الأخبار |
الزراعة: نحن للجراد بالمرصاد.. منذ 25 سنة لم نشهد مثل هذه الأسراب … معاون الوزير: الأجواء الباردة تمنع وصوله وجهزنا غرفاً لرصد تحركاته  اليوم انطلاق انتخابات نقابة الفنانين في دمشق.. أبرز المرشحين سحر فوزي وعارف الطويل وتولاي هارون ومحمد قنوع وأمية ملص.. وفادي صبيح الأكثر شعبية  كوريا الجنوبية تسجل 123 إصابة جديدة بـ"كورونا"  ضد الكسر!.. بقلم: سناء يعقوب  في شباط.. أربع حالات انتحار بالقامشلي  ستّ نتائج لاستكمال تحرير محافظة حلب…  حلب تُنهي المشروع العثمانيّ التّركي الجديد.. بقلم: أحمد العيادي  مجموعة إسرائيلية في سباق للدراجين في دبي!  ما مصير فيزا "شينغن" في ظل انتشار "كورونا" في إيطاليا؟  هستيريا "الكمامة" في ظل الكورونا  ماكرون غير واثق من إمكانية التوصل إلى اتفاق شامل بعد بريكست بنهاية 2020  لا إصابات جديدة بـ"كورونا" في 21 إقليما صينيا خلال 24 ساعة  صباغ: انتصارات الجيش العربي السوري في ريف حلب على الإرهاب تمثل انتصاراً للإنسانية جمعاء  مياه دمشق وريفها: تصريف نبع الفيجة يصل إلى 9 أمتار مكعبة بالثانية وتزويد المدينة والريف المحيط بها منه دون تقنين  إيطاليا تعزل بلدات بكاملها وتعلق فعاليات كرنفال البندقية بسبب "كورونا"  نتائج طهران النهائية: فوز الائتلاف الأصولي بالمقاعد الـ30  بوتين: الجيش الروسي في سوريا دمر مجموعات إرهابية مجهزة بشكل جيد  بابا الفاتيكان يحذر من صفقة القرن  الجيش السوري يبدأ عملا عسكريا على محور "جبل الزاوية"  الأسطول الروسي يراقب مدمرة أمريكية دخلت البحر الأسود     

