الأخبار |
الغرق في الواقع  ختام قمة «الأطلسيّ»: مفهوم استراتيجيّ جديد... والعين على الصين  الاقتصاد الأميركيّ ينكمش في الربع الأول  مخطّط لتقييد أرباح روسيا من النفط: قادة «السبع» يستنفدون أوراقهم  «مفاوضات الدوحة» الإيرانية ــ الأميركية تنطلق  فنادق ومنتجعات “النجوم” تنتعش في طرطوس والسياحة الشعبية تنكمش!  يشحن في 9 دقائق فقط.. شركة صينية تنتج أسرع شاحن في العالم  هيا باسل: أنا موهوبة والإعلام الرياضي مجاله غير محدود  الصين تحذر الناتو من التذرّع بأوكرانيا لإثارة مواجهة عالمية أو حرب باردة جديدة  موسكو: العملية العسكرية ستستمر حتى يتوقف تهديد دونباس من الأراضي الأوكرانية  صفوف أمامية في النظام الجديد.. بقلم: أمينة خيري  العثور على 3 جثث لنساء مقطوعات الرأس في أقل من أسبوع … مقتل رجل وامرأة في «مخيم الهول»  ساعات حاسمة أمام «الكنيست»: هل يقلِب نتنياهو الطاولة؟  الصين تقدم 100 باص للنقل الداخلي تتسلمها الإدارة المحلية اليوم  لافروف: كلما ازداد ضح الأسلحة الغربية إلى أوكرانيا كلما طال أمد الأزمة  أردوغان يتراجع خطوة ويربط عدوانه بـ«إتمام النواقص».. و«فضيحة» مرتزقته بأرياف حلب تتفاعل  الدفاع الروسية: كييف مستعدة لتفجير محطة حرارية لاتهام الجيش الروسي  الكرملين: هجومنا سينتهي فور استسلام كييف     

صور من العالم

2018-04-18 21:19:54  |  الأرشيف

"نيزك ماسي" من "الكوكب المفقود" يكشف أسرار بدايات النظام الشمسي

كشف الماس الموجود داخل نيزك عن قصة "الكوكب المفقود" من الحقبة التي تشكل فيها نظامنا الشمسي لأول مرة.
 
وجذب التركيب غير العادي لنيزك "Almahata Sitta" اهتمام العلماء بعد هبوطه على الأرض عام 2008، في صحراء النوبة بالسودان.
 
ووفرت الفحوصات التي أجريت على تركيبه، أول دليل مادي لنظرية تتحدث عن كيفية ظهور الكواكب في النظام الشمسي، بما في ذلك الأرض.
 
وفي حديث مع صحيفة إنديبندنت، قال الأستاذ فيليب غيلت، عالم الجيوفيزياء في EPFL: "قبل أن ينتهي الأمر بتشكل الكواكب التسعة، كان لدينا عدد كبير من الأجسام الأكبر حجما بمقدار بضعة آلاف كيلومترات، في جميع أنحاء النظام الشمسي. وكانت هذه (الكواكب الأولية) تصطدم ببعضها البعض، وتشكل الكواكب التي نعرفها اليوم".
 
ولكن العلماء فقدوا الدليل الداعم لهذه النظرية قبل الآن، ولم يتم العثور على بقايا تلك الكواكب المبكرة. وأوضح البروفيسور غيلت، قائلا: "ينجم عن حدوث الاصطدام البقايا التي قادتنا إلى نيزك Almahata Sitta".
 
ووجد العلماء عند فحص الجسم الفلكي، علامات في تركيبه المعدني تقدم اقتراحات مثيرة لأساس بدايات نظامنا الشمسي. وينتمي النيزك إلى طبقة نادرة من النيازك المعروفة باسم "ureilites"، والتي لطالما كان يُعتقد أنها ذات أصول قديمة، كما تعرف بأنها غنية بالكربون والماس.
 
ويقدم العمل الجاري أول دليل على أن هذه البقايا تعود إلى الكواكب الأولية. وأثبت الفريق الذي يقوده طالب الدراسات العليا، فارهنغ ناباي، وجود هذه الكواكب "المفقودة"، التي تنبؤوا بها منذ فترة طويلة عبر نماذج تكوين الكواكب.
 
واستخدم العلماء للوصول إلى نتائج هذا التحليل المنشورة في مجلة Nature Communications، المجاهر الإلكترونية لتكبير البنى الكريستالية لمجموعات الماس الصغيرة المدمجة في النيزك.
 
وبشكل عام، يمكن تشكيل هذه الأنواع من البنى عندما تتعرض المادة لصدمة حادة من الحرارة والضغط، وهي نتيجة غير ملحوظة إلى حد ما لجسم مثل هذا. ومع ذلك، لاحظ العلماء أن داخل النيزك يحوي أجزاء أكبر من الماس، تتطلب المزيد من العمليات طويلة الأجل لتتشكل.
 
وسمحت العيوب المكتشفة داخل الماس بتحديد الظروف التي أدت إلى تشكلها، حيث وجد العلماء أن الماس تشكل تحت ضغط هائل فوق 20 غيغاباسكال، ما يشير إلى أنها تشكلت داخل جسم كبير يشبه الكوكب، في أول 10 ملايين سنة من عمر النظام الشمسي.
 
وتجمعت أجزاء أخرى لتكوين الكواكب خلال الأيام الأولى للنظام الشمسي، وظل نيزك Almahata Sitta بالقرب منها لمليارات السنين، قبل أن يهبط إلى الأرض قبل عقد من الزمن.
عدد القراءات : 7151

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3564
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022