الأخبار |
إذا حدث هذا الأمر فلن يكون"بن سلمان" ملكًا أبدًا  خسائر الحرب وغنائمها... من يدفع نحو اشتعال المنطقة  انفجار في منطقة عسكرية غرب دمشق  اجتماع برئاسة المهندس خميس مع القائمين على قطاع الدواجن… رسم الخطوط الرئيسة لمرحلة جديدة للقطاع  مسؤول عسكري إسرائيلي أسبق يتهم نتنياهو بعرقلة توجيه ضربة لحماس لـ "أسباب حزبية"  التفجيرات المجهولة تلاحق "قسد" في الحسكة ودير الزور ومقتل "قيادات"  للأسبوع الحادي والثلاثين..محتجو السترات الصفراء يواصلون مظاهراتهم تنديدا بسياسات ماكرون  وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك: تعديل على أسعار مادة البنزين  هجوم "الفريق ب" على الدبلوماسية الإيرانية!  لاريجاني: وعود الأوروبيين بالحفاظ على الاتفاق النووي لم تتحقق  عباس يلتقي رئيس جهاز(الشاباك) لبحث أزمة أموال المقاصة المقتطعة  إيران والاتحاد الأوروبي يؤكدان ضرورة الحل السياسي للأزمة اليمنية  صحيفة: المجلس العسكري السوداني بصدد تشكيل حكومة خلال أسبوعين  النائب العام السوداني: إحالة البشير إلى المحاكمة بعد انتهاء فترة الاستئناف ومدتها أسبوع  موقع أمريكي: تقدّم أنصار الله في الجنوب يعكس الخلاف العميق بين الإمارات وحلفائها  الحوثي: اليمن مستعدة للتباحث مع الدول المؤثرة من أجل السلام العادل  السعودية تطالب دول مجموعة العشرين برد "سريع وحاسم" على تهديد إمدادات الطاقة في خليج عمان  "أنصار الله" تعلن إحباط هجومين في نجران وعسير  روحاني: التعاون مع تركيا وروسيا مهم جدا وياتي في سياق تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة  إيران تستدعي السفير البريطاني في طهران     

أخبار عربية ودولية

2019-06-12 19:09:15  |  الأرشيف

غوتيريش: لا يوجد حل للأزمة السورية دون حل سياسي شامل بناء على قرار المجلس رقم 2254

غوتيريش يندد بغياب
 
 
حذر الأمين العام للأمم المتحدة  أنطونيو غوتيريش من استمرار عدم استقرار الوضع في سورية". مشدداً على أنه "لا يمكن إحلال سلام دائم من دون حل سياسي شامل، بناء على قرار المجلس رقم 2254، الذي يعالج الأسباب الجذرية لعدم الاستقرار.
 
وجاء ذلك خلال جلسة لمجلس الأمن حول "منع الصراعات والوساطة".
 
وأضاف غونيريش: "يعمل مبعوثي الخاص إلى سورية (غير بيدرسن) على بناء الثقة مع جميع الأطراف، والتأكيد على أن المستقبل الذي يراعي الاحتياجات والتطلعات المشروعة لجميع السوريين هو أمر ممكن". وتابع: كما يعمل على "إطلاق لجنة دستورية ذات مصداقية ومتوازنة، لفتح الباب أمام عملية سياسية، بقيادة سورية، وبتيسير من الأمم المتحدة".
 
وحول الوضع في ليبيا ندد الأمين العام للأمم المتحدة، بغياب "الدافع الأخلاقي" لإنهاء الحرب في البلاد. وأضاف غوتيريش: "لقد شرح ممثلي الخاص في ليبيا (غسان سلامة) أمام المجلس الخسائر الفادحة في الأرواح البشرية الناجمة عن الاشتباكات المسلحة والقتال".
 
ومنذ سنوات، يعاني البلد الغني بالنفط من صراع مسلح على الشرعية والسلطة، يتركز حاليا بين حكومة الوفاق، المعترف بها دوليا، واللواء متقاعد خلفية حفتر، قائد قوات الشرق. وندد غوتيريش بـ"الافتقار إلى الدافع الأخلاقي لإنهاء الحرب". وأضاف أن سلامة "يعمل على وقف إطلاق النار، والعودة إلى طاولة المفاوضات".
 
وتطرق غوتيريش للوضع في اليمن معتبراً أن اتفاق ستوكهولم، الذي توصلت إليه أطراف الأزمة اليمنية العام الماضي، "خطوة مهمة يجب أن تنتقل الآن إلى تسوية متفاوض عليها".
 
وأضاف أن المبعوث الأممي إلي اليمن، مارتن غريفيث، "يعمل على نطاق واسع مع كافة الأطراف، لدعم تنفيذ اتفاق الحديدة، ومنع عودة الصراع المفتوح".
 
وحول الأزمة الفنزويلية حذر غوتيريش من استمرار (الصراع على الرئاسة) وتداعياتها الإنسانية التي باتت تشكل مصدر قلق بالغ". وكرر الإعراب عن دعمه للجهود الدولية الراهنة لـ"إيجاد حل سلمي تفاوضي بين الجهات السياسية الرئيسية في فنزويلا". ومضى قائلا: "ما تزال مساعيي الحميدة متاحة لدعم المفاوضات الجادة بين الطرفين".
 
وقال إن "الانقسامات في المجتمع الدولي تعني استمرار الحروب، مع قيام الجهات الخارجية بتأجيجها، بينما يدفع المدنيون الثمن.. مع عودة للشعبوية والسياسات التي تسهم في تزايد مشاعر الاستياء والتهميش والتطرف، حتى في المجتمعات التي لا تعيش في حالة حرب".
 
 
المصدر:  وكالة الأناضول
عدد القراءات : 2275

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3486
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019