الأخبار |
غوتيريش "مصدوم" بنبأ تخطي وفيات كورونا في العالم حاجز المليون  خريف القوقاز الساخن: معركة بحـروب كثيرة  واقعة احتجاز رهائن في ولاية أوريغون الأمريكية تخلف عددا من القتلى  المقاومة نحو مواجهة بلا قيود: زمن «الغموض» انتهى!  فصائل الشمال السوري: بعد ليبيا... إلى آذربيجان دُر!  لافروف حول التسوية الكورية: يجب الانتقال من الأقوال إلى الأفعال  الصحة العالمية.. حصيلة ضحايا كورونا في العالم أعلى من المعلن  "بلومبيرغ": واشنطن تحضر لعقوبات تعزل إيران عن الخارج  "لن نرى مثله مرة أخرى".. قرية رومانية تعيد انتخاب رئيس بلديتها بعد وفاته  جريمة مثيرة للجدل في مصر.. ضبط شاب يمارس الجنس مع خالته وابنها يلقيه من الطابق الخامس  نكتب لنفهم الحياة.. بقلم: عائشة سلطان  مع بدء العام الدراسي.. إقبال على الدروس الخصوصية وارتفاع في أسعار الساعات!!  خطوة تصعيدية خطيرة... هل تستعد أمريكا لحرب مع إيران؟  الاستثمار بـ«إغلاق السفارة»: ترامب يضرب مواعيد مؤجّلة  مركز حميميم: المسلحون يدبرون استفزازات باستخدام الكيميائي في إدلب وحلب     

آدم وحواء

2018-01-17 04:18:48  |  الأرشيف

موعد غرامي واحد في الشهر كفيل بإنقاذ الزواج

كشفت دراسة حديثة أن خروج الزوجين في مواعد غرامي مرة واحدة في الشهر بلا أولادهما كفيل بإنقاذ زواجهما من الانهيار.

ومن الأماكن المقترح زيارتها على سبيل المثال، صالات السينما والمطاعم والمسارح، فالاتبعاد قليلا عن الأطفال يبقى شعلة الحب متقدة.

ومن المشاهير الذين يعتمدون هذه السياسة في علاقاتهم الرئيس الأمريكي باراك أوباما وزوجته ميشيل، ورئيس الوزراء البريطاني السابق دايفيد كاميرون مع زوجته سامنثا.
ويبدو أن بذل مجهود أكثر عبر ارتداء أزياء أنيقة بدلا من مريحة ووضع عطر مميز وتمضية وقت خاص سويا بعيدا عن تلاهي الحياة، كل هذه الأسباب كانت كفيلة بتذكير الزوجين بالحب الذي يجمعهما.

وكشفت الدراسة أن اعتماد هذا الموعد الغرامي ساهم في تقليل نسبة الانفصال بـ 14%.

في المقابل تبين أن المواظبة على هذا الموعد الغرامي مرة واحدة في الأسبوع كان أقل تأثيراً من الموعد الشهري.

أجرى البحث كل من مدير مؤسسة الزواج في بريطانيا هاري بنسون وبروفيسور في الأبحاث الجامعية لجامعة لينكولن ستيفن مكاي.

وقال الباحثان: “تعني ليلة الموعد الغرامي الكثير للزوجين، أما للعشاق فهي مجرد ليلة يتم تمضيتها خارج المنزل بشكل عرضي”.
وشكل تراجع معدل السعادة بين الأزواج الدافع للبحث عن حل أو مخرج من الازمة، إذ كشفت الأرقام تراجع الازواج السعداء لدى مليون شخص بين عامي 2010 و2014.

وتابعت الدراسة 9,969 شخصا لهم أطفال يتخطى عمرهم التسعة شهور، وعادت الأرقام على الشكل التالي:

    11% من الأزوج خرجوا سويا مرة واحدة في الأسبوع
    30% مرة واحدة في الشهر
    23% أقل من مرة واحدة في الشهر
    36% لم يخرجوا سويا إطلاقا

وكان للمستوى العلمي تأثير أيضا، إذ قلت فرص الانفصال بين من يملكون شهادات جامعية مقارنة يمن لم يكملوا تعليمهم.

عدد القراءات : 6609
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020