أخبار عربية ودولية

2020-01-16 04:00:58  |  الأرشيف

واشنطن - بكين: ترامب يهلّل لخطوة لم تكتمل

كما كان متوقعاً، وقّع دونالد ترامب المرحلة الأولى من الاتفاق التجاري مع الصين، في خطوة تنبئ ببدء نهاية الحرب التجارية التي بدأها قبل عامين، علماً أن اكتمال هذا الاتفاق لا يزال بحاجة إلى توقيع المرحلة الثانية
وقّع الرئيس الأميركي دونالد ترامب، أمس، مع نائب رئيس الوزراء الصيني ليو هي، اتفاقاً تجارياً مرحلياً مُرتقباً منذ وقت طويل، وصفه بأنه «تاريخي». وبموجب هذا الاتفاق، الذي يتضمّن بنوداً تتعلّق بحماية الملكية الفكرة استجابة للطلب الأميركي، تعهّدت الصين شراء بضائع أميركية إضافية بقيمة 200 مليار دولار خلال السنتين المقبلتين. وحذّر ترامب الصين من أن الرسوم الجمركية العقابية المفروضة عليها منذ عامين ستبقى سارية إلى حين التوصل إلى المرحلة الثانية من الاتفاق. وقال: «سنُبقي الرسوم لكن أقبل بإلغائها إذا أنجزنا المرحلة الثانية» من الاتفاق. وأضاف: «أريد أن أبقيها وإلا لن تكون بيدنا أي ورقة للتفاوض». من جهته، رأى الرئيس الصيني، شي جينبينغ، أن الاتفاق التجاري بين الصين والولايات المتحدة إيجابي «للعالم أجمع»، وذلك في رسالة إلى ترامب، تلاها نائب رئيس الوزراء خلال حفل التوقيع. وقرأ المفاوض الصيني الرئيس، ليو هي، الرسالة باللغة الصينية أمام ترامب، بحضور مجموعة من المسؤولين في الإدارة الأميركية ورؤساء شركات.
وكان ترامب قد باشر الحرب التجارية في ربيع 2018، بهدف وضع حدّ للممارسات التجارية الصينية «غير النزيهة» برأي واشنطن. وتمّ في هذا السياق تبادل رسوم جمركية مشدَّدة بين البلدين شملت مئات مليارات الدولار من البضائع. وبرغم الاتفاق، يبقى تهديد زيادة الرسوم الجمركية مخيّماً، إذ حذّر وزير الخزانة، ستيفن منوتشين، أمس، متحدثاً إلى شبكة «سي إن بي سي» قبل ساعات من مراسم التوقيع، من أن واشنطن تبقى على استعداد لتشديدها إذا لم تحترم بكين التزاماتها. كذلك، دافع مستشار البيت الأبيض، لاري كادلو، عن استراتيجية الضغوط القصوى على الصين. وقال إن «الرسوم الجمركية شكّلت عاملاً جوهرياً»، للتوصل إلى هذا الاتفاق، مضيفاً أن «دونالد ترامب كان على حق».
وتتوقّع الإدارة الأميركية أن يعزّز الاتفاق نمو الاقتصاد الأول في العالم بمقدار نصف نقطة مئوية. لكن الواقع أن الحرب التجارية انعكست بشدة على قطاعَي الزراعة والتصنيع في الولايات المتحدة، وهما القطاعان اللذان أوصلا الرئيس الجمهوري إلى البيت الأبيض في عام 2016. وراهن ترامب على الحسّ الوطني للعاملين في الزراعة والصناعة، فطلب منهم أن يصبروا، مبشّراً بمستقبل أفضل، بينما قدّمت إدارته الحرب التجارية على أنها شرّ لا بد منه لإعادة التوازن إلى المبادلات التجارية مع الشريك الصيني. وردّد ترامب، الذي كان يدّعي على الدوام بأن الحروب التجارية يسهل كسبها، أن الاقتصاد الأميركي لم يتأثر بالرسوم الجمركية، في حين سجّل النمو الاقتصادي الصيني تباطؤاً. لكن الواقع أن الخلاف غير المسبوق من حيث حدّته ومدّته كبح المستثمرين، وانعكس بالتالي على النمو العالمي، كما على نمو الاقتصادين الصيني والأميركي. أيضاً، أثارت الحرب التجارية الغضب وصولاً إلى اليأس بين المزارعين. وفي مثال على ذلك، انهارت صادرات الصويا الأميركي إلى الصين عام 2018 إلى 3,1 مليارات دولار، مقابل 12,3 ملياراً في 2017. وفي أقلّ من عامين، تراجعت الصين من المرتبة الثانية إلى المرتبة الخامسة لجهة تصدير المنتجات الزراعية الأميركية. ولتخفيف وطأة الخسائر، اضطرّت إدارة ترامب إلى صرف مساعدات بقيمة 28 مليار دولار بين عامَي 2018 و2019. لكن هذا لم يرضِ المزارعين الذين طالبوا بحلٍّ تفاوضي يسمح لهم باستئناف نشاطهم بدل أن يعولوا على المساعدات.
ومن المتوقّع أن يستثمر ترامب في الاتفاق في الحملة الانتخابية لهذا العام، إذ يجسّد وعداً انتخابياً كان قد قطعه عام 2016، لذا ستحاول إدارته عرض تفاصيل الاتفاق من منظور إيجابي، ولا سيّما أن منوتشين اعتبره «نصراً كبيراً» للشركات الأميركية والمزارعين الأميركيين، فضلاً عن أنه «انتصار سياسي» لترامب.
 
عدد القراءات : 3311

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3510
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020