الأخبار |
سورية تدعو منظمة الصحة العالمية إلى العمل لرفع الإجراءات الاقتصادية القسرية عنها  كيف يؤثر استهلاك الوجبات السريعة مدة أسبوعين على جسمك؟  تأثير القهوة كدواء في الأمعاء  الذكاء الاصطناعي التابع لـ "غوغل" يتفوق على الأطباء بكشف سرطان الرئة  البرتغالي فيليكس يفضل كريستيانو رونالدو على برشلونة  ريال مدريد ينتظر خطوة نيمار  برشلونة يحسم صفقة هولندية  وزير الخارجية الأمريكي السابق ينتقد ترامب على ضحالة استعداده لقمته الأولى مع بوتين  عشرات المستوطنين الإسرائيليين يقتحمون الأقصى  الشرطة البريطانية تغلق شارعا يضم مقر الحكومة في لندن لأسباب أمنية  موسكو تتهم واشنطن بالسعي لجعل القطب الشمالي مسرحا للعمليات العسكرية  الدفاع الروسية: المسلحون يحاولون منذ الأمس السيطرة على كفر نبودة وتكبدوا خسائر فادحة  باكستان: ضرورة تنفيذ الاتفاق النووي بين المجموعة الدولية وإيران  "ثغرة" في القانون الأمريكي قد يستغلها ترامب لبيع قنابل للسعودية دون الحصول على موافقة الكونغرس  روسيا: ندعم الحوار السياسي والتسوية السلمية في ليبيا وضد استخدام القوة لحل النزاع  السعودية ترفع لافتات “شالوم” العبرية بالمدينة المنورة و”اسرائيل” تُهلل!؟  موفد ألماني يزور إيران بهدف التوسط لخفض التوتر  موسكو تعارض إرسال عسكريين أمريكيين إلى الشرق الأوسط  إندونيسيا.. اعتقال اثنين من مثيري الشغب بايعا "داعش"     

آدم وحواء

2019-03-29 02:39:08  |  الأرشيف

هل الزوج الذي يضرب زوجته يحبها؟

العصبية الزائدة، وعدم القدرة على تحمُّل حدث معيَّن، يدفعان بعض الأزواج إلى استخدام العنف ضد زوجاتهم للتعبير عن غضبهم، أو انزعاجهم من أمر ما، حتى لو كان الزوج يحب زوجته حباً كبيراً، مثلاً قد يتبادلان أطراف الحديث، ويدخلان في نقاشات سلبية، تتحول تدريجياً إلى مشكلة، تنتهي بضرب الزوج زوجته، وهذا التصرف غير مقبول مهما كان سببه، لكنَّ الشرع حلَّله في حالات بعينها، وطريقة معينة.
هذا ما حدَّثتنا عنه هاجر عبدالله المانع، الاختصاصية النفسية، التي أوردت أسباب ضرب الزوج زوجته على الرغم من حبه لها.
 
تقول المانع: يضرب بعض الأزواج زوجاتهم إما لتقويم سلوك الزوجة، أو ارتكابها خطأً ما، وبعضهم الآخر يضربها ظلماً وعدواناً، ولو رجعنا إلى الفئة الأولى، سنرى أن تقويم السلوك بالضرب أمرٌ أقرَّه الشرع، يقول الله تعالى: «فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ». لكنَّ الإسلام حرص على التدرُّج في استخدام الضرب فلا يجب أن يكون الحل الأول، بل الأخير بعد النصح، وسواءً كان الضرب بسبب، أو بدونه فلا علاقة له بالحب، يقول الله تعالى: «وجعلنا بينكم مودة ورحمة». والحب مفهوم للتعبير عن أرقى المشاعر وأنقاها وأعذبها، ويتم التعبير عنه عبر الاهتمام بالزوجة، والحرص على مشاعرها، ودعمها ومشاركتها في كل شيء، والمرأة في هذه الحالة، مثل أي إنسان، لا ينبغي لها السكوت عند التعرض إلى الضرب، خاصةً عندما لا تكون مخطئة، فهناك طرقٌ أفضل من الضرب لحل أي مشكلة، مثل الكلمة الطيبة، والنقاش البنَّاء، وهذا جيد ومفيد، خاصةً بعد أن يهدأ الزوج، وهناك أيضاً دور مهم للإرشاد والتوجيه، وفي حال فشلت الطرق السابقة كلها، يمكن اللجوء إلى أطراف موثوقة للتدخل في حل المشكلة، يقول الله تعالى: «وَإِنْ خِفْتُمْ شِقَاقَ بَيْنِهِمَا فَابْعَثُوا حَكَمًا مِّنْ أَهْلِهِ وَحَكَمًا مِّنْ أَهْلِهَا إِن يُرِيدَا إِصْلَاحًا يُوَفِّقِ اللَّهُ بَيْنَهُمَا».
ومن الناحية الشرعية، قال الإمام ابن باز، رحمه الله: «ليس للزوج ضرب زوجته إلا بعذر شرعي كالنشوز، إذا نشزت عليه، وتدرج معها بالوعظ أولاً فلم تستحب، وبالهجر ثانياً فلم تستجب، ضربها ضرباً غير مبرح، ضرباً خفيفاً لقول الله سبحانه: وَاللاَّتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلاَ تَبْغُواْ عَلَيْهِنَّ سَبِيلاً». سورة النساء «34».
عدد القراءات : 4687

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3484
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019