريطاني لهونغ كونغ يطالب لندن بالتدخل والدفاع عن المنطقة من مخططات الصين  وزارة الصحة: تسجيل 16 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء أربع حالات  مصير الاقتصاد العالمي في يد لقاح كورونا!  أردوغان.. الوجه القبيح للمساعدات.. بقلم: د.أيمن سمير  الولايات المتحدة تحظر دخول الأجانب الذين زاروا البرازيل خلال الـ 14 يوما الماضية  واشنطن ترسل ألف جهاز تنفس اصطناعي إلى البرازيل لمكافحة "كورونا"  ترامب: بوتين لا يريد فوزي في الانتخابات وأنا أسوأ ما حدث لروسيا  “الصحة العالمية”: تسجيل 110 آلاف إصابة جديدة بكورونا في العالم  موسكو: الولايات المتحدة تحاول زعزعة استقرار روسيا بضخ معلومات مضللة  العيد.. موجات حارة من الأسعار والناس “يجودون بالموجود”!!  مديرة مختبر ووهان تشكك في مصدر الفيروس التاجي  ارتفاع اصابات كورونا في الجزائر والمغرب والأردن  مستشار ترامب: تستر الصين على وباء كورونا يشبه كارثة تشيرنوبل     

آدم وحواء

2019-12-08 03:31:43  |  الأرشيف

من الجدة إلى حفيدتها المراهقة المتذمرة

إن العلاقة بين الجدة والحفيدة المراهقة علاقة مبنية على كثير من الحب والحنان، وأهم أسباب ذلك هو فارق السن الكبير، وكذلك إظهار الجدة مواقف حيادية تجاه حفيدتها المراهقة، وعدم التدخل في شؤونها كالأم التي تكون على اتصال دائم وملاصق لها. والسبب الآخر هو أن الجدة ربما تعيش بشكل مستقل أي أنها ليست متواجدة طوال الوقت مع حفيدتها المراهقة.
المراهقة سن التذمر من كل شيء:
جاء في دراسة نشرتها مجلة /إيس تو أيه/ البرازيلية المختصة بشؤون كثيرة، بما في ذلك العلاقات الإنسانية، إن سن المراهقة يعتبر بالنسبة للمراهقات سن التذمر من كل شيء. وما يمكن أن يبدو مثالياً في رأي البالغين ربما يكون من الأمور التافهة في نظر المراهقين الذين يمرون بفترة عصيبة من التغيرات الهرمونية التي تؤثر على سلوكياتهم ومواقفهم. ولهذا السبب فإن سن المراهقة يعتبر سن الصعوبة في التعامل مع من دخل هذه المرحلة. 
المراهقات يعتبرن الجدة بمثابة الشخصية المؤهلة لإعطاء النصيحة، ونسبة كبيرة منهن يفضلن الاستماع لأحاديث جداتهن أكثر من حبهن للاستماع إلى أحاديث أمهاتهن. كما كشفت خبراء المجلة الذين أجروا استطلاعهم عبر الإنترنت، وشارك فيه المئات من جميع الجنسيات، أن نسبة 35% من المراهقات نادراً ما يتحدثن مع أمهاتهن لأنهن، أي الأمهات، ترددن الكلام والنصائح نفسها، وتملن إلى اظهار مواقف صلبة تجاه الابنة المراهقة، أما الجدة فهي الأكثر صبراً واستعداداً للاستماع لحفيدتها.
نصائح وحقائق من الجدة إلى حفيدتها المتذمرة:
قدم خبراء الدراسة، مجموعة من النصائح للمراهقات من الجدات اللواتي شاركن في الاستطلاع: 
1 – قديماً لم تكن هناك سيارات وكنا نستخدم أقدامنا أو الخيول للتنقل.
2 – قديماً لم تكن هناك غسالات، فكنا نغسل الملابس بأيدينا على ضاف الأنهار؛ لعدم وجود الماء كما هو الحال عليه الآن.
3 – قديماً لم تكن هناك طاقة كهربائية، فكنا نستخدم لمبات الكاز أو الفوانيس التي تعمل على الكيروسين؛ لكي ندرس أو نعمل في الليل.
4 – قديماً لم تكن هناك فوط للأطفال الصغار، فكنا نستخدم أي قطعة قماش لتحفيض الأطفال.
5 – قديماً لم يكن هناك ورق التواليت لتنظيف أنفسنا بعد استخدام الحمام، فكنا أيضاً نستخدم قطعاً من القماش.
6 – قديماً لم تكن هناك تراكتورات لحراثة الأرض، فكان جدك يستخدم المحراث اليدوي القديم يجره بغلان أو حصانان.
7 – قديماً لم تكن هناك موبايلات، فكنا نتقابل شخصياً مع الناس للتحدث.
8 – قديماً لم تكن هناك ألبسة ذات الماركات الشهيرة فكان كل شيء بسيطاً.
9 – قديماً لم يتسنَّ للكثيرين منا الذهاب إلى المدارس، فكنا نعمل ونعمل ونعمل لنبقى على قيد الحياة.
10 – قديماً لم يكن هناك دلال للأطفال، فكنا نأخذ الكف على الخد من الأب أو الأم لتربيتنا.
 
عدد القراءات : 4294

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3520
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020