الأخبار |
ما سبب ظهور إصابات مفاجئة بكورونا في الوسط الإعلامي والفني المصري؟  تجاذبات بين ترامب والحكّام الديموقراطيين... العنف لا يزال مستمراً  “مستعدون لقتال الفلسطينيين 20 عاماً آخر على القبول بالخطة”.. لماذا يعارض المستوطنون الإسرائيليون بشراسة ضم الضفة؟  الهند.. 217 حالة وفاة ونحو 9 آلاف إصابة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الماضية  ترامب يدعو لإرسال قوات الجيش إلى نيويورك  «قيصر» الأميركي لإجهاض النظام العالمي الجديد!  ترامب يهدد الأميركيين: سأقمعكم بالعسكر!  زعماء الدين في أمريكا ينتقدون ترامب بعد صورته وهو يرفع الإنجيل أمام كنيسة  الإمارات الأولى عربيا في مواجهة كورونا  أول تعليق لابنة رجاء الجداوي بعد أنباء عن فقدها للوعي بمستشفى العزل  أقالوهم ولم يحاسبوهم!!.. بقلم: سناء يعقوب  وسائل إعلام: مقتل شخص وإصابة آخرين في إطلاق نار في نيويورك  السورية مها جنود تقود منتخب عُمان للسيدات  "هيومن رايتس ووتش": قتل فلويد عمل وحشي وانتهاك خطير لحقوق الإتسان  النفط السوري: تسع سنوات من العقوبات والنهب  رغم المخاوف من موجة “كورونية” ثانية.. مظاهر الحياة الطبيعية تعود إلى العالم  كرة الطاولة شغفها وحبها الأول.. زينة أسعد: تشريف بلدي هدفي والمشاركة في الأولمبياد طموحي  بعد كشف لجوئه إلى مخبأ.. ترامب من أمام كنيسة سانت جون: إنه إرهاب داخلي!  أسعار الأدوية تشتعل.. حرق للجيوب وعلل في الصدور تضاعفت مرات وظرف السيتامول من ١٠٠ إلى ٦٠٠ ليرة     

أخبار عربية ودولية

2019-08-29 04:54:49  |  الأرشيف

مضمون الطرح المرتقب للصراع: دولة فلسطينية في قطاع غزة

في الاسابيع القليلة القادمة، من المتوقع استنادا الى مصادر دبلوماسية في واشنطن نشر تفاصيل المبادرة الامريكية للسلام في الشرق الاوسط المسماة بـ (صفقة القرن)، مع أن بعض عناصرها قد جرى تنفيذها على الارض.
هذه المصادر ذكرت لـ (المنـار) بأن هناك احتمال ان تكون تفاصيلها مغايرة لما تسرب ونشر حتى الان، وقد تكون التسوية مختلفة، ومن الممكن أيضا أن يأتي الطرح من جهات لم يعلن عنها بعد!! 
وتفيد هذه المصادر أن المضمون الأهم لما قد يطرح هو ما يتعلق بقطاع غزة وليس الضفة الغربية، وتشير المصادر هنا الى أن رئيس الوزراء الاسرائيلي يؤمن منذ التسعينيات حيث دخل المعترك السياسي بأن قطاع غزة هو الدولة الفلسطينية المستقلة. وتتابع المصادر أن اولى خطوات تحقيق ذلك هو الانقسام في الساحة الفلسطينية وعملية الفصل، وهناك دول عربية "غالبيتها" لا تريد مصالحة وتلتقي في هذا الهدف مع اسرائيل والولايات المتحدة، فلا يمكن القاء غزة في البحر، ولا الحاقها بمصر ولا على أي طرف، بل الحل هو من الداخل أي في القطاع نفسه، عبر ضخ مالي ومشاريع اقتصادية ضخمة ودعم الاجنحة المعتدلة داخل غزة ضد ما أسمته المصادر بـ "المتطرفين".
وتضيف المصادر أن بعض "المتنورين" حول رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو يطالبون ليس بالضغط على غزة ومهاجمتها عسكريا، وانما بالانفتاح نحو البحر وفتح معبر رفح بشكل دائم وتطوير مناطق صناعية في المنطقة الحدودية مع اسرائيل، وهذا الانفتاح من شأنه توفير الغرضة لكل من يرغب بالهجرة من القطاع. 
عدد القراءات : 3782
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3521
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020