الأخبار |
فنزويلا .. فضيحة فساد مالي تحوم حول ضابطين مُناصرين للمعارضة  شي في بيونغ يانغ قريباً: رسالة صينية إلى الأميركيين  سقوط صواريخ على قاعدة شمالي بغداد توجد فيها قوات أمريكية  العسكر ينهي آمال الوساطة: «قوى التغيير» تعود إلى الشارع في السودان  إبن سلمان يبيع جزيرة العرب ويشتري أوهاماً! .. بقلم: د. وفيق إبراهيم  مهجرات تعرضن للتحرش: المساعدات مقابل الجنس! … أنباء عن مواصلة لبنان ترحيل سوريين دخلوا بطرق غير شرعية  روسيا تنهي اختبار طائرة «صياد الليل» في سورية بنجاح  تصدى لـ«داعش» في السخنة ولـ«النصرة» في ريف حماة … معلومات عن مزيد من التعزيزات للجيش لحسم معارك الشمال  هل تنقذ دول الخليج نفسها من الحرب؟.. بقلم: تحسين الحلبي  اختصار حواجز صيدنايا التل إلى واحد أو اثنين  المعادلة قد تنقلب رأساً على عقب… ترامب مصدوم وبايدن في الصدارة!  حال ترامب بعد الإتفاق النووي كحال من ضيعت في الصيف اللبن  «محروقات»: لم يتم إلغاء ترخيص أي محطة وقود سابقاً … محطات خاصة تخلط البنزين بمواد رخيصة الثمن مثل «النفتا»  دفن جثمان مرسي في مقبرة شرقي القاهرة بحضور أسرته ومحاميه  ترامب يعتزم إجلاء ملايين المهاجرين غير الشرعيين خلال أيام  مسؤولون: إدارة ترامب تدرس شن هجوم تكتيكي مكثف على إيران  "الإخوان المسلمين" يحملون السيسي مسؤولية وفاة مرسي  موسكو: الخطابات المعادية لإيران تعطل المنجزات الدولية لحل النزاع اليمني  ألمانيا وبريطانيا تحذران إيران من التخلي عن التزاماتها النووية     

آدم وحواء

2018-09-02 04:07:08  |  الأرشيف

ما هو العدد الطبيعى لمرات الجماع في الأسبوع؟

تشير بعض الأرقام إلى أن العدد المثالي لمرات الجماع هو نحو 9 مرات شهرياً، أي مرتين أسبوعياً ومرة إضافية كل 4 أسابيع. فما صحة هذه الأرقام؟ إليك بعض الحقائق.
 
العدد الأدنى
لمَ يجب إقامة العلاقة الحميمة وإن ضمن الحدّ الأدنى؟ قد تطرحين على نفسك غالباً هذا السؤال. في الواقع، ثمة أسباب عدة لذلك.
 
الصحّة
تقيم بعض الدراسات صلة مباشرة بين إقامة العلاقة الحميمة بشكل منتظم والحدّ من خطر الإصابة بسرطان البروستات لدى الرجال. كذلك تفيد تلك الدراسات بأن الهرمونات المسؤولة عن المتعة تعتبر من العوامل المكافحة للإصابة بالسرطان ولا سيما سرطان الثدي لدى النساء. ومن أجل تحقيق هذه الغاية، لا بدّ من ممارسة الجماع 3 مرات أسبوعياً.
 
الحياة الحميمة
كلّما ازدادت وتيرة العلاقة الحميمة، تحسّن وضع أجهزة الجسم المسؤولة عن ذلك، ما يعني تطور الأداء وبالتالي سير الحياة الزوجية نحو الأفضل.
 
الوزن والقوام
نعم، يمكن القول إن العلاقة الحميمة هي أحد أنواع التمارين التي تطال بعض العضلات وتتيح خسارة عدد قد يصل إلى 200 من السعرات الحرارية تبعاً للمدة التي تستغرقها. لذا، كلّما اختبرت هذه التجربة، خسرت المزيد من الكيلوغرامات.
 
التوازن
لا شكّ في أن العلاقة الحميمة المنتظمة والجيدة تشكل عامل استقرار وانتعاش في الحياة الزوجية. فإذا كانت هذه الحياة تمر ببعض الفتور مع مرور السنوات مقارنةً بمرحلتها الأولى، لا داعي للقلق في حال كان الجزء الحميم منها يسير على خير ما يرام.
 
العدد الأقصى
قد تتساءلين أيضاً بشأن العدد الأقصى لمرات إقامة العلاقة الحميمة. في الواقع، تحدثت دراسة إنكليزية شملت نحو ألف شخص عن مخاطر تترتب على القيام بتلك العلاقة يومياً أو مرات عدة خلال اليوم الواحد، لافتة إلى ضرورة توخي الاعتدال في هذا السياق. وإليك بعض النتائج التي توصلت إليها:
-أفاد ثلث الأشخاص الذين شملتهم الدراسة بأنهم أصيبوا بجروح أو عانوا من مشكلات مثل الشدّ العضلي وألم الظهر بسبب مبالغتهم في إقامة العلاقة الحميمة... كما تبين أن 5% من هؤلاء توقفوا عن ممارسة هذه العلاقة لبعض الوقت نتيجة لذلك. 
-4 من 10 أشخاص تسببوا ببعض الأضرار المنزلية أثناء قيامهم بالعلاقة الحميمة بشكل مبالغ فيه.
 
العدد المثالي
في الواقع، لا بدّ من القول إن النوعية تتفوق على الكمية في ما يتعلق بالعلاقة الحميمة وإن لدى كل زوجين تطلعات مختلفة مقارنة بغيرهم. فقد يجد بعضهم متعته في العناق وتبادل اللمسات مرتين أسبوعياً فيما بفضل بعضهم الآخر القيام بعلاقة حميمة مرتين يومياً. أما النصيحة الأكثر أهمية في هذا السياق فهي أنه ليس من الضروري السعي إلى زيادة عدد مرات ممارسة تلك العلاقة من أجل بلوغ العدد المثالي، فالمبالغة مرفوضة وذلك العدد… غير موجود!
عدد القراءات : 5879

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3487
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019