الأخبار |
وجدوا جثتها عارية.. غموض يلف وفاة "جميلة إنستغرام"  بايدن واللحظة الدولية.. بقلم: عبد الحسين شعبان  غانتس يهدد بفض ائتلاف الحكومة بإسرائيل وإجراء انتخابات مبكرة  السعوديّة تضغط لترحيل الخلاف: بوادر «مواجهة شاملة» في الجنوب  دولار بدل الخدمة بـ2550 ليرة  في اجتماعات اليوم الثاني للجنة الدستورية.. الوفد الوطني يركز على الملف الإنساني ورفع العقوبات  زيت الزيتون.. لقلة الإنتاج وارتفاع الأسعار يغادر “بيت المونة”  الناتو: سنتخذ قرارا حول مهمتنا في أفغانستان في فبراير 2021  ارتفاع عدد قتلى حادث الدهس.. والشرطة الألمانية تكشف هوية منفذ الجريمة  كورونا.. مشرعون أمريكيون يقترحون مشروع قانون إغاثي بقيمة 908 مليارات دولار  الوفد الوطني يركز خلال اجتماعات لجنة مناقشة الدستور على الملف الإنساني ورفع العقوبات غير القانونية المفروضة على الشعب السوري  هل يغض مجلس الأمن الدولي الطرف عن مقتل فخري زاده؟.. دبلوماسيون يجيبون  التربية تصدر أسماء الطلاب الأوائل مستحقي المكافأة المالية في الشهادات العامة  بادين يسمي وزيرة الخزانة الأميركية.. فمن هي؟  عن الصواريخ التي تَحرِم قادة إسرائيل من النوم: رسالة فريدمان إلى «عزيزه» بايدن  الإعلامية الجزائرية "ليلى بن فرحات": الرياضة العربية مريضة بمرض القوانين التي تسيّرها  ساركوزي ينفي أمام محكمة تهم الفساد  امرأة في ريف دمشق تصور أفلام خلا عية وترسلها للخارج مقابل حوالات مالية  شاعر كرة القدم.. بقلم: موسى برهومة  لاعب كمال أجسام يتزوّج دمية!     

أخبار عربية ودولية

2020-10-19 08:48:44  |  الأرشيف

العميد مصطفى حمدان لـ الأزمنة: الرئيس عون مارس حقه الدستوري في تأجيل الاستشارات النيابية.

أُرجِئت الاستشارات النيابية لتسمية الرئيس المُكلّف لتشكيل الحكومة  في لبنان لأسبوع كامِل، بعدما كانَ من المُقرر ان يتم الموضوع نهاية الأسبوع الماضي، وسطَ حظوظ لصالح سعد الحريري. وجاءت الأسباب الموجبة للتأجيل إلى الخميس المُقبل، في بيان مقتضب صدر عن قصر بعبدا _ عن هذا التأجيل وهل تلقى الرئيس عون توجيهاً خارجياً بذلك _ موقع مجلة الأزمنة التقى سيادة العميد مصطفى حمدان أمين الهيئة القيادية في حركة الناصريين المستقلين-المرابطون للرد على هذه الاستفسارات فكان لنا معه الحوار الآتي :

كيف تقرأ سيادة العميد تأجيل الاستشارات النيابة لتكليف رئيس الحكومة ؟

الطبخة المفتعلة وتطبيق الدستور والاستهداف المباشر لفخامة الرئيس الجمهوري هو كلام لا يصب في مكانه ، في حال تم تطبيق الدستور من حق رئيس الجمهورية بأن يؤجل /الاستشارات/  وبالتالي الذي خرق الدستور هو الرئيس الحريري وبالطريقة التي دخل فيها ليعلن عن ترشحه لرئاسة الحكومة وليجري الاستشارات الحكومية وغيرها، فتأجيل هذه الاستشارات النيابية هي شكل طبيعي من ممارسة الديمقراطية وبالتالي إذا أراد الرئيس الحريري أن يجري استشارات حكومية من المفترض أن يستمع بدقة لمطالب جميع الكتل السياسية في لبنان التي أعطته أصواتها في التكليف .

الكثير من الوسائل الإعلامية اللبنانية تحدثت عن تلقي  فخامة الرئيس عون توجيهات بتأجيل الاستشارات لفترة مقبلة؟

فخامة الرئيس برأي اتخذ قرار تاريخي بتأجيل هذه /الاستشارات/ من دون العودة لأحد، عندما أدرك فخامته أن هناك في الأفق من يريد أن يأتي بالرئيس الحريري ليجعله رئيساً للحكومة بحكومة /مؤلفة ومعلبة/ لتصبح هي حكومة تصريف أعمال، فالرئيس عون كان منتبهاً لهذه المناورة فمارس حقه الدستوري في تأجيل الاستشارات الحكومية.

في حال تم تكليف الرئيس الحريري تشكيل الحكومية كيف تقرأ هذه الخطوة ؟

من المبكر الحديث عن عودة الرئيس الحريري لتكليف الحكومة، الخميس القادم هو خميس الاستشارات وبتقديري لم تحسم الأمور بعد ليكون الحريري رئيساً للحكومة رغم أن بعض المحللين السياسيين تحدثوا عن بوادر تفاؤل ولكن هذا التفاؤل مفتعل وغير حقيقي لأن سعد الحريري عندما أخذ المبادرة للترشح لرئاسة الحكومة كان بتوجيه مباشر من الخارج عبر حكومة معلبة وعبر أسلوب معين لتنفيذ مرحلة ستة أشهر قادمة ويكون فيها الانتخابات الامريكية والتي ستكون المحور الأساس وبالتالي نقل لبنان من مرحلة إلى مرحلة أخرى لا أعتقد من السهولة أن يكون للحريري قدرة لتمرير الحكومة المعلبة التي يتحدث عنها دون أن يكون هناك حالة سياسية متزنة ضمن الحكومة..

 

دمشق_ موقع مجلة الأزمنة _ محمد أنور المصري

عدد القراءات : 337
التصويت
هل تتوقع تغيرات في السياسة الخارجية الاميركية مهما كان الفائز في الإنتخابات الرئاسية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3535
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020