الأخبار |
مبعوث إيران في الأمم المتحدة: لا يمكن لطهران تحمل أعباء الاتفاق النووي وحدها  بوتين يقبل استقالة رئيس إنغوشيا  تعرض قاعدة حميميم الروسية لهجوم باستخدام طائرات مسيرة  أول مذكرة برلمانية لحجب الثقة عن الحكومة الأردنية بسبب مشاركتها في ورشة البحرين  الخارجية اليمنية: ورشة المنامة تهدف إلى تصفية القضية الفلسطينية  السودان: ناقلات توزع فصائل عسكرية ترتدي زي الدعم السريع في عدة مناطق  ترامب: لن ألتقي كيم خلال الجولة الآسيوية  الصادق المهدي يرفض الدعوة لمسيرات حاشدة في السودان يوم 30 يونيو  الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا: التعديل الذي يقترح حرمان روسيا من الصلاحيات غير مقبول  تل أبيب تكشف أنها أحبطت محاولة لـ"داعش" لتفجير طائرة إماراتية  تعهدات بدعم (أونروا) بأكثر من 110 ملايين دولار  شويغو: الغرب يريد إخضاع روسيا والعالم أجمع  إيران تهدد أمريكا: ردنا سيشمل المعتدين وجميع حلفائهم ومؤيديهم  بعد تصريحات كوشنر في ورشة المنامة... فلسطينيون: مؤامرة أمريكية مكشوفة ورشوة مرفوضة  إحباط أكثر من 25 ألف هجوم سيبراني على موارد القوات المسلحة الروسية  اعتقال مسؤول استخبارات "داعش" في محافظة كركوك العراقية  التحالف العربي يعلن إسقاط طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون باتجاه السعودية  الأمن المصري يشتبك مع مسلحين قدموا من جهة البحر في المساعيد بسيناء  السفير آلا: النظام التركي يستغل الشأن الإنساني للتغطية على دبلوماسية دعم الإرهاب التي يمارسها  حزب السعادة التركي: نتيجة انتخابات اسطنبول تؤكد فشل أساليب أردوغان     

أخبار عربية ودولية

2019-05-24 05:03:26  |  الأرشيف

ماي متمسّكة بمنصبها... رغم الخيبة

بعد صدور تقارير صحافية عدّة تفيد بأن رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، ستقدّم استقالتها اليوم، خرج وزير الخارجية البريطاني، جيريمي هانت، لينفي هذه التقارير، مؤكداً أن ماي ستكون في منصبها عند زيارة الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، المملكة المتحدة، في أوائل حزيران/ يونيو المقبل. وقال هانت، رداً على سؤال بشأن من يتوقع أن يكون رئيساً للوزراء عندما يبدأ ترامب زيارته الرسمية لبريطانيا في الثالث من حزيران/ يونيو، إن «تيريزا ماي ستكون رئيسة الوزراء التي تستقبله».
وفي وقتٍ سابق أمس، نقلت صحيفة «ذي تايمز» البريطانية عن موالين لماي أنها «قد تعلن استقالتها يوم غد (اليوم) الجمعة». وتأتي أنباء الاستقالة وسط حالة غضب جديدة ولدت بعد استقالة زعيمة الأغلبية في مجلس العموم أندريا ليدسوم، من منصبها الوزاري، أول من أمس، رفضاً لنهج الحكومة، الذي قالت إنها لم تعد تعتقد أنه سيحقق خروج البلاد من الاتحاد الأوروبي (بريكست). يُذكر أن هذه الاستقالة هي الـ 36 لوزراء قرروا ترك حكومة ماي، بينهم 21 وزيراً استقالوا بسبب «بريكست».
في غضون ذلك، قررت الحكومة البريطانية تأجيل التصويت الحاسم على خطة «بريكست»، الذي كان مقرراً في الأسبوع الذي يبدأ في 3 حزيران/ يونيو، عقب احتجاجات من مؤيدي «بريكست» المتشددين بسبب تنازلات قدمتها ماي. وتمرّ رئيسة الوزراء بالمراحل الأخيرة من ولايتها المليئة بالمتاعب، والتي تركزت في جلّها على إخراج بلادها المنقسمة على نفسها، من الاتحاد الأوروبي. وكانت الحكومة قد أعلنت أنها خططت لإجراء تصويت على قانون مهم لتنفيذ «بريكست» في السابع من الشهر المقبل.
وتتعرض ماي لضغوط شديدة للاستقالة، وذلك بعد عرضها اقتراحاً بإجراء تصويت في البرلمان على استفتاء ثانٍ على «بريكست»، لمحاولة إقناع النواب بدعم الاتفاق الذي توصلت إليه مع بروكسل للخروج من الاتحاد. وكان النواب البريطانيون قد رفضوا اتفاق ماي ثلاث مرات، ما دفع إلى تأجيل الخروج الذي كان مقرراً في 29 آذار/ مارس. ولا يزال الاتفاق يواجه معارضة واسعة من الحزبين، فيما يخوض العديد من كبار أعضاء حزب «المحافظين»، ومن بينهم أعضاء من الحكومة، حملات لخلافة ماي.
 
عدد القراءات : 3700
التصويت
هل تؤدي الخلافات العربية إلى فرض "صفقة القرن" على الفلسطينيين؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3487
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019