الأخبار |
الولايات المتحدة وأذربيجان وأرمينيا تعلن في بيان مشترك عن اتفاق لوقف إطلاق النار في قره باغ  لماذا تكره فرنسا الإسلام؟.. بقلم: وليد شرارة  الرئيس الأسد يصدر مراسيم بنقل وتعيين محافظين جدد لمحافظات الرقة وحماة والقنيطرة ودير الزور وإدلب  هل تصبح قوة الغواصات الصينية أكبر من الأميركية؟  شيفرة السعادة  تعديل ضريبة الدخل خطوة أولى باتجاه تحقيق العدالة الضريبية  الاتحاد العام لنقابات العمال يتابع أعمال دورته الثانية بحضور المهندس عرنوس وعدد من الوزراء  "حكماء المسلمين" يقرر تشكيل لجنة خبراء لمقاضاة "شارلي إيبدو"  انفجار وسط مدينة هاطاي جنوبي تركيا  بوادر فضيحة.. برشلونة يطالب بتسجيل صوتي لحكم "الكلاسيكو"  رئيس وزراء أرمينيا: مستعدون لتنازلات مؤلمة لكن لن نقبل الاستسلام  تحوّل أميركي في أزمة «السدّ»: مع القاهرة بوجه أديس أبابا  الرئيس المصري يعلن تمديد حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر  كيف يُغيّر التوقيت الشتوي لمئات الساعات الملكية البريطانية؟  المحتجون في تايلاند يدعون إلى التصعيد بعد تجاهل رئيس الوزراء تحذيراتهم  لماذا لن تكون أمريكا قوة عظمى في ولاية ترامب الثانية؟  أرمينيا: لدينا أدلة دامغة على مشاركة قوات تركية خاصة بالمعارك في إقليم ناغورني قره باغ  وفاة عامل وإصابة اثنين آخرين في مصفاة حمص جراء تسرب غاز  البابا فرنسيس يعين أول كاردينال من أصول أمريكية إفريقية     

أخبار عربية ودولية

2020-09-24 02:40:41  |  الأرشيف

الصين VS أميركا.. من يربح الحرب التجارية؟

سيرغي مانوكوف - إكسبرت أونلاين
“الصين تربح الحرب التجارية أمام الولايات المتحدة”.
تحت العنوان أعلاه، كتب سيرغي مانوكوف، في “إكسبرت أونلاين”، حول لا جدوى حرب الولايات المتحدة التجارية مع الصين، فالأخيرة تكسب في جميع الأحوال.
وجاء في المقال:
كانت آخر ضربة للرئيس الأميركي دونالد ترامب، خصم الصين الأول في الولايات المتحدة، في الحرب التجارية مع الصينيين، محاولة حظر تنزيل برنامج المراسلة الصيني WeChat وتطبيق TikTok في الولايات المتحدة. فمنذ حوالي أربع سنوات، يقوم الزعيم الأمريكي بفرض رسوم فلكية على البضائع الصينية وجميع أنواع الحظر والقيود على الشركات الصينية. ومع ذلك، وفقا لوكالة بلومبرغ، في جميع الجبهات والاتجاهات، تقريبا، يتفوق الصينيون على منافسيهم الأميركيين.
الصين، هي الدولة الوحيدة من بين 48 دولة التي أصدرت بيانات حول الناتج المحلي الإجمالي للربع الثاني من العام 2020، والتي تبين أنها أعلى، اعتبارا من 1 يوليو، مما كانت عليه في نهاية العام 2019. ففي الولايات المتحدة، على سبيل المثال، سجل الاقتصاد، في الربع الثاني، انخفاضا قدره 9.5%، وهو يعادل 32.9% على أساس سنوي، وهذا أكبر انخفاض منذ أربعينيات القرن الماضي على الأقل.
وراء هذا الرقم، بشكل عام، تكمن اتجاهات عالمية أعمق في الصناعة، والتي، وفقا لبلومبرغ، تساعد الصين أيضا في توسيع وجودها في الأسواق العالمية، بعد إلغاء الحجر الصحي.
تزود الصين الأسواق الآن بشكل متزايد بمنتجات هندسية معقدة للغاية، والتي كانت حتى وقت قريب تهيمن عليها ألمانيا.
أما بالنسبة لحظر ترامب على WeChat وTikTok، فهو غير فعال، كما تقول بلومبرغ، لأن هناك طرقا أكثر فاعلية وكفاءة للتخفيف من التهديد الذي تشكله شركات تكنولوجيا المعلومات الصينية على البيانات الشخصية للأميركيين. على أي حال، فإن هجمات البيت الأبيض على الشركات الصينية عالية التقنية سوف تتباطأ، ولن تتمكن من إيقاف محاولات بكين السيطرة على اقتصاد القرن الحادي والعشرين العالمي.
بالمناسبة، إذا وصل جو بايدن إلى السلطة، فلن يكون هناك أي تغييرات جادة نحو الأفضل في العلاقات بين الولايات المتحدة والصين، كما ترى بلومبرغ، لأن المهمة والهدف الرئيسيين لبكين احتلال صدارة الاقتصاد العالمي.
 
عدد القراءات : 8248

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020