الأخبار |
ترامب يسخر من رفض النائبة طليب زيارة الضفة الغربية: جدتها هي الفائز الحقيقي!  سيناتور روسي: موسكو تحتفظ بحق الرد في حال نشرت الولايات المتحدة قواتها في بولندا  الهند تخفف القيود على كشمير  رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي: الاتفاق السياسي الذي تم التوقيع عليه في السودان هو صنيعة كافة الأطراف  مصدر سعودي يقر بوقوع أضرار جراء هجمات بطائرات "أنصار الله"  محتجون يقتحمون مقر "لجنة الوساطة الجزائرية" ويرفضون تمثيلها للحراك  التوقيع النهائي على وثيقة الإعلان الدستوري في السودان  البيت الأبيض يتجه لخفض مليارات من المساعدات الخارجية  حرب "تحت الرادار" قد تشعل الاقليم بكامل ساحاته  تبادل لإطلاق النار بين قوات هندية وباكستانية على حدود البلدين  رئيس حزب الأمة القومي السوداني يصف التوقيع على الاتفاق بـ"العبور نحو الحكم المدني"  مصادرة أكثر من أربعمئة ألف حبة من الكبتاغون المخدر في ريف دمشق  أول تعليق لزعيم "أنصار الله" على هجمات 10 طائرات على منشآت حيوية في السعودية  "فرح السودان".. التوقيع النهائي على الإعلان الدستوري بين المجلس الانتقالي العسكري وقوى المعارضة  لأول مرة في سورية… عمل جراحي لبناء عظم الفك ذاتياً بتقنية (زوريش)  اجتماع ثلاثي يؤكد ضرورة الحل السياسي للأزمة في اليمن  الصين تجدد تنديدها بالتدخل الأمريكي بشؤونها الداخلية  إصابة فتى يمني بنيران مرتزقة العدوان السعودي في الحديدة  إيران والعراق يوقعان على مذكرة تفاهم لتوطيد العلاقات الثنائية  الجيش يكبد إرهابيي (النصرة) خسائر كبيرة ويوسع نطاق سيطرته في محيط خان شيخون بريف إدلب الجنوبي     

آدم وحواء

2019-06-01 04:05:36  |  الأرشيف

تنتابكِ مشاعر عُزلة في الأعياد والعطلات؟.. إليكِ الحل!

إذا كنتِ ممن تتحول لديهن أيام العطلة إلى موسم للإحساس بالوحدة والعزلة، بدلاً من أن تكون فرصة للانطلاق وإعادة شحن النفسية بالإيجابيات، فاعلمي أنك لست الوحيدة في هذه المفارقة.
مجلة "علم النفس اليوم"، تناولت هذا الموضوع باعتباره ظاهرة يمكن أن تحدث في واحدة أو أكثر من مراحل العمر، لكن شيئا من الحكمة يمكن أن يزيل أو يخفف من وطأة الإحساس بالعزلة والوحدة، وبالذات في فترة العطلة وأحيانًا في مناسبات الأعياد والفرح.
دورات العزلة
دراسة أخرى حديثة خلصت إلى أننا نشهد زيادة في الشعور بالوحدة خلال ثلاث فترات من حياتنا هي أواخر العشرينيات، ومنتصف الخمسينيات، وأواخر الثمانينيات، وهذا أمر منطقي لأنها فترات انتقالية، من مرحلة المراهقة إلى البلوغ، ومن مرحلة البلوغ إلى مرحلة الشيخوخة.
وبصرف النظر عما إذا كنا نمر بواحدة من فترات العمر هذه، فإن تجربتنا في الشعور بالوحدة والعزلة الاجتماعية خلال العطلات تحديدًا، يمكن أن تزيد، ولتجاوز ذلك علينا أن ندرك أن حالتنا الذهنية أمر متغير ويمكننا مساعدة أنفسنا للخروج من هذا الشعور بخلق شعور بوجود معنى لحياتنا وهو إسعاد الآخرين، والاستفادة منها كوسيلة للدخول في الفرح.
المشاركة والاندماج
وبهذا الخصوص، أظهرت دراسة حديثة أن معظم من يتأثرون بالشعور بالوحدة هم البالغون الذين تتراوح أعمارهم بين 18-22 عامًا، أما في الأعياد والعطلات، فإن من يبقون خارج النشاط الاجتماعي قد ينتهي بهم المطاف للشعور بمزيد من الوحدة؛ لأنهم يشهدون شيئًا هم غير قادرين على المشاركة الفعالة به.
ولعل بداية العلاج لهذا الإحساس الغريب هو أن تقتنعي بأن المشاركة أمر ممكن، وأنها لا تعني بالضرورة فعل الكثير، بل ببساطة العثور على منفذ للاندماج في ما يمكن أن يحقق الفرح للآخرين في موسم العيد وهو موسم العطاء والحب.
علاقة عكسية بين الشعور بالوحدة والحكمة
داخل كل كآبة وإحساس بالوحدة هناك بصيص من الضوء الذي يبعث على الأمل، وقد وجد الباحثون في الطب النفسي أن هناك علاقة عكسية بين الشعور بالوحدة والحكمة، التي تعني المعرفة والعطف والتعاطف وبعد النظر والانفتاح، وكلما زادت هذه المشاعر تضاءل الشعور بالوحدة الذي يواجهه الشخص.
وجهة نظر أخرى حول الحكمة، تنطلق من فكرة التنشيط، فأي شعور بالاتصال بالذات والمكان يوفر لنا نقطة مرجعية لوجودنا في العالم، وهذا الإحساس بالحيوية يجعلنا نشارك الآخرين، وكلما انخرطنا معهم من خلال سمات التعاطف والرحمة والقبول، شعرنا بعزلة أقل.
لا شك أن موسم العيد والعطلات قد يكون أكثر صعوبة مقارنة بأوقات السنة الأخرى، لكن ليس أمامك إن شعرت ِبالوحدة إلا أن تضعي في اعتبارك أن أهم ما لديك هو اتصالك مع نفسك، والطريق إلى هذا الاتصال هو التعاطف مع الذات، لذا ثقي بنفسك وأحبيها، وتعاملي معها ومع الآخرين بحب، وستنتقل هذه المشاعر للآخرين من حولكِ.
 
 
 
عدد القراءات : 4418

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3494
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019