الأخبار |
برعاية الرئيس الأسد.. احتفالية بالذكرى الخمسين لتأسيس اتحاد الكتاب العرب.. العطار: نريد لأدبنا أن يكون وطنياً وقومياً وتقدمياً وإنسانياً يغرس أنبل المفاهيم  ديلي ميل: أدلة جديدة على تلاعب منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالتقرير النهائي حول الهجوم الكيميائي المزعوم في دوما  وزير الدفاع التركي: لا مشاكل لدينا مع أكراد سورية  "واتسآب" تطرح تحديثا يسهل التعامل للشركات  الاحتلال يستولي على عشرات الدونمات جنوب قلقيلية بالضفة  السيسي: وقف التدخل الدولي في سورية يحقق استقرار للبلاد  كانتي يخطط لمغادرة تشيلسي.. وصراع ثلاثي على ضمه  اجتماع بين برشلونة وميلان لحسم صفقة شتوية  اجتماع بين برشلونة وميلان لحسم صفقة شتوية  غراهام مخاطبا السعوديين من قطر: عليكم أن تغيروا أنفسكم  أبناء القنيطرة يجددون ثقتهم بحتمية تحرير الجولان السوري المحتل  برعاية الرئيس الأسد.. احتفالية بالذكرى الخمسين لتأسيس اتحاد الكتاب العرب.. العطار: نريد لأدبنا أن يكون وطنياً وقومياً وتقدمياً وإنسانياً يغرس أنبل المفاهيم  تصاعد التوتر في فرنسا مع تواصل الاضرابات لليوم 11 على التوالي  تحذير من "عادة خطيرة" تسبب "انتفاخ الرئة"  استخدام المراهقين لوسائل التواصل الاجتماعي مرتبط باضطرابات الأكل  الدفاع الإسرائيلية: نعاني صدمات نفسية من الحرب مع غزة  ايران تجدد الدعوة لتوقيع اتفاق عدم اعتداء بينها وبين دول الخليج  إعلام: الحريري متمسك بموقفه بشأن الحكومة اللبنانية  سامسونغ تكشف رسميا عن أحدث هاتفين من الفئة "A"     

أخبار عربية ودولية

2019-06-15 21:05:46  |  الأرشيف

إحراز تقدم في مسالة ترسيم الحدود البحرية بين إسرائيل البنان

الحدود الإسرائيلية اللبنانية
 
 
 
توصل الوسيط الأمريكي، ديفيد ساترفليد، إلى تفاهمات لتوقيع مذكرة بين إسرائيل ولبنان تمهيداً للمفاوضات الثنائية في مسألة ترسيم الحدود البحرية بين البلدين.
 
وأفادت هيئة البث الإسرائيلية مساء يوم السبت بأنه "أحرز تقدم ملموس في الاستعدادات للمفاوضات بين إسرائيل ولبنان حول ترسيم الحدود البحرية بينهما".
 
وأضافت الهيئة بالقول أن "الوسيط الأمريكي ديفيد ساترفليد اجتمع في إسرائيل نهاية الأسبوع الحالي مع وزير الطاقة يوفال شتاينتس ومستشار الأمن القومي مئير بن شبات، ووصل الطرفان إلى تفاهمات بخصوص توقيع مذكرة نوايا مشتركة لإسرائيل ولبنان تمهيدا للمفاوضات الثنائية".
 
ونقلت الهيئة عن مصدر إسرائيلي رفيع المستوى توقعه بأن "تبدأ المفاوضات بعد حوالي أسبوعين، أي مطلع الشهر القادم. وقد وضعت إسرائيل شرطين لهذه المفاوضات، أولهما أن تقتصر على ترسيم الحدود البحرية بين البلدين وليس الحدود البرية، والآخر أن تتم تحت رعاية أمريكية وليس أممية".
 
وأضاف المسؤول الإسرائيلي أن "الخلاف مع لبنان هو حول منطقة بحرية تبلغ مساحتها حوالي 800 كيلومتر مربع، وفيها، حسب التقديرات، حقول كبيرة من النفط والغاز الطبيعي".
 
وكان وزير الدفاع اللبناني يعقوب الصراف قد أكد في وقت سابق أن "بلاده ليست مستعدة للتخلي عن شبر من أراضيها في البر أو في البحر".
 
وتواجد ساترفيلد في العاصمة اللبنانية بيروت الأسبوع الماضي، حاملا الرد الإسرائيلي بخصوص التحفظ اللبناني الأخير الذي كان يحول دون انطلاق المفاوضات، والذي يرتبط بضرورة عدم وضع سقف زمني لها، بينما تتحفظ إسرائيل على هذا الأمر وتطلب ربطها بمهلة زمنية تنتهي خلال 6 أشهر.
 
يذكر أن العقبات الرئيسية أمام انطلاق مفاوضات ثنائية بين إسرائيل ولبنان برعاية أمريكية هي أن الجانب اللبناني يطلب أن تبحث المفاوضات ترسيم الحدود البرية والبحرية في آن واحد، وأن تتم المفاوضات برعاية أمريكية وأممية، وعدم وضع سقف زمني للمفاوضات".
 
وأبرز ما يصر عليه لبنان هو تزامن الترسيم البري مع البحري، لأنه يتحفظ على 13 نقطة برية، وأهمها واخطرها النقطة "ب1" في رأس الناقورة، وحسم موضوع هذه النقطة سيؤثر بشكل كبير وجذري على ترسيم خط حدود "المنطقة الاقتصادية الخالصة" وتاليا تحديد حصة لبنان في البلوكات النفطية 8 و 9 و 10 الملاصقة للمياه الاقتصادية الخالصة للحدود الإسرائيلية.
 
وتعتبر هذه المفاوضات استكمالا للعملية التي كانت قد بدأت في أعقاب انتهاء الحرب الإسرائيلية على لبنان في تموز عام 2006، حين تم ترسيم الخط الأزرق بين لبنان وإسرائيل. وستجرى المفاوضات في مقر قوات "اليونيفيل" الدولية في الناقورة.
 
 
المصدر:  سبوتنيك
عدد القراءات : 3263
التصويت
ما هي النتائج المتوقعة من عملية "نبع السلام " التركية شمال شرقي سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3506
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019