الأخبار |
لبنان.. توافق فرنسي أميركي سعودي: لحكومة «محايدة» برئاسة نواف سلام!  وفدٌ أميركي في تايوان: الإستفزازات لا تستدرج بكين  ضغوط واشنطن تُثمر: مفاوضات أفغانية في الدوحة  واشنطن تُكثّف تحرّكاتها: الأولوية لـ«منطقة عازلة»  الساحة الفلسطينية أمام 3 سيناريوهات!!  قوّة المعرفة.. بقلم: سامر يحيى  الصين تفرض عقوبات على 11 أمريكيا  برلين "غير راضية" بعد تلويح واشنطن بعقوبات على خلفية مشروع "نورد ستريم 2"  أبناء عشائر السبخة: ندعم بقوة أي مقاومة لتحرير الأرض السورية من كل أشكال الاحتلال  السودان: تأجيل اجتماعات سد النهضة أسبوعا لمواصلة المشاورات الداخلية  مصادر من داخل حزب البعث وعشية انتخاب رئيس ومكتب مجلس الشعب رجحت بقاء حمودة الصباغ رئيساً للمجلس  يتوقع نتائج الانتخابات منذ 1984... أستاذ تاريخ أمريكي يتنبأ بخسارة ترامب  وزارة الصحة: تسجيل 67 إصابة جديدة بفيروس كورونا وشفاء 18 حالة  من دفع للبنان وكم دفع؟ إليك قائمة الدول التي أعلنت تقديم مساعدات مالية وعينية لتخفيف وطأة آثار انفجار مرفأ بيروت  ترحيل أكثر من مليون وافد من الكويت.. الدولة وضعت خطة للاستغناء عن الأجانب وفق حلول قصيرة الأمد ومتوسطة وطويلة  امراء الفتنة في لبنان.. هل يتحملون اللعب على المكشوف؟  مجلس الشعب يعقد جلسته الافتتاحية للدور التشريعي الثالث… والأعضاء يبدؤون بتأدية القسم الدستوري  الرئيس الجزائري يأمر بإعادة النظر في اتفاق الشراكة مع الاتحاد الأوروبي  أكبر الصناعات في العالم... ليس بينها السلاح أو الدواء  وزيرة العدل اللبنانية ماري كلود تقدم استقالتها على خلفية انفجار مرفأ بيروت     

صور من العالم

2018-10-27 19:47:17  |  الأرشيف

صور: فتاة تستأصل جزء حيوي من جسدها وتهديه إلى حبيبها

في تصرف جريء منها، أجرت فتاة شابة تغييرا خطيرا في جسدها، بعدما استأصلت جزء من جسدها، وأهدته إلى حبيبها.
 
وأزالت المكسيكية، بولينا كاسياس (23 عاما) سرة بطنها، لكي تهديها إلى حبيبها السابق، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.ولم تتفق كاسياس قط مع عائلتها، بسبب اعتراضهم على أسلوب حياتها، بما في ذلك حصولها على العديد من الوشوم وإجرائها لتعديلات الجسدية.
 
وعلى الرغم من ذلك، قررت بولينا كاسياس أن تستأصل سرة بطنها لأنه "ما يجعلنا بشرا" بحسب رأيها، قبل أن تقدمها كهدية إلى صديقها السابق دانييل، في عام 2015. ولكن بعد مرور 3 سنوات، عبرت بولينا عن ندمها على قرارها بالتخلص من سرة بطنها، ووصفت نفسها بأنها "متهورة" و"مندفعة".
 
 
وقال كاسياس وهي طالبة المتدرب في مجال الموارد البشرية والسياحة: "لطالما واجهت مشاكل مع عائلتي ولم أكن قريبة جدا منهم في تلك الفترة". وبررت استئصالها لجسدها قبل 3 سنوات، بسبب رغبتها وقتها في أن تفعل شيئا مثيرا للجدل، وأن تقطع صلتها بأي شخص وبأي شيء.
 
وأشارت بولينا كاسياس إلى أنه خضعت لعملية جراحية قام بها أحد المحترفين، وأنها كانت تعاني، إذ قضت أياما في الفراش كما لو كانت في الحجر الصحي، ولم تستطع التمدد أو الوقوف أو الضحك، حتى شفيت تدريجيا ولكن ليس بنسبة 100٪.
 
 
وعلى الرغم من إدراكها جيدا لصعوبة العملية، وأنها مؤلمة للغاية، إلا أن بولينا كاسياس كانت تعلم جيدا ما تريد أن تفعله مع سرة بطنها، وهو أن تحوله إلى رمز مميز للحب لصديقها السابق، دانييل راميريز.
 
وقالت: "كنت أحب كثيرا صديقي السابق، فقد دعمني في العديد من الأوقات الصعبة، وهو واحد من أكثر الأشخاص تأثيرا في حياتي.
عدد القراءات : 4974

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020