الأخبار |
أردوغان في مواجهة «تحالف السبعة».. بقلم: محمد نور الدين  نتائج الانتخابات في (اسرائيل) والنزول عن شجرة انكار الاخر  كما سقوط تفاحة نيوتن.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  مهمة ليست صعبة!.. بقلم: هني الحمدان  روسيا: إشاعة الاستقرار في سورية يتطلب سحب القوات الأميركية  الحكومة الألمانية تمدد حظر تصدير الأسلحة للنظام السعودي  نتنياهو الخارج من الهزيمة: الرهان على إفشال غانتس  نتنياهو لن يحضر اجتماع الأمم المتحدة لأول مرة منذ سنوات بسبب نتائج الانتخابات  جونسون وترامب بحثا الرد بشكل موحد على هجمات السعودية  سريع: استهداف المنشآت النفطية للنظام السعودي تم بعد رصد جوي دقيق  ترامب: الهجوم على إيران أمر سهل... انتظروا الـ48 ساعة المقبلة  غوتيريش: يجري العمل النهائي مع الأطراف بشأن اختصاصات اللجنة الدستورية السورية  إرهابيو “النصرة” يواصلون اتخاذ المدنيين دروعاً بشرية ويمنعونهم من الخروج عبر ممر أبو الضهور  بسبب تأكيده على التصدي للمخططات الانفصالية … «مسد» ينتقد بيان قمة رؤساء الدول الضامنة لـ«أستانا»  بدأ عملية محدودة في البادية لإنهاء فلول داعش … الجيش يستهدف الإرهابيين شمالاً رداً على اعتداءاتهم.. و«النصرة» تواصل احتجاز المدنيين  للبحث في الإجراءات وآليات عمل «اللجنة الدستورية» … بيدرسون يحط في دمشق بداية الأسبوع ويلتقي المعلم الإثنين  مسلمو أميركا و جحيم عنصرية ترامب  روبرت أوبراين خلفاً لبولتون: «صقر تقليدي» تحت جناح الرئيس  الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش تصدر بيان حول ما يتم تناقله على صفحات التواصل الاجتماعي.     

آدم وحواء

2019-07-20 03:27:07  |  الأرشيف

غياب الثقة بين الزوجين

مشاعر الحب والاحترام هي أساس العلاقة الزوجية الناجحة، وهي التي تُولد الثقة بين الزوجين، والأسرة التي تبني علاقاتها على أساس الثقة المتبادلة بين أفرادها -ولاسيّما الزوجين- تحظى بحياة مستقرة موفقة، أما غياب الثقة؛ فهو كفيل بخلق جو عام من التوتر وانعدام الترابط الأسري.
نعيمة الرشيد، الأخصائية الأسرية، تتحدث حول الثقة بين الزوجين، وتوضح الإيجابيات التي تعكسها الثقة ونتائج غياب الثقة بين أفراد الأسرة الواحدة.
مفهوم الثقة بين الزوجين
الثقة بين الزوجين تعني الاطمئنان، حيث إن هذا الشعور يعتبر أساس الحب والاحترام العميق والمتبادل بين الطرفين.
الثقة بمفهومها أيضاً تعبر عن الصدق؛ لأنه من أهم أركان بناء وتقويم الحياة الزوجية السليمة والسعيدة.
الثقة بمفهومها الأوسع، تعطي الصدق المساحة الأكبر من مفهومها، فهي عكس الكذب، وهو الذي يدمر العلاقة الزوجية ويهدمها.
كيف نبني الثقة في علاقتنا مع الشريك؟
- الصدق والصراحة والتحدث معاً في جميع الموضوعات دون خوف أو خجل، خصوصاً الاهتمامات النسائية التي قد ترين أنها بسيطة وغير مهمة في نظرك، فهي تهمّ زوجك.
- من المهم أن تتشاركي وزوجك في بعض الآراء؛ حتى تكون علاقتكما في تفاعل وتواصل مستمريْن، كما أن طرح الآراء يجعل العلاقة في حلقة ودّ وتناغم بين الزوجين.
- احرصي أنتِ وزوجك دائماً على عدم إفشاء أسراركما الخاصة خارج جدران بيتكما، حتى لأقرب المحيطين بكما؛ لأن ذلك يدمر علاقتكما الزوجية ويفقدها المصداقية.
- يجب أن تضعي حداً لجميع الأطراف؛ حتى لا تسمحي لأي شخص بالتدخل بينك وبين زوجك في أي أمر من أمور الحياة.
- من الأفضل أن تقوما بحل المشكلات التي تدور بينكما، خصوصاً البسيطة منها فور حدوثها، وعدم الانتظار حتى تفاقم الأمور الصغيرة؛ كي لا تصل الأمور إلى فقدان الثقة وتدمير العلاقة.
- المساعدة بين الزوجين أمر واجب، ولا بد منه من باب الرحمة والحب والتخفيف عن كلا الطرفين، فعندما تطلبين من زوجك المساعدة أو يطلب منك ذلك، أخلصا في إتقان العمل وتقديم المساعدة؛ لأن تلك الأمور من الحب والعطف المتبادل.
- يجب ألا يقوم أحد الطرفين بتحميل الطرف الآخر كامل الأعباء والمسؤوليات الأسرية؛ لأن هذا يعتبر تقصيراً في حق الأسرة والشريك، فالحياة الزوجية مشاركة وتفاهم بين الزوجين.
- من أهم أسرار التواصل الناجح بين الزوجين هو الحب؛ لأن الحب يحمل العطف والرحمة والحنان، فبالتالي سينعكس على الحياة بأكملها بين الزوجين والأسرة.
آثار غياب الثقة بين الزوجين
- التباعد بين أفراد العائلة؛ بسبب التفكك الواضح بين الزوجين، وهذا ينعكس حتماً بصورة سلبية على الأبناء.
- انعدام الرأفة والحنان في البيت، وفي كل الأمور، والشعور بألم الطرف الآخر وسماع شكواه.
- شيوع الأنانية، حيث يهتم كل فرد بأموره الخاصة، بعيداً عن الطرف الآخر، وانعدام المشاركة في الفرح والتخفيف عن الأحزان.
- المشاكل المستمرة التي من الممكن أن تؤدي إلى انفصال الزوجين؛ لقلة التفاهم والتناغم في الحياة التي يعيشانها.

 

 

عدد القراءات : 4294

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3499
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019