الأخبار |
أنقرة تستنجد بـ«باتريوت الأطلسي»: رسائل روسيّة بالنار إلى تركيا  لا انسحاب إماراتياً من اليمن: أبو ظبي تعزّز أنشطتها  الانتخابات اليوم: تقسيمة «محافظين وإصلاحيين» انتهت؟  نكسة أولى لبلومبرع: بديل ساندرز ليس جاهزاً  الأسد ورسالة النصر المكتمل الأركان.. بقلم: د. حسن مرهج  «الناتو» يبدأ التحرّك في المنطقة.. بقلم: د. محمد عاكف جمال  كم سيبلغ سعر تذكرة الطيران من دمشق الى حلب؟  ما ثمن تهديدات أردوغان في إدلب؟  ارتفاع عدد قتلى فيروس "كورونا" في الصين إلى 2236 شخصا  سلطان عمان يأمر بتغيير النشيد الوطني والعلم  الذهب عند أعلى مستوى في 7 سنوات  حاكمة طوكيو ترد على رغبة لندن في استضافة أولمبياد 2020  مسؤول روسي: هناك محاولات أمريكية لاتهام روسيا بتوتير الوضع في إدلب بهدف إبقاء جنودها في سورية  أنباء عن توتر بينها وبين مرتزقتها … قوات الاحتلال التركي تنسحب من قرى بريف تل تمر  روسيا تدعو تركيا لإيقاف دعمها للإرهابيين وتزويدهم بالأسلحة  الجمعية السورية للخيول العربية الأصيلة تكرم الرحالة عدنان عزام بعد نهاية رحلته (سورية.. العالم)     

أخبار عربية ودولية

2019-07-20 12:45:55  |  الأرشيف

البعثة الأممية في ليبيا تسعى لمنع التصعيد العسكري بطرابلس وتدعو لحماية المدنيين

قوات الجيش التابعة لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا
 
دعت الأمم المتحدة، أطراف النزاع في ليبيا لعدم استهداف المدنيين مع تصاعد احتمالات اشتداد المواجهة العسكرية بين قوات الجيش الوطني الليبي وقوات حكومة الوفاق في العاصمة طرابلس، غربي البلاد، مؤكدة أنها تعمل لمنع ذلك التصعيد.
 
وذكر بيان للبعثة الأممية في ليبيا أنها "تبذل أقصى ما لديها بالتعاون مع الأطراف المحالية والدولية لتجنب التصعيد العسكري وضمان حماية المجنيين من الاستهداف"، داعية "كافة الأطراف لاحترام بنود القانون الدولي الإنساني الذي يحظر استهداف المدنيين والمنشآت الصحية".
 
وتدور بالعاصمة الليبية طرابلس ومحيطها، منذ الرابع من نيسان/أبريل الماضي، معارك متواصلة بين قوات المشير خليفة حفتر وقوات تابعة لحكومة الوفاق، خلفت مئات القتلى وآلاف الجرحى حسب منظمة الصحة العالمية، فيما تقدرالمنظمة الدولية للهجرة أعداد النازحين بعشرات الآلاف الذين يفرون من ديارهم بسبب الاشتباكات المسلحة.
 
المصدر: سبوتنيك
عدد القراءات : 3466
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3510
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020