الأخبار |
الهيئة المركزية للرقابة والتفتيش تصدر بيان حول ما يتم تناقله على صفحات التواصل الاجتماعي.  الصباغ: سورية تعاونت مع وكالة الطاقة الذرية بكل شفافية.. بعض الدول تستغل الوكالة لخدمة أجنداتها  نتنياهو: أمامنا خياران إما حكومة برئاستي أو حكومة معادية للصهيونية  الحكومة الألمانية تمدد حظر تصدير الأسلحة للنظام السعودي  نتنياهو لن يحضر اجتماع الأمم المتحدة لأول مرة منذ سنوات بسبب نتائج الانتخابات  جونسون وترامب بحثا الرد بشكل موحد على هجمات السعودية  بومبيو: الهجمات على منشآت النفط السعودية تعرض إمدادات الطاقة للخطر  سريع: استهداف المنشآت النفطية للنظام السعودي تم بعد رصد جوي دقيق  ترامب: الهجوم على إيران أمر سهل... انتظروا الـ48 ساعة المقبلة  غوتيريش: يجري العمل النهائي مع الأطراف بشأن اختصاصات اللجنة الدستورية السورية  إرهابيو “النصرة” يواصلون اتخاذ المدنيين دروعاً بشرية ويمنعونهم من الخروج عبر ممر أبو الضهور  "طالبان" تبدي استعدادها للعودة إلى الحوار مع الولايات المتحدة  العثور على مدافع وذخائر من مخلفات إرهابيي (جيش العزة) في مزارع كفرزيتا بريف حماة الشمالي  اتهامات سعودية خجولة.. لماذا لم تكن الاتهامات السعودية لإيران شديدة اللهجة مثل مثيلتها الأمريكية ؟  الداخلية المصرية تعلن مقتل 9 "إرهابيين" في مدينتي العبور و15 مايو  مجلس الشعب يواصل مناقشة مواد مشروع القانون الخاص بمجلس الدولة  الخارجية الأفغانية: على "طالبان" احترام الانتخابات وعدم مهاجمة الناس  بوتين في مكالمة هاتفية مع ولي العهد السعودي يعبر عن قلقه إزاء الهجمات على منشآت نفط بالمملكة  "طالبان" تؤكد استعدادها للعودة إلى المحادثات مع واشنطن  مسلمو أميركا و جحيم عنصرية ترامب     

أخبار عربية ودولية

2019-05-22 06:07:41  |  الأرشيف

"القمم السلمانية" في مكة هي الأخطر على القضية الفلسطينية

 تستضيف المملكة الوهابية السعودية نهاية الشهر الجاري 3 قمم في مدينة مكة، الأولى لمنظمة التعاون الاسلامي والثانية لمجلس التعاون الخليجي والثالثة قمة عربية، واختيار النظام السعودي لمدينة مكة لعقد هذه القمم ليس صدفة، بل يسعى للظهور بمظهر المعتدى عليه، مع أنه مقاول الحروب البربرية والهمجية التي تقف وراءها اسرائيل وأمريكا، والاجرام الوهابي الوحشي واضح تماما في الساحة اليمنية. ومن بين أهداف "القمم السلمانية" اظهار ايران على أنها العدو الأول للعرب وليس اسرائيل، التي تقيم معها الرياض تحالفا خطيرا يستهدف ضرب قضايا الامة.
وتقول دوائر مطلعة لـ (المنـار) أن قمم مكة هي الأخطر استراتيجيا على القضية الفلسطينية، لا سيما أنها تعقد في ظل توترات اقليمية كبرى وانشغال العالم العربي بالكثير من الازمات بدءا من السودان وليس انتهاء في ليبيا.
وتضيف الدوائر، قد تعمد قمة مكة الاسلامية لتقديم الدعم للشعب الفلسطيني عبر "الورشة الاقتصادية"،ولكن، هذه الورشة الاقتصادية هي مقدمة طبيعية لورشة سياسية اخرى تهدف لتصفية القضية الفلسطينية، وتطبيق صفقة القرن التي ستصطدم بواقع الشعوب، حتى وان عمدت الأنظمة الى دعمها.
ولا نستبعد اطلاق الخطابات الرنانة في قمة مكة دعما للقضية الفلسطينية، ولكن ما يجري تحت الطاولة هو العكس تماما، وبالتالي فان المستفيد الأول والأكبر على هذا الصعيد هو اسرائيل.
هذه القمم التي تعقد في أطهر الأراضي الاسلامية تصب بشكل رئيس في صالح الاسرائيليين والامريكيين، ومهمتها اضفاء شرعية على الاحتلال الامريكي للخليج وتغطية صفقة القرن بشكل كامل، والاستمرار بتأجيج الصراع مع ايران واعتبارها عدوا أساسا للعرب.
ويرى المراقبون أن هذه القمم تأتي في ظل انتشار عسكري امريكي في الخليج، لحوالي ثلاثين ألف جندي في السعودية والامارات والبحرين وهناك ضغوط على الكويت لتقبل الفكرة، وهنا يكون دونالد ترامب الرئيس الامريكي قد أمسك مع القواعد الامريكية المنتشرة في الخليج بأهم "خط نفط" متحما في اقتصاده وسياساته لمدة طويلة من الزمن، وربما الى مرحلة نفاذ النفط أما سبل تمويل الاتفاق على الاحتلال الامريكي للخليج، فهذه بديهية يتولاها ال سعود وزايد ويضيفون عليها تكاليف الحملة الانتخابية لترامب، ويشير المراقبون هنا، الى أن الرساميل الخليجية والاحتلال الامريكي هما من ضرورات تمرير صفقة القرن، ولهذا السبب دعا الملك الوهابي الى قمة عربية تتقاطع مع قمة أخرى خليجية تحت رعاية جامعة الدول العربية وهي من أكبر المؤسسات الداعمة للانهيار العربي.

عدد القراءات : 3782
التصويت
الاخفاق الاميركي في تشكيل قوة بحرية دولية بذريعة حماية السفن في الخليج هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3499
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019