الأخبار |
بومبيو يحشد أوروبياً: لِنتّحدْ بوجه «القرن الصيني»!  ليلة صفراء .. بقلم: صفوان الهندي  حرب التكنولوجيا.. بقلم: د.يوسف الشريف  كلمة مرتقبة بعد ظهر اليوم للسيد الرئيس بشار الأسد أمام أعضاء مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث  الصحة: اعتباراً من الغد إجراء المسحات الخاصة بفيروس كورونا للراغبين بالسفر في مدينة الجلاء بدمشق  الحلول لا تأتي على طبق من ذهب وإنما بالبحث العلمي الجاد  غارات جوية وقصف مدفعي إسرائيلي على قطاع غزة  روسيا: سنبدأ بإنتاج لقاح كورونا في غضون أسبوعين والمنافسة وراء المواقف الأجنبية المتشككة  اللوبيات الاقتصادية في سورية: أثرياء الحرب يعزّزون سطوتهم  أنقرة تتهم تتهم أثينا بإغلاق مدارس الأقلية التركية في منطقة تراقيا الغربية  تمديد حظر الأسلحة على طهران.. بين النجاح والفشل  مروى وشير: وجود المرأة في الإعلام الرياضي بات كالملح في الطعام  إصابات فيروس كورونا حول العالم تتجاوز 20 مليونا  يارا عاصي: لإعلام.. مهنة من لا مهنة له والشكل والواسطة أهم من المضمون..!  ترامب: الخطر الأكبر على انتخاباتنا يأتي من الديمقراطيين وليس من روسيا  صحيفة: ترامب قد يحظر على مواطنيه العودة إلى البلاد  الصحة العالمية: نبحث مع الجانب الروسي فاعلية وآلية اعتماد اللقاح الروسي المكتشف ضد فيروس كورونا  قوّة المعرفة.. بقلم: سامر يحيى  ميليشيا (قسد) المدعومة أمريكياً تختطف 9 مدنيين من بلدة سويدان جزيرة بريف دير الزور  بوتين يعلن تسجيل أول لقاح ضد فيروس كورونا في العالم     

آدم وحواء

2019-07-10 04:12:31  |  الأرشيف

لديكِ مشكلة جنسية ومحرجة.. كيف تتصرفين؟

تختلف الاحتياجات الجنسية بين الأناث، وقد تؤثر العديد من العوامل على الرغبة الجنسية، بدايةً من الضغط النفسي والمرض والشيخوخة إلى الالتزامات الأسرية والمهنية والاجتماعية. وأياً كان السبب، فقد تؤدي الاختلافات في الرغبة الجنسية بين الزوجين في بعض الأحيان إلى الشعور بالعزلة أو الاستياء.
 
ومن الأفضل أن تتحدثي إلى زوجك بشأن:
- احتياجاتك العاطفية
إن التقارب العاطفي أكثر من مجرد احتياجات جنسية، فالتقارب العاطفي يشمل الاحتياجات العاطفية والروحية والبدنية والترفيهية. وإذا لم تتم تلبية احتياجاتك الحميمية العاطفية، قد تكونين أقل اهتمامًا في الجماع وتزهدين فيه، لذا فكري في ما يمكن لزوجك أن يفعله لتعزيز الحميمية العاطفية، وتحدثي عن ذلك بكل صراحة وصدق.
 
- اختلافاتكم في الرغبة الجنسية
في أي علاقة على المدى الطويل، قد يواجه الزوجان مستويات مختلفة من الرغبة الجنسية. ومن الأفضل مناقشة الاختلافات بينكما ومحاولة استكشاف خيارات ترضي كلا الطرفين.
 
وعندما تتحدثين مع زوجك حول حاجاتك الجنسية، حاولي أن تكوني محددة وانظري في معالجة هذه الموضوعات:
- الوقت.. هل تخصصين وقتًا كافيًا للتقارب الجنسي؟ إذا لم يكن الأمر كذلك، فما الذي يمكنكِ القيام به لتغيير الأمور؟ وكيف يمكنك تحديد أولويات العلاقة الجنسية الناجحة؟
 
- الرومانسية.. هل تشاركين زوجك نفس تعريف الرومانسية؟ هل هي مفقودة؟ كيف يمكنني إعادة إشعال جذوتها؟ كيف يمكن للرومانسية تمهيد الطريق للعلاقة الجنسية الناجحة؟
 
- المتعة.. ما الذي يمنحك المتعة الفردية والمتبادلة مع زوجك؟ كوني متفتحة لسماع طلبات زوجك والتفاوض حول الخلافات إذا كان أحدكما يشعر بعدم الارتياح تجاه طلب الطرف الآخر.
 
- روتين مقابل روتين.. هل أصبح الجماع روتينيًا جدًا أو معروفة أوقاته مسبقًا؟ ما التغييرات التي يمكنكِ القيام بها؟ على سبيل المثال، استكشفي أوقاتًا مختلفة للجماع أو حاولي أساليب جديدة. وجربي مزيدًا من الأحضان أو التدليك المثير للحواس، أو الاستمناء بيد الزوج، اعتمادًا على ما يثير اهتماماتك.
 
- التقارب العاطفي.. إن الجماع في حياة الزوجين أكثر من مجرد أفعال جسدية، وليذكر بعضكما البعض أن الجماع فرصة للتواصل العاطفي، الذي يبني التقارب في العلاقة.
 
- التغيرات الجسدية والعاطفية.. هل تؤثر التغيرات الجسدية مثل المرض أو زيادة الوزن أو التغيرات بعد الجراحة أو التغيرات الهرمونية على حياتك الجنسية؟ عالجي أيضًا العوامل العاطفية التي يمكن أن تتداخل مع قدرتك على الاستمتاع بالجماع، مثل أن تكوني تحت ضغط نفسي أو تشعرين بالاكتئاب.
 
- المعتقدات.. ناقشي معتقداتك وتوقعاتك حيال الجنس، وتفكري هل هناك مفاهيم خاطئة؛ كفكرة أن المرأة تصبح أقل من ناحية الإثارة الجنسية بعد سن اليأس؛ وهل مثل هذه المفاهيم تؤثر على حياتك الجنسية.
 
متى ينبغي عليكِ استشارة الطبيبة
إذا استمرت الصعوبات الخاصة بك، فقد تفضلين اللجوء إلى طبيبة أو معالجة جنسية للحصول على المساعدة، أما إذا كنتِ تتناولين أدوية وتشعرين بالقلق حول مستواك رغبتك الجنسية، فراجعي الأدوية مع الطبيبة. فإذا كان هناك دواء معين يؤثر على راحتك عند الجماع أو على رغبتك في الجماع، فإن طبيبتك قد تكون قادرة على اقتراح بديل.
 
وبالمثل، إذا كانت هناك علامات أو أعراض جسدية؛ مثل جفاف المهبل؛ تتداخل مع متعتك الجنسية، فاسألي عن خيارات العلاج، على سبيل المثال يمكن للمرطبات أو الأدوية الأخرى أن تساعد في علاج جفاف المهبل المرتبط بالتغيرات الهرمونية أو بعوامل أخرى.
 
عدد القراءات : 4786
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020